ريال مدريد يكتسح مضيفه غرناطة برباعية

ريال مدريد يكتسح مضيفه غرناطة برباعية 1

حقق ريال مدريد انتصارا كاسحا (4-1) على مضيفه غرناطة، مساء اليوم الأحد، في إطار منافسات الجولة الـ14 من الليجا.

وسجل أهداف الميرينجي، ماركو أسينسيو (19)، ناتشو (25)، فينيسيوس جونيور (56)، وفيرلاند ميندي (76)، بينما سجل لويس سواريز لغرناطة في الدقيقة 34.

وبهذا الانتصار، رفع ريال مدريد رصيده إلى 30 نقطة، لينتزع صدارة الليجا، بينما تجمد غرناطة عند 11 نقطة، في المركز الثامن عشر.

وبدأت المباراة بضغط من الفريق الملكي، الذي حاول تهديد مرمى غرناطة بعدة محاولات، عبر بنزيما وفينيسيوس، لكن دون خطورة حقيقية.

ونجح ماركو أسينسيو في تسجيل هدف التقدم، في الدقيقة 19، حين تلقى تمريرة في العمق من زميله، توني كروس، وانطلق وسدد أسفل يمين الحارس ماكسيميانو.

وضاعف ناتشو فيرنانديز النتيجة لريال مدريد، في الدقيقة 25، إذ استغل تمريرة من كروس داخل منطقة الجزاء، وسدد مباشرةً في المرمى.

وقلص لويس سواريز، لاعب غرناطة، الفارق في الدقيقة 34، عندما قطع زميله جونالونس الكرة من فينيسيوس جونيور، ومرر للأول الذي أطلق تصويبة ارتطمت بأحد لاعبي الميرينجي، قبل أن تسكن شباك كورتوا.

وكاد كاسيميرو أن يسجل هدفا بالخطأ في مرمى الريال، في الدقيقة 39، حينما أرسل لاعب غرناطة كرة عرضية قابلها البرازيلي برأسه، ليتصدي لها كورتوا.

وحاول لويس سواريز تسجيل هدف التعادل لفريقه، في الدقيقة 45، مستغلا تمريرة خاطئة من دفاع الميرينجي، لكنه سدد بجانب القائم الأيمن.

ونجح فينيسيوس جونيور في تسجيل الهدف الثالث لريال مدريد، في الدقيقة 56، إثر انطلاقة من كريم بنزيما الذي أرسل كرة عرضية للوكا مودريتش، الذي مررها بدوره إلى البرازيلي ليسكنها في الشباك الخالية.

وأشهر حكم المباراة البطاقة الحمراء، في وجه مونشو لاعب غرناطة بالدقيقة 67، إثر التدخل العنيف ضد فينيسيوس جونيور، قبل أن يطرد روبرت مورينو، مدرب غرناطة، بسبب اعتراضه على القرار.

وتألق ماكسيميانو، حارس مرمى غرناطة، في التصدي لتسديدة من رودريجو، في الدقيقة 74.

وأضاف فيرلاند ميندي الهدف الرابع لريال مدريد، في الدقيقة 75، عندما استقبل تمريرة في العمق من كاسيميرو، لينفرد بحارس غرناطة ويسدد أسفل يساره.

وحاول غرناطة في الدقائق الأخيرة تقليص الفارق، لكن دون جدوى، ليخرج الميرينجي فائزا (4-1).

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.