مانشستر يونايتد يفوز بصعوبة على ضيفه أستانا الكازاخي

19 سبتمبر 2019
مانشستر يونايتد يفوز بصعوبة على ضيفه أستانا الكازاخي 17
A+
A-

استهل مانشستر يونايتد الإنجليزي مشوراه في مسابقة الدوري الأوروبي، بتحقيق فوز ثمين على حساب أستانا الكازخستاني بهدف نظيف على ملعب أولد ترافورد، ضمن مباريات المجموعة الثانية عشرة.

وسجل هدف مانشستر يونايتد الوحيد اللاعب ماسون جرينوود في الدقيقة 73، ليرفع الشياطين الحمر رصيدهم إلى 3 نقاط.

ودخل مانشستر يونايتد المباراة بقوة من خلال الاستحواذ على الكرة، وكاد فريد أن يفتتح التسجيل في الدقيقة الثالثة، من تسديدة صاروخية من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بالعارضة.

وتواصل زحف اليونايتد، ففي الدقيقة الرابعة سدد ماركوس راشفورد مخالفة من على حدود منطقة الجزاء، ارتطمت بالحائط البشري وكادت تغالط الحارس نينيد إريك، إلا أنها خرجت إلى ركلة ركنية.

وفي الدقيقة 12 ومن ركلة ركنية بعد ارتباك دفاعي من مدافعي الفريق الكازخستاني في إبعاد الكرة، وصلت الكرة إلى راشفورد في منطقة الـ6 ياردة، إلا أنه أهدرها بغرابة، بعدما تصدي حارس المرمي لتسديدته.

وتلقى ماسون جرينوود في الدقيقة 15، تمريرة سحرية بالكعب من راشفورد داخل منطقة الجزاء، ليسدد كرة مرت إلى جانب القائم الأيمن بقليل.

وواصل راشفورد إهدار الفرص السهلة، ففي الدقيقة 21، تلقى تمريرة ساحرة من ماركوس روخو، وضعته منفردًا بالمرمى، إلا أنه سدد الكرة مباشرة في منتصف المرمى، ليتصدى لها الحارس بسهولة.

وسدد روخو كرة قوية من خارح منطقة الجزاء في الدقيقة 43، ارتطمت بدفاعات أستانا، وتمهدت أمام راشفورد داخل منطقة الجزاء، إلا أن الأخير سددها ضعيفة في يد الحارس، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي بين الفريقين.

وبدأ مانشستر يونايتد شوط المباراة الثاني بقوة، ففي الدقيقة 47، أرسل روخو عرضية أرضية مرت بغرابة من أمام كل من جرينوود وتاهيت شونج أمام المرمى الخالي من حارسه، لتخرج إلى ركلة مرمى.

وفي الدقيقة 52، ومن ركلة ركنية وجد جرينوود الكرة أمامه في منطقة الـ6 ياردة، إلا أنه سددها في أرجل مدافعي الفريق الكازخستاني.

وواصل راشفورد محاولاته لتسجيل الهدف المنتظر، وفي الدقيقة 55 سدد ركلة ثابتة مرت فوق العارضة بقليل، ومن ركلة ثابتة أخرى في الدقيقة 60، سدد فريد كرة صارخية تصدى لها الحارس إريك ببراعة، وأخرجها إلى ركلة ركنية.

وكاد أستانا يباغت مانشستر بهدف على عكس مجرى اللعب في الدقيقة 62، بعدما أرسل توماسوف كرة عرضية متقنة إلى روتاريو داخل منطقة الـ6 ياردة، إلا أنه سددها بغرابة إلى جانب القائم.

وأجرى مدرب مانشستر يونايتد أولى جونار سولسكاير تبديلين دفعة واحدة في الدقيقة 68 على أمل تعديل الأمر، بإقحام خيسي لينجارد على حساب تشونج، إضافة إلى نزول خوان ماتا على حساب أنخيل جوميز.

وتمكن اليونايتد من افتتاح التسجيل أخيرًا في الدقيقة 73، بعدما تلقى جرينوود كرة في الجانب الأيمن من داخل منطقة الجزاء، وتمكن من مرواغة مدافع أستانا، وسدد كرة أرضية زاحفة سكنت شباك الحارس إريك.

وفي الدقيقة 76، سدد الأرجنتيني روخو صاروخية من مسافة بعيدة من خارج منطقة الجزاء، مرت بالقرب من القائم الأيسر.

وأجرى سولسكاير التغيير الأخير في الدقيقة 79 بخروج روخو ونزول أشلي يونج، وفي الدقيقة 80 سدد لينجارد صاروخية من خارج منطقة الجزاء ارتطمت بالقائم، وتمهدت أمام ديوجو دالوت أمام المرمى الخالي من حارسه، إلا أنه سددها بغرابة أعلى العارضة.

وكاد لينجارد أن يطلق رصاصة الرحمة في الدقيقة 89، بعدما إنفرد بمرمى الفريق الكازخستاني بعد تمريرة سحرية من قبل جرينوود، إلا أن لينجارد سددها ضعيفة في جسد الحارس، لتنتهي المباراة بفوز الشياطين الحمر بهدف نظيف.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.