الفاف تنشر بيان رسمي بشأن ما حدث لـ هشام بوداوي في المنطقة المختلطة

11 أكتوبر 2019
الفاف تنشر بيان رسمي بشأن ما حدث لـ هشام بوداوي في المنطقة المختلطة 24

استنكر الاتحاد الجزائري لكرة القدم الاعتداء اللفظي الذي تعرض له اللاعب هشام بوداوي، لاعب خط وسط نادي نيس الفرنسي، في نهاية المباراة الودية التي تعادل فيها المنتخب الجزائري مع ضيفه منتخب الكونغو الديمقراطية 1-1 مساء الخميس.

وأوضح الاتحاد الجزائري أن بوداوي تعرض لاعتداء لفظي “دنيء” من قبل أحد الصحفيين، بداعي رفضه الإدلاء بأي تصريح في المنطقة المختلطة عقب نهاية المباراة.

وأشار الاتحاد إلى أن هذا الاعتداء أثار غضب لاعبي المنتخب وأعضاء مختلف الأجهزة وحتى الصحفيين وكذلك تضامنهم مع اللاعب.

وأضاف أنه لا يمكن السكوت على هذا التصرف، وأنه سيتخذ الإجراءات المناسبة تجاه كل شخص مذنب.

بيان من الفاف بشأن ما حدث لـ هشام بوداوي في المنطقة المختلطة بعد نهاية مباراة المنتخب الوطني أمام الكونغو:
– هشام بوداوي تعرض لاعتداء لفظي حاد من أحد الصحفيين بعد أن رفض الإدلاء بتصريح.
– هذا التصرف أثار غضبا وتضامنا من جميع اللاعبين والطاقم الفني.
– الفاف لن تتجاوز ما حدث وستتخذ التدابير اللازمة ضد الشخص المذنب.
– مبدأ المنطقة المختلطة بعد نهاية المباراة يقضي بمرور لاعبي الفريقين بهذا المكان المخصص، لكنهم ليسوا مجبرين بإدلاء تصريحات إن لم يريدوا ذلك.
– بعد نهاية المؤتمر الصحفي للمدرب جمال بلماضي تقدم العديد من ممثلي الصحافة الوطني لإدانة تصرف هذا الصحفي.

تعليقات الزوار ( 1 )

  1. هدا ليس عملا جيد ماقاله الصحفي وقاحة و ماقما بيه بوداوي وجميع الاعبين عملا رائع وشرفنا ونحنا معهلم رابحين ولا خاسرين يكفينا انهم يلعبو بقلبهم الله يوفقهم ويحفضهم وادو مباراة رائعة بركلونا من الهدرة زايدة ليكيب الله يستركم انشاء الله

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.