الترجي الرياضي الجزائري⁦ يفوز على الإفريقي ويتصدر الدوري التونسي

19 يناير 2020
الترجي الرياضي الجزائري⁦ يفوز على الإفريقي ويتصدر الدوري التونسي 24
A+
A-

استغل الترجي النقص العددي في صفوف جاره وضيفه الإفريقي وانتزع فوزًا ثمينًا (2-1)، اليوم الأحد، في ديربي العاصمة التونسية خلال اللقاء المؤجل من الجولة الـ9 بالدوري الممتاز.

بمشاركة لـ 4 جزائريين  بدران ,بن غيث,  بن ساحة ,شتي وفي الاحتياط مزياني وتوڨاي وأخيرًا مزيان آخر الواصلين

وواصل الترجي انطلاقته الرائعة في رحلة الدفاع عن لقبه بالمسابقة وحقق اليوم انتصاره الخامس على التوالي وهو العاشر له مقابل تعادل وحيد في 11 مباراة خاضها حتى الآن.

ورفع الترجي رصيده إلى 31 نقطة لينفرد بصدارة جدول المسابقة بفارق 3 نقاط أمام الاتحاد المنستيري، فيما تجمد رصيد الإفريقي عند 23 نقطة في المركز الخامس.

ومني الإفريقي اليوم بالهزيمة الثانية له فقط في 13 مباراة خاضها بالمسابقة وهي الأولى له في آخر 9 مباريات بالدوري التونسي.

الشوط الأول

منذ الدقيقة الأولى حاول لاعب الإفريقي غازي العيادي مباغتة الحارس معز بن شريفية بتصويبة قوية مرت فوق المرمى، ورد الترجي سريعًا عبر تمريرة ذكية من حمدو الهوني باتجاه الخنيسي لكن دفاع الإفريقي أنقذ الموقف.

وطالب الترجي الرياضي بركلة جزاء في الدقيقة 13 عندما نفذ بن ساحة ركلة حرة في عمق دفاع الإفريقي، بداعي أن الكرة لمست يد اللاعب حمزة العقربي لكن الحكم الكاميروني أليوم نيانت أمر بمواصلة اللعب.

وفي الدقيقة 18 نفذ الجزائري بلال بن ساحة ركلة حرة تصدى لها دفاع الإفريقي وأخرج الكرة إلى الركنية.

وتواصل بحث الترجي عن التهديف وضغط على مناطق الإفريقي، ليحصل على ركلة جزاء بعد تدخل آدم الطاوس على بن ساحة في الدقيقة 26.

ولم يكتف نيانت باحتساب ركلة الجزاء بل أشهر البطاقة الصفراء الثانية في وجه آدم طاوس والتي كلفته البطاقة الحمراء، بينما تكفل الخنيسي بتسجيل هدف التقدم للترجي.

وأضاع حمدو الهوني الهدف الثاني في الدقيقة 36 بأعجوبة، بعد أن وجد نفسه وجها لوجه مع الحارس الدخيلي لكن تدخل الجزيري في أخر لحظة وأخرج الكرة إلى الركنية، ثم حرمت العارضة فوسيني كوليبالي من فرصة ذهبية.

في المقابل، لم تكن محاولات الإفريقي الهجومية كثيرة بسبب النقص العددي، لكن رغم ذلك بحث عن التعديل والذي توصل إليه في الدقيقة 41، عندما نفذ وسام بن يحيى ركنية وصلت إلى فخر الدين الجزيري الذي غالط الحارس معز بن شريفية مسجلًا التعادل.

وفي الدقيقة 45، وضع محمد علي بن رمضان زميله الليبي حمدو الهوني وجها لوجه مع الحارس عاطف الدخيلي، لكن الهوني أهدرها برعونة حين صوب خارج المرمى.

الشوط الثاني

دخل الترجي بكل ثقله الهجومي لاستغلال النقص العددي للإفريقي، فضغط على مناطق فريق باب جديد وأتيحت له في الدقيقة 50 فرصة للتهديف لكن تصويبة ياسين الخنيسي مرت فوق مرمى الدخيلي.

أقحم معين الشعباني مدرب الترجي، لاعبه الإيفواري إبراهيم واتارا مكان محمد علي بن رمضان، فيما أقحم مدرب الإفريقي اللاعب العائد معتز الزمزمي، ثم دفع بصابر خليفة مكان باسيرو.

وتواصل الضغط الهجومي للترجي وفي الدقيقة 70 تألق الحارس عاطف الدخيلي أمام الركلة الحرة المباشرة التي نفذها بلال بن ساحة.

وفي الدقيقة 73 نفذ بن ساحة ركلة ركنية في اتجاه مواطنه عبد القادر بدران الذي قابلها بمقصية جميلة لكن حارس الإفريقي كان بالمرصاد وأنقذ مرماه محولًا الكرة إلى الركنية.

وطالب الترجي بركلة جزاء، عندما لمست كرة إيهاب المباركي يد اللاعب حمزة العقربي في الدقيقة 78، لكن الحكم الكاميروني أمر بمواصلة اللعب.

ونجح الترجي بعد محاولات مكثفة من الوصول إلى الهدف الثاني في الدقيقة 83، عن طريق الإيفواري فوسيني كوليبالي الذي استغل ارتباكا في دفاع الإفريقي ليسكن الكرة في الشباك.

وكاد الترجي أن يضيف الهدف الثالث بتصويبة قوية عن طريق حمدو الهوني، لولا تألق الحارس الدخيلي في الدقائق الأخيرة لينتهي اللقاء (2-1) لبطل إفريقيا.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.