ريان شرقي محلّ اهتمام العديد من الأندية العالمية

3 ديسمبر 2019
ريان شرقي محلّ اهتمام العديد من الأندية العالمية 24
A+
A-
تحتوي أكاديمية نادي ليون الفرنسي، على العديد من المواهب الكروية، التي أصبحت محلّ اهتمام العديد من الأندية العالمية، رغم صغر سنها، إلا أن الحديث أصبح بكثرة على إمكانية تألقها وخطف الأنظار في المستقبل.

ومن بين هؤلاء اللاعبين، يوجد اللاعب ريان شرقي صاحب الأصول الجزائرية، الذي رغم أنه بلغ سن الـ16 في شهر أغسطس/آب الماضي فقط، إلا أن حديثا كبيرا يُقال عن موهبته الكبيرة، بدليل أنه أصبح يظهر على فترات مع الفريق الأول لنادي ليون في المباريات الأخيرة رغم صغر سنه.

وفي تطورات جديدة بخصوص مستقبله، كشفت تقارير إعلامية بريطانية، عن دخول نادي مانشستر سيتي سباق الظفر بالموهبة ريان شرقي، لينضمّ بذلك إلى جاره مانشستر يونايتد وغريمه ليفربول في هذه المنافسة.

وأضاف موقع “90 دقيقة” البريطاني، أن أندية بايرن ميونخ الألماني، يوفنتوس الإيطالي، وأياكس الهولندي وريال مدريد الإسباني، ترغب كذلك في ضمّ الموهوبة شرقي، حتى أن المدير الفني للنادي “الملكي” زين الدين زيدان، اتصل به شخصياً من أجل إقناعه بالانضمام إلى “الكاستيا”.

ومن دون شك، لا تكون طريق هذه الأندية العملاقة للظفر بخدمات ريان شرقي مفروشة بالورود، وذلك لصعوبة المفاوضات مع رئيس ليون جون ميشال أولاس، الذي لا يتخلى عن نجومه بسهولة، بدليل أنه قام الصيف الماضي بتجديد عقد اللاعب لغاية عام 2022، خوفاً من رحيله مجاناً.

ويملك شرقي أرقاما مميزة، إذ يُعتبر أصغر لاعب يُسجل في تاريخ دوري أبطال أوروبا للشباب، وكان ذلك العام الماضي في سن 15 عاماً و33 يوماً، كما ظهر هذا الموسم في بعض المباريات مع الفريق الأول لنادي ليون بالدوري الفرنسي.

يذكر أن موهبة ليون الذي ينشط في مختلف مراكز الهجوم، يلعب حالياً مع فئة الشباب للمنتخب الفرنسي، ومهمة ضمه لمنتخب “محاربي الصحراء” ستكون صعبة جداً، في ظل كلّ ما يُقال عن إمكاناته الكبيرة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.