موراتا “باكيًا”: سأنهي حياتي في البرنابيو

  • 15 أغسطس 2016
  • لا يوجد

قدم رئيس نادي ريال مدريد، فلورنتينو بيريز، اليوم الإثنين، ألفارو موراتا، أمام وسائل الإعلام، في مقصورة الشرف بسانتياجو برنابيو، حيث ذرف اللاعب الإسباني، دموع التأثر، خلال كلمته، مؤكدًا أنه سيودع حياته في الملعب المدريدي.

وبدأ موراتا كلمته، قائلاً: “إنه يوم من السعادة الغامرة بالنسبة لي”.

وأضاف والتوتر يبدو عليه: “يجب أن أشكر الأسرة والأصدقاء وكل الناس التي وثقت دائمًا فيَّ”.

وتابع: “لقد عدت لداري. لقد كانا بالنسة لي عامين طويلين، وانتظارًا طويلاً من أجل العودة، لكن أحيانًا المرء يحتاج لينضج ويكبر بشكل كامل. لقد عدت هنا مجددًا كي أودع حياتي في البرنابيو، وأحاول البقاء لأطول فترة ممكنة”.

واعترف ألفارو موراتا، بفضل فريقه السابق، يوفنتوس الإيطالي عليه، خلال العامين الماضيين.

وانتقل موراتا، في صيف 2014 إلى صفوف يوفنتوس تاركًا ريال مدريد، قبل أن يعود إلى “سانتياجو برنابيو” هذا الصيف، مقابل 30 مليون يورو.

وقال موراتا في المؤتمر الصحفي لتقديمه لاعبًا للريال: “أعتقد أن أشياء كثيرة قد تغيرت. غادرت هنا وأنا لا ألعب المباريات الكبيرة، ذهبت وتطورت هناك كلاعب وكشخص”.

وأضاف الدولي الإسباني: “ذهبت إلى واحد من أفضل الفرق في أوروبا، وحصلت على ما احتاجه وأنا هنا مرة أخرى”.

وتابع: “من الواضح أن ريال مدريد، أفضل فريق في العالم، وواحد من أصعب الأماكن التي يجب أن تصل إليها”.

وواصل: “لطالما قلت بأنني سأكون في المكان الذي أجد فيه المحبة، وهذا المكان هو ريال مدريد، لقد تركني النادي أرحل مقابل مبلغ جيد من المال وهذا يظهِر ثقتهم بي”.

وأكمل: “كان صيفًا هادئًا جدًا وكنت أعرف أنهم يريدون هنا أن أعود إلى ريال مدريد، وأحب ثقة المدرب والنادي”.

التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

إضافة تعليق