بن سبعيني اساسي ويسقط مع بوروسيا مونشنغلادباخ امام باير ليفركوزن بثلاثية

23 مايو 2020
بن سبعيني اساسي ويسقط مع بوروسيا مونشنغلادباخ امام باير ليفركوزن بثلاثية 24
A+
A-

حسم باير ليفركوزن موقعته أمام مضيفه بوروسيا مونشنجلادباخ، بالتغلب عليه بنتيجة 3-1 في المباراة التي احتضنها ملعب بروسيا بارك، ضمن لقاءات الجولة رقم 27 من الدوري الألماني.

بمشاركة الدولي الجزائري رامي بن سبعيني اساسيا

Image

وسجل ثلاثية ليفركوزن كاي هافيرتز (7-58) وسفين بيندر (81)، بينما أحرز هدف مونشنجلادباخ الوحيد ماركوس تورام (52).

وبتلك النتيجة رفع باير ليفركوزن رصيده إلى 53 نقطة ليرتقي إلى المركز الثالث، بينما تجمد رصيد مونشنجلادباخ عند 52 نقطة، ليتراجع إلى المركز الرابع.

شكل باير ليفركوزن الخطورة الأولى في المباراة في الدقيقة الرابعة، وذلك بعد سلسلة من المراوغات من قبل ديميرباي داخل منطقة الجزاء، أنهاها بتسديدة أرضية أمسك بها بنجاح الحارس سومير.

وافتتح ليفركوزن التسجيل مبكرًا في الدقيقة السابعة من هجمة مرتدة، بعدما مرر بلعربي كرة بينية مميزة لهافيرتز الذي انفرد بالحارس سومير، وسدد كرة أرضية سكنت الشباك.

هدأت المباراة في الدقائق التالية، حتى تحصل ليفركوزن على ركلة ركنية في الدقيقة 26، لتتمهد الكرة أمام بيندر في منطقة الجزاء، ليسدد كرة قوية إلا أنها ذهبت أعلى العارضة.

وبعدها بدقيقة واحدة، سدد بلعربي كرة أرضية من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء، أبعدها حارس مونشنجلادباخ.

وفي ظهور نادر لمونشنجلادباخ في الدقيقة 40، سدد بن سبعيني كرة أرضية قوية من خارج منطقة الجزاء، تصدى لها هراديكي بصعوبة.

وأهدر ليفركوزن فرصة محققة لتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 45، بعدما مرر ديميرباي كرة بينية رائعة لهافيرتز، لينفرد الأخير بالحارس سومير ويسدد كرة اصطدمت بالعارضة، وتابعها ديميرباي أمام المرمى الخالي من حارسه، إلا أن دفاع مونشنجلادباخ تدخل في اللحظة الأخيرة وأبعد الكرة إلى ركلة ركنية، لينتهي الشوط الأول بتقدم ليفركوزن بهدف دون رد.

ومع بداية الشوط الثاني، استغل بن سبعيني خطأ من الحارس هراديكي في تمرير الكرة، ليفتكها ويسدد من على حدود منطقة الجزاء، كرة مرت بقليل إلى جوار القائم في الدقيقة 50.

وعدل مونشنجلادباخ النتيجة في الدقيقة 52، بعدما مرر بليا كرة بينية سحرية لتورام، الذي انفرد بهراديكي من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء، ليسدد بعدها كرة أرضية قوية سكنت الشباك.

وبعدها بدقيقة واحدة، كاد مونشنجلادباخ أن يسجل الهدف الثاني، بانفراد آخر لتورام، إلا أنه سدد كرة أرضية ضعيفة هذه المرة تصدى لها بنجاح حارس ليفركوزن.

وانقلبت الأمور سريعًا، ففي الدقيقة 54، توغل بلعربي في الجانب الأيمن لمنطقة جزاء مونشنجلادباخ، وسدد كرة أرضية مرت إلى جوار القائم، إلا أنه أثناء التسديد تعرض للإعاقة من إلفيدي، ليحتسب حكم المباراة ركلة جزاء لباير ليفركوزن أكدتها تقنية الفار.

ونفذ ركلة الجزاء هافيرتز مسددًا في الزاوية اليمنى، كرة لمست يد الحارس سومير وسكنت الشباك في الدقيقة 58، ليتقدم ليفركوزن بالهدف الثاني.

وفي الدقيقة 65، مرر تورام كرة رائعة بالكعب في منطقة الجزاء تجاه نيوهاوس، إلا أن الأخير لم يتوقعها على الرغم من انفراده بالحارس هراديكي، ليسدد كرة ضعيفة تصدى لها الحارس وخرجت إلى ركلة ركنية.

وتلاعب ديابي بدفاعات مونشنجلادباخ في الدقيقة 75، بعدما وصل بالكرة من وسط الملعب إلى منطقة الجزاء، ليسدد بعدها كرة أرضية تصدى لها الحارس سومير، وتابعها ديميرباي بتسديدة علت العارضة.

وواصل مونشنجلادباخ محاولاته لتسجيل هدف التعادل، بتسديدة من البديل بينيس لمخالفة من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 77، مرت إلى جوار القائم بقليل.

وقتل ليفركوزن المباراة في الدقيقة 81، بعدما تحصل على مخالفة نفذها ديميرباي وارتقى لها بيندر مسددًا رأسية سكنت الشباك، ليتقدم ليفركوزن بالهدف الثالث.

وكاد بليا أن يقلص الفارق في الدقيقة 84، برأسية مرت بقليل إلى جوار القائم، وتبعها بتسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، أخرجها حارس ليفركوزن إلى ركلة ركنية، لينتهي اللقاء بفوز باير ليفركوزن بنتيجة 3-1.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.