Published On: mer, Oct 23rd, 2019

اريد تحضير درس أنتج ص 27 للسنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

اريد تحضير درس أنتج ص 27 للسنة الثالثة متوسط – الجيل الثاني

أقوم انتاجي:

كان اصرارك على افادة زملائك في المتوسطة بما تعلمته في ندوة حول التصدي للافات الاجتماعية قويا.
حرر فقرة من اثني عشر سطرا، قصد نشرها في مجلة المتوسطة، تناول فيها افة التواكل و الاعتماد على
الغش في الامتحانات، واثارها السلبية، موظفا ما تراه مناسبا من مكتسباتك .

أسباب الغش في الامتحانات :
ضعف الإيمان : فان القلوب إذا ملئت بالإيمان بالله لا يمكن أن تقدم على الغش و هي تعلم أن ذلك يسخط الله ، فقد وضع الدين الغشاش خارج مجموع المسلمين ، لقوله صلى الله عليه وسلم ( من غشنا فليس منا ) ، و ( من غش فليس منا ) . وإن السبب الأول في الغش يعود إلى ضعف الوازع الديني لدى من يمارس الغش ( وهو الطالب ) ، أو من يشجع عليه وهم : ( الطالب – ولي الأمر – المربي – المدرس – المراقب – المدرسة .. ) .
ضعف التربية : حيث يشترك في هذه المسئولية : البيت ، والمدرسة ، والمجتمع . ويلعب الوالدين دوراً متميزاً فيها . إن الكارثة الحقيقية في قضية الغش تتمثل في أن بعض الطلبة وأولياء الأمور والمربين أصبحوا لا يرونها مشكلة ، ولا يعدونها ذنبا أن يجاهر الطالب في ارتكابه للغش ، بل يغتاظون ويكرهون كل من يحاول الحد من هذه الظاهرة ، وأصبح كثير من الطلبة يتباهى باحترافه الغش ، ويجعل الهدف الأكبر الذي يسعى إليه هو الحصول على أعلى الدرجات في الاختبارات ( لكي تزين بها شهاداتهم ، وتناسوا أن عقولهم لا يوجد بها رصيد من هذه الدرجات هناك أسباب أخرى للغش ، تتمحور حول عناصر أربع : أسباب تعود إلى الطالب ، و أسباب تعود للمعلم ، و أسباب تعود إلى المدرسة والإدارة ، و أسباب اجتماعية … ، نذكر منها :
إحساس الطالب بضعف قدراته العقلية
ضعف مستوى التحصيل الدراسي للطالب.
عدم الرغبة في الدراسة .
عدم تقدير المسؤولية من قبل الطالب .
عدم الاستعداد الكافي للامتحان .
الإدراك الخاطئ لسلوك الغش في الامتحان .
الرغبة القوية في الحصول على درجة النجاح والانتقال الى مرحلة أعلى .
تحدي سلطة المدرس المراقب وتعليماته .
التنافس الشديد بين الطلبة .
شكوى الطالب من عدم القدرة على الحفظ .
الخوف من الرسوب .
تقليد الزملاء .
شيوع الثقافة التي تمجد الغش ( الغش نوع من التعاون بين الطلبة )

يعرف التواكل عل أنه ترك الأسباب بالتقاعس عن القيام بالأعمال ومتابعتها بحجة الاتكال على الله أو على الآخرين في قضائها تكاسلا. وعند المسلمين يتعتبر التواكل عادة قبيحة وممجوجة, ذلك لأن الناس ينسون أو يتناسون نصيحة الرسول محمد بـ (بأعقل وتوكل).

وعلى الإنسان التوكل على الرحمن في كل حاجة ولا يؤثر العجز يوماً على الطلب ألم يقل الله لمريم فهزي الجذع يساقط الرطب, ولو شاء أن تجنيه من غير أن تهز النخلة لكانت جنت الرطب ولكن الله يريد أن يعلمنا بأن لكل شيء هناك سبب له, فلنتخيل حال امرأة ضعيفة وهي في حال النفاس فأنها بالتأكيد تكون أضعف ما تكون المرأة عليه والنخلة شجرة قوية يصعب هز جذعها القوي ولكن الله قال: (وهزي إليك بجذع النخلة…)فالله يأمرنا بالسبب لنتعلم, كان من الممكن أن يسقط لها الرطب بلا هز.

About the Author

- Elkhadra presse Algérie magazine Elkhadra. actualité

Leave a comment

XHTML: You can use these html tags: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>