مولودية الجزائر وشبيبة القبائل كلاسيكو الجزائر ابرز مواجهات الجولة التاسعة للبطولة المحترفة الأولى

مولودية الجزائر وشبيبة القبائل كلاسيكو الجزائر ابرز مواجهات الجولة التاسعة للبطولة المحترفة الأولى 24

تقدم الجولة التاسعة للبطولة المحترفة الأولى, موبيليس, لكرة القدم التي ستنطلق يوم غد الخميس طبقا ثريا يجمع العملاقين, مولودية الجزائر بشبيبة القبائل, بينما يخوض الرائدان, شباب قسنطينة و مولودية بجاية, صراعا عن بعد.

وستهتز مدرجات ملعب عمر حمادي ببولوغين على وقع الكلاسيكو الجزائري بين مولودية الجزائر (12-9 نقاط) و شبيبة القبائل (8-10ن) في لقاء من المقرر أن يفي كعادته, بكل وعوده بين تشكيلتين تبحثان عن بعث مشوارهما من جديد.

العميد الذي لا زال تحت صدمة الهزيمة بسيدي بلعباس (1-2), يريد تحقيق الفوز على الكناري بأي ثمن, خاصة و أن هذا الأخير سيعرف بداية مهمة مدربه الجديد, الفرنسي فرانسوا سيكوليني.

وستعرف هذه الجولة صراعا غير مباشر بين الرائدين, “عقارب” بجاية و “سنافر” قسنطينة, اللذين يتقاسمان الصدارة برصيد 14 نقطة, حيث يسعى كل منهما الانفراد بكرسي الريادة. وتبقى مولودية بجاية التي لم تتذوق طعم الهزيمة منذ انطلاق الموسم الكروي الجديد, الاكتشاف الباهر للربع الأول للمنافسة والتي ستستقبل على ميدان ملعب الوحدة المغاربية, أمل الاربعاء (7-11 ن) بهدف الحفاظ على المكسب الثمين.

أما الأمل الفائز في خرجته الأخيرة على شبيبة الساورة (2-1), فستكون مهمته في بجاية معقدة, لكن هذا لن يمنعه من محاولة تحقيق مفاجأة مدوية.  ويقوم شريكه في الريادة شباب قسنطينة, الذي حصد نقطة واحدة في مباراتيه الأخيرتين, برحلة محفوفة بالمخاطر إلى العاصمة لمواجهة الفانوس الأحمر, نصر حسين داي الذي يملك في رصيده 6 نقاط منها 4 جناها في لقائيه الأخيرين, حيث نجح الأسبوع الماضي في فرض التعادل على بطل الجزائر, اتحاد العاصمة بملعب بولوغين (0-0) بعد فوزه على شباب بلوزداد (1-0).

وسيحاول الناديان الوهرانيان, الجمعية (ثالثة) و المولودية (رابعة) مواصلة تسلقهما لدرجات الترتيب. وستستضيف الجمعية فريق اتحاد الحراش (5-12 ن) في لقاء مفتوح على كل الاحتمالات, بينما تتنقل المولودية التي انفجرت تماما منذ قدوم المدرب جان ميشال كافالي, لدى الجار اتحاد بلعباس (11 – 10 ن) في مباراة محلية مثيرة للغرب الجزائري.

ويتنقل حامل اللقب, اتحاد الجزائر (13 – 9 ن) الذي يعرف سقوطا حرا منذ خمس جولات الى ملعب مسعود زوقار بالعلمة, حيث يصعب النيل من المولودية المحلية (7-11ن). وسيعمل العاصميون على استعادة بريقهم و محو سلسلة الاخفاقات التي تلت سلسلة 25 مباراة بدون هزيمة والتي توقفت أمام أمل الاربعاء.

أخيرا, يبقى شباب بلوزداد (15 – 7 ن) مطالبا بحسن تسيير تنقله الصعب إلى بشار حيث سيجد في انتظاره شبيبة الساورة (6 -11ن) التي قلما خيبت آمال أنصارها بميدانها.وسيعرف هذا اللقاء, بداية المدرب الجديد لشباب بلوزداد, الفرنسي آلان ميشال الذي خلف في العارضة الفنية, مواطنه فيكتور زفينكا.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك رد