يوفنتوس يتعادل أمام مضيفه أودينيزي

يوفنتوس يتعادل أمام مضيفه أودينيزي 1

سقط يوفنتوس في فخ التعادل أمام مضيفه أودينيزي، بهدفين لكل فريق، في اللقاء الذي جمعهما مساء اليوم الأحد، ضمن لقاءات الجولة الأولى من الدوري الإيطالي.

تقدم يوفنتوس عن طريق باولو ديبالا في الدقيقة “3”، وأضاف خوان كوادرادو الهدف الثاني “23”، بينما سجل لأودينيزي روبرتو بيريرا “51” من ركلة جزاء، وجيرارد دولوفيو “83”.

وبهذا التعادل، حصد اليوفي نقطة واحدة ومثله أودينيزي، ليحتلا المركزين السادس والسابع بجدول الترتيب.

البداية جاءت قوية من قبل يوفنتوس، حيث نجح ديبالا في تسجيل الهدف الأول بالدقيقة الثالثة، بعد تمريرة كوادرادو في جهة اليمين إلى بنتانكور، الذي مرر الكرة داخل المنطقة لتجد ديبالا الذي سدد الكرة بلمسة مباشرة في الشباك.

وحاول بوسيتو تعديل النتيجة سريعًا لأودينيزي، بعدما وصلته الكرة ليطلق تسديدة على مرمى تشيزني، لكنها وصلت سهلة للحارس.

وعاد اللاعب ذاته ليهدد مرمى يوفنتوس، بعدما نفذت ركلة ركنية داخل المنطقة، قابلها بوسيتو برأسية خطيرة مرت بجوار المرمى.

وفي الدقيقة 23، نجح كوادرادو في إضافة الهدف الثاني، بعد تمريرة من ديبالا استلمها الكولومبي وتوغل داخل المنطقة وراوغ نويتينك ثم سدد كرة أرضية في الشباك.

مع بداية الشوط الثاني، حصل أرسلان على ركلة جزاء لأودينيزي، بعدما سدد الكرة باتجاه المرمى ليبعدها تشيزني فارتدت منه وتابعها أرسلان، قبل أن يعرقله حارس اليوفي، ليتمكن بيريرا من تحويلها لهدف أول لأصحاب الأرض.

وكاد موراتا أن يسجل ثالث أهداف يوفنتوس بالدقيقة 54، بعد عرضية متقنة من ساندرو من جهة اليسار، ارتقى لها موراتا فوق الجميع وضربها برأسه فردها القائم الأيمن لحارس أودينيزي.

رونالدو بعد مشاركته بدقيقتين، وتحديدًا في الدقيقة 62، كاد أن يضيف الهدف الثالث، بعد ركلة حرة نفذها ديبالا داخل المنطقة، فوجد الدون نفسه وحيدًا أمام المرمى لكنه سدد الكرة برأسه بجوار القائم الأيمن.

وواصل يوفنتوس هجماته الخطيرة على مرمى أودينيزي، وبالدقيقة 66، مرر رونالدو الكرة إلى بنتانكور على حدود المنطقة، ليطلق الأخير تسديدة قوية ارتطمت بالقائم الأيسر لسيلفيستيري.

وفي الدقيقة 83، نجح أودينيزي في تسجيل التعادل عن طريق دولوفيو، بعد خطأ فادح من الحارس تشيزني الذي حاول مراوغة أوكاكا الذي خطف الكرة ومررها لدولوفيو أمام المرمى فوضعها في الشباك الخالية.

يايالو أهدر فرصة تسجيل هدف ثالث وقاتل بعدما وصلته الكرة داخل المنطقة، لكنه سدد بعيدا عن المرمى.

ورد ديبالا بفرصة محققة للتسجيل بالدقيقة 90+2، حيث استلم الأرجنتيني الكرة على حدود المنطقة، وسدد بطريقته المعهودة باتجاه المرمى، فأبعدها الحارس بأطراف أصابعه إلى ركنية.

وفي الدقيقة (90+4)، سجل رونالدو هدفًا قاتلاً بعد عرضية ممتازة من جهة اليمين من كييزا، ارتقى لها رونالدو ليضربها برأسية قوية في الشباك، لكن الحكم ألغاه بداعي التسلل بعد العودة لتقنية الفيديو.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً