محرز بديل في الفوز الكبير لمانشستر سيتى على ليفربول برباعية

2 يوليو 2020
محرز بديل في الفوز الكبير لمانشستر سيتى على ليفربول برباعية 24
A+
A-

‏‎الدوري الانجليزي  | بطل الدوري ‎ليفربول يتلقى هزيمة ثقيلة من ‎مانشستر سيتي بنتيجة 0/4 ضمن الجولة ال33.

وشارك الدولي الجزائري رياض محرز بديلا بداية من الدقيقة 57.

‏ و سجل هدفا جميل في الوقت بدل الضائع لكن  الحكم الغى الهدف بداعي خطأ مشكوك فيه

أبى مانشستر سيتي إلا أن يسمم فرحة ضيفه ليفربول، بلقب الدوري الإنجليزي الأول منذ 30 عاما، حيث اكتسحه برباعية دون رد على ملعب الاتحاد، اليوم الخميس، في قمة الجولة الـ32.

Image

وسجل رباعية مانشستر سيتي كل من، كيفين دي بروين (25)، ورحيم ستيرلينج (35)، وفيل فودين (45)، وأوكسليد تشامبرلين بالخطأ في مرماه (66).

وبهذه النتيجة، رفع السيتي رصيده إلى 66 نقطة، معززًا موقعه في المركز الثاني، بينما تجمد ليفربول البطل عند 86 نقطة.

وكشر ليفربول عن أنيابه مبكرًا في الدقيقة الرابعة، بعدما تلقى صلاح تمريرة طولية على حدود منطقة الجزاء، ليستقبل الكرة ويسدد بقوة، لكن إيديرسون تصدى بنجاح.

وكاد صلاح أن يفتتح التسجيل في الدقيقة 20، بعدما تلقى تمريرة مميزة من فيرمينو، حيث صوب كرة أرضية اصطدمت بالقائم.

Image

وتحصل مانشستر سيتي على ركلة جزاء، في الدقيقة 24، بعد تعرض ستيرلينج للإعاقة من قبل جوميز.

ونفذ دي بروين ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة 25، بتسديدة منخفضة على يمين أليسون.

وعزز السيتي تقدمه في الدقيقة 35، من هجمة مرتدة سريعة، مرر على إثرها فودين الكرة إلى ستيرلينج داخل منطقة الجزاء، ليطلق تصويبة أرضية اصطدمت بالقائم وسكنت الشباك.

وواصل السيتي ضرب مرمى ليفربول، بتسجيل الهدف الثالث، بعدما تبادل فودين الكرة مع دي بروين، لينفرد الأول بأليسون ويهز الشباك في الدقيقة 45.

ومباشرة مع انطلاق الشوط الثاني، أجرى يورجن كلوب مدرب الريدز التبديل الأول، بنزول تشامبرلين على حساب جوميز.

ومرر دي بروين كرة لفودين داخل منطقة الجزاء، ليسدد الأخير أرضية أبعدها فان دايك، قبل أن تسكن الشباك.

وتحصل ليفربول على مخالفة، على حدود منطقة الجزاء، في الدقيقة 57، نفذها أرنولد مسددًا كرة مرت بقليل إلى جوار القائم، ليدفع بعدها بيب جوارديولا، مدرب السيتي، بمحرز على حساب جيسوس، في الدقيقة 58.

ودفع كلوب بكل من أوريجي وكيتا، على حساب فينالدوم وفيرمينو.

Image

وأحرز السيتي الهدف الرابع في الدقيقة 66، بعدما مرر دي بروين المتوهج كرة سحرية لستيرلينج، داخل منطقة الجزاء، ليراوغ روبرتسون ويطلق تسديدة اصطدمت بقدم تشامبرلين وعانقت الشباك.

وفي الدقيقة 73، دفع جوارديولا بكانسيلو على حساب والكر، وتبعه كلوب بنزول ويليامز بدلا من أرنولد.

وحاول صلاح تقليص الفارق، بتسديدة ضعيفة من داخل منطقة الجزاء، في الدقيقة 76، أمسك بها إيديرسون بسهولة.

وواصل جوارديولا تبديلاته، عبر الدفع بأوتاميندي وبيرناردو على حساب لابورت وستيرلينج، في الدقيقة 79.

وكاد محرز أن يضيف الهدف الخامس، في الدقيقة 81، بعد مراوغة فابينيو على حدود منطقة الجزاء، قبل أن يسدد أرضية مرت إلى جوار القائم.

وأخرج كلوب ماني في الدقيقة 85، ليدفع بمينامينو.

وتمكن محرز من إضافة الهدف الخامس، في الدقيقة الرابعة من الوقت بدل الضائع، قبل أن يتم إلغاؤه بعد الرجوع إلى تقنية الفار، لوجود لمسة يد قبل وصول الكرة للجزائري، لينتهي اللقاء بفوز مانشستر سيتي برباعية نظيفة.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.