وقع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قانونا يسمح لمحبي كرة القدم الأجانب بزيارة روسيا دون تأشيرة خلال استضافتها كأس القارات 2017 وكأس العالم 2018، في حال عرضهم “بطاقة سفر المشجع“. 

 وأوضحت قناة ”روسيا اليوم” الإخبارية أن القانون -الذي صادق عليه الرئيس الروسي -ينص على أن مفعول عمل هذه البطاقة الخاصة بالمشجعين يبدأ قبل 10 أيام من انطلاق البطولتين، وينتهي بعد مرور 10 أيام على إجراء مباراتيهما الأخيرتين.

 وأشارت إلى أن القانون يطلب من المواطنين الأجانب الذين سيدخلون الأراضي الروسية خلال فترة عمل بطاقاتهم أن يعرضوا على سلطات الحدود جوازات السفر اللازمة المعترف بها في روسيا، بالإضافة إلى تذاكر الفعاليات الرياضية التي يرغبون في زيارتها.

 كما يشير القانون إلى أن صاحبي “بطاقات سفر المشجع” سيمكنهم استغلال وسائل النقل العامة في المدن التي ستحتضن مباريات البطولتين.

يذكر أن روسيا ستستضيف كأس العالم لكرة القدم للمرة الأولى في تاريخ البلاد خلال الفترة الممتدة من 14 جوان إلى 15 جويلية من العام 2018، ومن المقرر أن تجري مباريات البطولة في ملاعب 11 مدينة روسية.

   وكما حدث خلال دورة الألعاب الأولمبية الشتوية 2014 بمدينة سوشي الروسية، سيتعين على الجماهير تعبئة استمارة بيانات شخصية على الانترنت من أجل الحصول على ما يسمى “بطاقات هوية المشجع”.

ويبدأ سريان مفعول البطاقات المذكورة قبل 10 أيام من انطلاق منافسات المونديال في 14 جوان 2018 ويمتد إلى ما بعد انتهاء البطولة بعشرة أيام، وكان بوتين قد وعد بحرية الدخول إلى بلاده خلال ترشح روسيا لاستضافة المونديال.

وسمحت السلطات الروسية في نهائي بطولة دوري أبطال أوروبا عام 2008، لجماهير مانشستر يونايتد وتشيلسي بدخول البلاد بجواز السفر وتذكرة المباراة فقط.