سيتعين على مشجعي فريقي برشلونة وريال مدريد متابعة مباراتين في وقت واحد وذلك في الجولة الأخيرة من بطولة الدوري الإسباني والتي ستحسم هوية المتوج باللقب.

ويتصدر برشلونة الترتيب برصيد 88 نقطة، وبفارق نقطة وحيدة عن مطارده وغريمه ريال مدريد الذي يحل في المركز الثاني.

وسيحل ميسي ورفاقه ضيوفا على فريق غرناطة، بينما يلعب ريال مدريد أمام مضيفه ديبورتيفو لاكورونيا، في التوقيت نفسه، غدا السبت، في السابعة مساء بتوقيت الإمارات، السادسة بتوقيت السعودية، الثالثة عصرا بتوقيت جرينتش.

ويأمل مشجعو ريال مدريد في اقتناص اللقب بطريقة درامية عن طريق تعثّر برشلونة بتحقيقه أي نتيجة غير الفوز، فيما ينتصر ريال مدريد على ديبور ليتوج باللقب للمرة الثالثة والثلاثين في تاريخهم.

وفي ما يلي بعضا من السيناريوهات الدرامية واردة الحدوث

خسارة برشلونة أمام غرناطة وتتويجه باللقب

هو أحد السيناريوهات الدرامية المحتملة، والتي ستصيب مشجعي ريال مدريد بالصدمة، وهو أن يخسر برشلونة أمام غرناطة، ويتعادل ريال مدريد مع ديبورتيفو، ليتساوى الفريقان في عدد النقاط، حينها سيتوج برشلونة باللقب لتفوقه على ريال مدريد بفارق المواجهات المباشرة.

تعادل برشلونة وتتويجه باللقب

سيناريو مشابه لما سبق، ففي حالة تعادل برشلونة وريال مدريد في الجولة الأخيرة سيتوج الفريق الكتالوني باللقب، وسيكون ريال مدريد قد أهدر فرصة التتويج بعدم تحقيقه الانتصار على ديبورتيفو.

تعادل برشلونة وخسارته للقب

سيناريو مختلف، حينها ستنقلب الآية وسيصاب مشجعو برشلونة بالصدمة، حيث سيرد ريال مدريد الدين لبرشلونة الذي سبق وأن اقتنص منه اللقب في الجولة الأخيرة لموسمين متتاليين

Advertisements