هني يتلقي هزيمة قاسية مع أندرلخت امام باريس سان جيرمان برباعية

  • 18 أكتوبر 2017
  • لا يوجد

واصل باريس سان جيرمان اكتساح منافسيه في دوري الأبطال وحقق الفوز على مضيفه أندرلخت البلجيكي برباعية نظيفة مساء اليوم الأربعاء في الجولة الثالثة من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

سجل رباعية العملاق الباريسي كل من كيليان مبابي وإدينسون كافاني ونيمار وآنخيل دي ماريا في الدقائق 3 و44 و66 و88 ليحقق الفريق الفرنسي العلامة الكاملة 9 نقاط في الصدارة خلفه بايرن ميونيخ الألماني بست نقاط وسيلتيك ثلاث نقاط وأندرلخت بلا رصيد

لعب باريس سان جيرمان بخطته المعتادة 4-3-3 بوجود ألفونس أريولا في حراسة المرمى أمامه الرباعي ألفيس وماركينيوس وكيمبيمبي وكورزاوا ثم ثلاثي الوسط تياجو موتا وفيراتي ورابيو خلف الثلاثي الهجومي مبابي وكافاني ونيمار.

أما الفريق البلجيكي لعب بخطة 4-2-3-1، لكنه تلقى صدمة مبكرة بعد مرور 3 دقائق، حيث هز مبابي الشباك بتسديدة قوية بعد تمريرة رائعة من ماركو فيراتي.

واستفز هذا الهدف أصحاب الأرض وتحركوا للأمام وهددوا مرمى الفريق الباريسي بأكثر من محاولة بتسديدة لاعب الوسط زفين كومس وفرصتين لرأس الحربة لوكاس تيودورزك بينما أضاع الجناح الأيسر هنري أونيكورو أخطر الفرص بعدما انطلق مستغلاً سرعته وانفرد بالمرمى ولكنه سدد في جسد أريولا.

امتص الفريق الباريسي ونجومه حماس أصحاب الأرض وكاد مبابي يضيف الهدف الثاني من خطأ فادح لمدافع أندرلخت في إعادة الكرة لحارس المرمى، لتصل الكرة إلى نيمار مسددًا خارج المرمى الخالي.

ومن هجمة مرتدة سريعة انطلق نيمار وسدد كرة قوية أبعدها الحارس مات سيلز لترتد إلى مبابي ليمهدها برأسه إلى كافاني الذي وضعها بسهولة في الشباك.

كانت بداية الشوط الثاني مثيرة حيث سدد سفيان هني ركلة حرة فوق العارضة، بينما رفض الفريق الباريسي قتل المباراة مبكرًا بإضاعة كافاني انفراد تام بتسديد الكرة في العارضة ثم ضربة رأس أخرى لنيمار بجوار القائم الأيمن.

واصل نجوم سان جيرمان إهدار الفرص السهلة حيث سدد كافاني في الشباك إلا أن الحكم ألغى الهدف بداعي التسلل، ثم انفرد المهاجم الأوروجوياني وسدد الكرة برعونة في جسد الحارس لترتد إلى مبابي الذي أطاح بالكرة فوق العارضة.

وفي صراع من نوع خاص سدد سفيان هني ركلة حرة في أحضان أريولا، بينما نجح نيمار في استغلال السلاح ذاته لإضافة الهدف الثالث بتسديدة أرضية خدع بها الحائط البشري وحارس مرمى أندرلخت بعدها شارك جوليان دراكسلر مكان تياجو موتا.

وسجل كافاني هدفًا جديدًا ألغاه الحكم بداعي التسلل ثم غادر الملعب ليشارك مكانه آنخيل دي ماريا وكذلك جوفاني لو سيلسو مكان فيراتي.

حاول أندرلخت إحراز هدف شرفي لحفظ ماء الوجه إلا أن التوفيق لم يحالفه حيث أبعد أريولا ضربة رأس لسفيان هاني بصعوبة بالغة لترتد إلى أونيكورو الذي سددها قوية في العارضة، ورد مبابي بإهدار انفراد تام.

ووسط كر وفر سدد ماسيمو برونو كرة أرضية بجوار القائم الأيمن، قبل أن يضاعف دي ماريا جراح الفريق البلجيكي بهدف رابع من انفراد تام ثم أضاع دي ماريا فرصة مؤكدة لإحراز هدف خامس من انفراد تام مسددًا الكرة بغرابة شديدة بجوار القائم الأيمن، كما شارك مبابي في مسلسل إهدار الانفرادات في الوقت الضائع بتسديدة فوق العارضة، لتنتهي المباراة برباعية نظيفة.