ليفاندوفسكي يقود بايرن ميونخ لسحق ضيفه آينتراخت فرانكفورت بخماسية

24 أكتوبر 2020
ليفاندوفسكي يقود بايرن ميونخ لسحق ضيفه آينتراخت فرانكفورت بخماسية 24

قاد البولندي روبرت ليفاندوفسكي فريقه بايرن ميونخ، لتحقيق فوز سهل على ضيفه آينتراخت فرانكفورت، بنتيجة (5-0)، على ملعب أليانز أرينا، اليوم السبت، في خامس جولات الدوري الألماني.

سجل المهاجم البولندي ثلاثية “هاتريك”، في الدقائق (10، 26 و60)، فيما أضاف ليروي ساني وجمال موسيالا هدفين في الدقيقتين (72 و90),

وبهذا الفوز، ارتقي الفريق البافاري للوصافة بوصوله للنقطة 12، بينما استقر فرانكفورت في المركز السادس برصيد 8 نقاط.

الشوط الأول

بدأت المباراة بضربة بالغة للفريق البافاري بعد تعرض الكندي ألفونسو ديفيز لإصابة في الكاحل بعد حوالي دقيقة واحدة على انطلاقها، ليستبدله مدربه هانز فليك بالفرنسي لوكاس هيرنانديز.

رغم ذلك، لم يتأثر بايرن بهذا التبديل المفاجئ، بل نجح ليفاندوفسكي في التقدم بهدف أول قبل مُضي 10 دقائق على بداية المباراة، بعد تسلمه تمريرة من كومان، ليقابلها بتسديدة مباشرة نحو الشباك.

وهيمن بايرن على مجريات اللعب كليًا، لينجح ليفاندوفسكي في هز الشباك مجددًا بعدما ارتقى لعرضية كيميتش من ركنية، ليقابل الكرة بضربة رأسية إلى داخل الشباك.

ومرت الدقائق التالية بهدوء، إذ لم يشكل فرانكفورت أي خطورة على مرمى مانويل نوير، لينتهي الشوط الأول بتقدم بايرن (2-0).

الشوط الثاني 

وفي مستهل الشوط الثاني، أنقذ كيفن تراب مرماه من فرصة خطيرة، بتصديه لتسديدة هيرنانديز من داخل منطقة الجزاء.

وعاد حارس فرانكفورت للذود عن مرماه مجددًا بعدما حول بأطراف أصابعه كرة من تسديدة صاروخية بأقدام كومان، إلى ركنية.

ولم يتوقف ليفاندوفسكي عن استباحة شباك تراب، بعدما تلقى تمريرة بينية من كوستا، وضعته وجهًا لوجه مع الحارس الألماني، قبل أن يضع الكرة في أقصى الزاوية اليسرى.

وفي الدقيقة 68، دفع فليك بالجناح الألماني ساني على حساب كوستا، ليعود للمشاركة مع الفريق بعد غياب بسبب إصابة في الركبة.

ولم يحتج الدولي الألماني سوى 4 دقائق فقط لترك بصمته في اللقاء عبر تسديدة رائعة من خارج منطقة الجزاء، استقرت في شباك حارس فرانكفورت.

وكاد فرانكفورت أن يباغت بايرن بهدف في الدقائق الأخيرة، بعدما أعاد سار الكرة برأسه إلى نوير، لكن دوست لمسها قبل وصول الحارس إليها، قبل أن يلحق الأخير بالكرة قبل تجاوزها خط المرمى، ليبعدها بقدمه خارج منطقة الجزاء.

وأهدر جوريتسكا فرصة هدف محقق قبل نهاية الوقت الأصلي بـ5 دقائق، بعدما تعامل برعونة مع انفراده بتراب، إذ حاول إسقاط الكرة من فوقه، لكن الحارس الألماني تصدى لها.

وفي الدقيقة الأخيرة من الوقت الأصلي، وضع البديل موسيالا بصمته هو الآخر بعد أن وصلته كرة داخل منطقة الجزاء، ليقابلها بتسديدة مباشرة إلى داخل الشباك، ليفوز بايرن بخمسة أهداف دون رد.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.