ماريا شارابوفا تخسر ما يقارب الـ 70 مليون دولار بين ليلة وضحاها!

  • 9 مارس 2016
  • لا يوجد

تعرضت الروسية ماريا شارابوفا لصدمة جديدة بعدما أعلنت شركة “نايكي” للملابس الرياضية تخليها عن رعاية اللاعبة الروسية بعد ثبوت تناولها مواد منشطة وإقرارها بأنها أخفقت في اجتياز اختبار المنشطات خلال بطولة أستراليا المفتوحة للتنس.

ولم تكن تلك الصدمة الوحيدة التي تعرضت لها شارابوفا؛ حيث أعلنت شركة “تاغ هوير” السويسرية التي تقوم بتصميم وتصنيع وتسويق الساعات والأزياء الإكسسوارات الشهيرة، أنها لن تجدد عقد رعايتها للاعبة، لتخسر شارابوفا البالغة من العمر 28 عاماً، ما يقارب الـ 70 مليون دولار بين ليلة وضحاها.

وكانت شارابوفا قد تناولت مادة لم تكن محظورة واسمها “ميلوديوم” منذ العام 2006 لأسباب صحية، وكانت تتناول هذه المادة على مدى عشر سنوات كاملة، إلا أنها لم تعلم أن “ميلوديوم” أصبحت محرمة في رياضة التنس منذ فترة قصيرة، رغم أن منظمة مكافحة المنشطات العالمية أرسلت لها رسالة في 22 ديسمبر/كانون الأول من العام 2015، لكنها لم تفتحها ولم تتوقف عن تناول هذا الدواء الذي يعتبر منشطاً.

وأصيب جمهور شارابوفا بصدمة بعد الرسالة التي تلقتها وأعلنتها في المؤتمر الصحافي أمس الإثنين، لكن عادت للتعرض لمزيد من الصدمات بعدما جمد عملاق التجهيزات الأميركي “نايكي” علاقته بنجمة كرة المضرب، ناهيك عن صدمة ثانية لها حين أعلن الاتحاد الدولي للتنس إيقافها مؤقتاً اعتباراً من 12 آذار/مارس بانتظار التحقيقات.

وقررت “نايكي” تعليق تعاملها مع لاعبة التنس الروسية الذي بدأ منذ العام 2010 ونشرت بياناً صحافياً جاء فيه: “نشعر بالدهشة حيال ما ورد من أنباء عن ماريا شارابوفا، لقد قررنا تعليق التعامل مع ماريا إلى حين انتهاء التحقيق في الأمر”، فيما جاءت الصدمة الثالثة حينما أعلنت شركة “تاغ هوير” السويسرية أنها لن تجدد عقد رعايتها للاعبة.

وقالت الشركة السويسرية صباح الثلاثاء، أن صفقتها مع شارابوفا لن تجدد، وقالت إن العقد الذي أبرمته مع شارابوفا قد انتهى مع نهاية عام 2015، وانسحبت من المفاوضات بشأن اتفاق جديد، وقد تتعرض اللاعبة لمزيد من الخسائر في الوقت المقبل، حيث كانت “مجلة فوربس” أعلنت أن شارابوفا حققت أرباحاً بلغت 30 مليون دولار سنوياً من الرعاة في عام 2015، بينها 7 ملايين فقط من جوائز الدورات.

وتضم قائمة شركات الرعاية للروسية: أميركان إكسبريس، آي فون وايفيان وبورش، وقد أطلقت علامتها التجارية حلويات “شوغربوفا”، رغم أن شركة آي فون قالت صباح اليوم الثلاثاء إنها لن تعلق العقد المبرم بينها مع شارابوفا، كما تعد شارابوفا من أبرز الوجوه الإعلانية شهرة.

وكانت شارابوفا قد دعت لمؤتمر صحافي ولم يدر في خلد وسائل الإعلام أن الأمر يتعلق بالمنشطات، بل على النقيض توقع الجميع أن تضع اللاعبة الروسية حداً لمشوارها في عالم التنس بسبب الإصابات.

وقالت: “منذ 10 سنوات، أتناول هذا الدواء بناءً على وصفة من طبيب العائلة. هذا الدواء لم يكن على لائحة المنتجات الممنوعة للوكالة العالمية لمكافحة المنشطات، لكن القاعدة تغيرت في الأول من كانون الثاني/يناير وأصبح الدواء مادة ممنوعة وهو ما لم أكن أعرفه”. وأضافت: “لقد ارتكبت خطأ هائلاً. لقد خيبت آمال المشجعين والمعجبين بي. أسقطت رياضتي وأعرف أني عرضت نفسي لنتائج هذا العمل، لكني لا أريد أن أنهي مسيرتي بهذه الطريقة وآمل أن تكون لدي فرصة لمعاودة اللعب”.

ويستخدم دواء “ميلوديوم” في معالجة المشاكل الناجمة عن داء السكري، وأصبح الآن يعتبر من ضمن الهرمونات.

وأحرزت شارابوفا 35 لقباً خلال مسيرتها حتى الآن، منها 5 في البطولات الأربع الكبرى، وعانت شارابوفا مراراً في مسيرتها الاحترافية من الإصابات التي أبعدتها لفترات، لكن ذلك لم يمنعها من تصدر التصنيف العالمي للاعبات المحترفات لمدة 21 أسبوعاً. – See more at: https://www.alaraby.co.uk/sport/2016/3/8/%D8%A7%D9%84%D9%85%D8%B5%D8%A7%D8%A6%D8%A8-%D8%AA%D9%86%D9%87%D8%A7%D9%84-%D8%B9%D9%84%D9%89-%D8%B4%D8%A7%D8%B1%D8%A7%D8%A8%D9%88%D9%81%D8%A7-%D8%B4%D8%B1%D9%83%D8%A7%D8%AA-%D8%B6%D8%AE%D9%85%D8%A9-%D8%AA%D8%B9%D9%84%D9%86-%D8%B9%D9%86%D9%87%D8%A7-%D9%88%D8%AE%D8%B3%D8%A7%D8%A6%D8%B1-%D8%A8%D8%A7%D9%84%D9%85%D9%84%D8%A7%D9%8A%D9%8A%D9%86-%D8%A8%D8%A7%D9%86%D8%AA%D8%B8%D8%A7%D8%B1%D9%87%D8%A7#sthash.uFtZiLEj.dpuf

Advertisements

التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق