بصم سهرة أمس الأول مدافع المنتخب الوطني فوزي غلام، على مباراة كبيرة مع فريقه نابولي، عندما استقبل نادي ساسولو لحساب الجولة 20 لدوري الدرجة الأولى الإيطالي «الكالتشيو»، وفاز عليه بنتيجة (3/1)، ومعه عزز نابولي صدارته في سلم الترتيب بمجموع 44 نقطة، متقدما على الإنتير (40 نقطة)، إثر تعادله على ميدان أطلانطا بيرغام (1/1).

وشهد اللقاء عودة غلام أساسيا، بعدما عمد الايطالي «ماوريزيو ساري» إلى إراحته في الجولة الماضية، وهو ما جعل مدافع الخضر يقدم مستوى كبير، للتأكيد على أحقيته بالتواجد أساسيا، وكان حاضرا دفاعيا وهجوميا، وساهم بشكل كبير في الهدف الثاني الذي سجله المهاجم هيغوايين، حيث أن مدافع الخضر بدأ الهجمة، ثم مرر الكرة نحو هامسيك، الذي بدوره وزع صوب هداف الكالتشيو هيغوايين.

وأشاد مدرب نابولي بالمردود المقدم من طرف مدافع الخضر، الذي يتطلع للتتويج بلقب «السكوديتو»، الأخير الذي ناله  نادي الجنوب الإيطالي عامي 1987 و1990 في أوج عطاء الأسطورة «مارادونا».

Advertisements