محرز اساسي في سقوط مانشستر سيتي امام ساوثهامبتون

5 يوليو 2020
محرز اساسي في سقوط مانشستر سيتي امام ساوثهامبتون 24
A+
A-

ألحق ساوثهامبتون خسارة مفاجئة بضيفه مانشستر سيتي (1-0) مساء الأحد، ضمن الجولة 33 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل تشي أدامز هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 16.

الدولي الجزائري رياض محرز اساسي و خرج في الدقيقة 58 .

بهذه النتيجة، تجمد رصيد السيتي عند النقطة 66 نقطة، بفارق 23 نقطة عن البطل المتوج حديثا ليفربول، فيما تقدم ساوثهامبتون إلى المركز الثالث عشر برصيد 43 نقطة.

واعتمد مدرب مانشستر سيتي بيب جوارديولا، على طريقة اللعب 4-3-3، فواصل الاعتماد على الإسباني الشاب إريك جارسيا في عمق الخط الخلفي إلى جانب الفرنسي إيميريك لابورت، بإسناد من الظهيرين جواو كانسيلو وألكسندر زينتشينكو.

وعمد جوارديولا إلى إراحة النجم البلجيكي كيفن دي بروين، فأشرك الثنائي برناردو سيلفا ودافيد سيلفا أمام لاعب الارتكاز فرناندينيو، فيما وقف رياض محرز ورحيم سترلينج على الجناحين، مقابل تمركز البرازيلي جابرييل جيسوس كمهاجم صريح.

في الجهة المقابلة، لجأ مدرب ساوثهامبتون رالف هازنهوتل، إلى طريقة اللعب 4-4-2، فتكون الخط الخلفي من الرباعي كايل ووكر بيترز وجاك ستيفنز ويان بيدناريك ورايان بيرتراند، وتواجد ستيوارت أرمسترونج وناثان ريدموند على الجناحين، وأدى الإسباني أوريول روميو دور لاعب الارتكاز، فيما تحرك جيمس وارد براوس وراء ثنائي الهجوم داني أينجز وأدامز.

وكاد ساوثهامبتون يباغت ضيفه في الدقيقة السابعة، عندما فشل زينتشينكو في إبعاد كرة بينية من إينجز لتصل إلى أدامز الذي أرسلها أمام المرمى، بيد أن ريدموند عجز عن وضعها في الشباك من مسافة قصيرة.

وافتتح ساوثهامبتون التسجيل في الدقيقة 16، عندما فقد زينتشينكو الكرة في منتصف ملعب فريقه، ليمرر أرمسترونج إلى أدامز الذي أسقطها من فوق الحارس المتقدم إيدرسون إلى داخل الشباك.

واستطاع مانشستر سيتي تهديد مرمى مضيفه أخيرا في الدقيقة 24، بعدما وصلت الكرة إلى سترلينج في الناحية اليمنى، ليرسلها سريعة أمام المرمى، لكن جيسوس فشل في إسكانها الشباك.

ولعب إينجز دور المدافع عندما قطع بمهارة كرة أمام مرماه مرسلة من سترلينج، إثر بينية متقنة من كانسيلو في الدقيقة 29.

وعاد كانسيلو ليشكل خطرا من الجبهة اليمنى، حيث مرر الكرة إلى سترلينج ثانية، لكن الحارس أليكس ماكارثي تصدى للمحاولة باقتدار في الدقيقة 30.

وأهدر سيتي 3 فرص للتسجيل دفعة واحدة بالدقيقة 31، عندما سدد فرناندينيو في القائم، قبل أن يضعها دافيد سيلفا برأسه من مسافة قريبة في اتجاه المرمى، بيد أن ماكارثي طار لإبعادها، قبل أن ترتد الكرة إلى سترلينج، لكن تسديدة الأخير مرت بجانب القائم البعيد.

وشق ريدموند طريقه في الناحية اليسرى، قبل أن يسدد كرة بعيدة عن المرمى، وبعدها بلحظات قطع كانسيلو الكرة ليمررها إلى محرز الذي سدد من زاوية ضيقة، لكن ماكارثي تسيد الموقف مجددا بالدقيقة 37.

وفي الدقيقة الأخيرة من الشوط الأول، بالكاد لحق إينجز بكرة مرسلة أمام المرمى من ووكر بيترز إثر هجمة مرتدة، لتذهب محاولته فوق المرمى.

بدأ مانشستر سيتي الشوط الثاني مهاجما، وأهدر فرصة في الدقيقة 51، عندما وصلت الكرة إلى لابورت الذي سدد لترتد من المدافع ويحاول جيسوس متابعتها أمام المرمى من مسافة قصيرة، لكن ماكارثي كان له بالمرصاد.

واستمر تألق ماكارثي، فتصدى لمحاولة دافيد سيلفا إثر تمريرة من زينتشينكو في الدقيقة 54، ليقوم جوارديولا بإخراج سترلينج ومحرز مقابل إشراك دي بروين وفيل فودين.

اقترب برناردو سيلفا من معادلة النتيجة في الدقيقة 65، عندما وصلته الكرة من دي بروين، قبل أن يسدد بجوار المرمى، وبعدها بدقيقتين سيطر ماكارثي على رأسية جيسوس.

وعلى غفلة من مدافعي سيتي، شن ساوثهامبتون هجمة مرتدة، غربل من خلالها البديل شاين لونج دفاع سيتي، قبل أن يمرر إلى أرمسترونج، بيد أن إيدرسون أنقذ تسديدته في الدقيقة 76.

وفي الدقائق الأخيرة، تكتل لاعبو ساوثهامبتون أمام مرماهم، ليحرموا مانشستر سيتي من تحقيق التعادل، وكانت أفضل فرصهم في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، عندما فشل برناردو سيلفا في متابعة الكرة من لمسة واحدة أمام المرمى، قبل أن تحدث عرضية من الناحية اليمنى دربكة أمام المرمى، كاد على إثرها أرمسترونج أن يهز شباك فريقه بطريق الخطأ. 

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.