بات اللاعب الدولي الجزائري السابق مراد مغني ليلة السبت هدّافا مؤقتا لبطولة الرابطة الأولى- موبيليس”، بعد إجراء أول جولة من الموسم الكروي الجديد.

وسجّل صانع الألعاب مغني هدفَيْ فريقه شباب قسنطينة أمام الضيف وفاق سطيف في جوارية الشرق الجزائري التي انتهت بحصيلة التعادل هدفين لكل فريق. حيث هزّ شباك الزوار في الدقيقتين الـ 24 والـ 45، وأمضى لـ “النسر الأسود” كل من المهاجم رشيد ناجي في الدقيقة الـ 43 من ضربة جزاء، وزميله بنفس الخط أكرم جحنيط في الدقيقة الـ 73.

وفي مباراة “كلاسيكو” البطولة، افترق فريق شبيبة القبائل والزائر مولودية الجزائر على نتيجة التعادل السلبي، وهي نفس الحصيلة بين اتحاد سيدي بلعباس بميدانه مع اتحاد الحراش، وأيضا بين شباب بلوزداد والضيف مولودية وهران، ولكن بـ (1-1) في هذا اللقاء الأخير، حيث أمضى لفائدة أبناء “العقيبة” المهاجم أبو بكر ربيح في الدقيقة الـ 4، ووازن الكفة لمصلحة “الحمراوة” المدافع شمس الدين نساخ في الدقيقة الـ 32.

وانهزم فريق شبيبة الساورة وصيف بطولة الموسم الماضي بثنائية نظيفة خارج القواعد أمام دفاع تاجنانت، حملت بصمات متوسط الميدان محمد أشرف العايب في الدقيقة الـ 77 وزميله بنفس الخط جمال شتال في الدقيقة الـ 86.

وفاز أولمبي المدية بهدف لصفر على الضيف شباب باتنة، من تسجيل المهاجم محمد الأمين حمية في الدقيقة الـ 40 من ضربة جزاء. علما أن هاذين الفريقين واتحاد سيدي بلعباس صعدوا حديثا إلى القسم الأول.

ولم تُلعب مباراة سريع غليزان والضيف نصر حسين داي، بسبب شغب جمهور المحليين. فيما كان البطل اتحاد العاصمة قد استهل المشوار بالفوز (2-0) بمعقله على مولودية بجاية، الجمعة الماضية.

Advertisements