قطع بوروسيا دورتموند الألماني أكثر من نصف الطريق نحو دور الثمانية لبطولة الدوري الأوروبي لكرة القدم (يوروبا ليج) بعدما الانجليزي في ذهاب دور الستة عشر للمسابقة اليوم الخميس.

وأسفرت باقي المباريات عن فوز شاختار دونتسيك الأوكراني على ضيفه اندرلخت البلجيكي 3-1 وفنار بخشه التركي على ضيفه سبورتنج براجا البرتغالي 1-0، فيما تعادل بازل السويسري مع ضيفه أشبيلية الأسباني (حامل اللقب) سلبيا.

وسجل النجم الجابوني بيير إيميريك أوباميانج الهدف الأول لدورتموند في الدقيقة 30، فيما سجل صانع الألعاب الألماني الدولي ماركو ريوس الهدفين الثاني والثالث في الدقيقتين 61 و70.

وباتت مهمة دورتموند سهلة للغاية لبلوغ دور الثمانية، حيث يكفيه الخسارة بفارق هدفين في لقاء الإياب الذي سيقام بالعاصمة البريطانية لندن يوم الخميس القادم، فيما يتعين على توتنهام الفوز برباعية نظيفة إذا أراد الاستمرار في البطولة.

من جانبه، انتزع فناربخشه فوزا صعبا 1-0 من ضيفه سبورتنج براجا.

ويدين الفريق التركي بالفضل في تحقيق هذا الفوز إلى لاعبه محمت توبال الذي سجل هدف المباراة الوحيد قبل النهاية بثماني دقائق.

وحقق شاختار دونتسيك ثمينا 3-1 على ضيفه اندرلخت.

وسجل تايسون وأوليكسندر كوتشر وإدواردو أهداف دونتسيك في الدقائق 21 و24 و79، فيما أحرز فرانك اتشيامبونج هدف اندرلخت الوحيد في الدقيقة 69.

وفرض التعادل السلبي نفسه على لقاء بازل مع ضيفه إشبيلية ليتأجل حسم المواجهة بينهما إلى مباراة العودة التي ستقام بإسبانيا الأسبوع المقبل.

وعجز الفريقان عن هز الشباك طوال شوطي المباراة، في الوقت الذي اضطر فيه إشبيلية للعب بعشرة لاعبين قبل النهاية بعدما تلقى لاعبه ستيفن نزونزي البطاقة الحمراء في الدقيقة 87.