الرابطة الثانية بمجموعتين وبطولة الهواة للموسم القادم من 6 أفواج

13 يوليو 2020
الرابطة الثانية بمجموعتين وبطولة الهواة للموسم القادم  من 6 أفواج 24
A+
A-

ضمن الحلول التي سيقترحها المكتب الفيدرالي يقضي باعتماد الترتيب الحالي كمعيار للفصل في مخلفات توقيف البطولة، مع رفع عدد أندية الرابطة الثانية من 16 إلى 36، سيما وأن مشروع الإتحادية يجرد فرق هذا القسم من صفة «الاحتراف»، ويلحقها آليا بحظيرة الهواة، مع بقاء الشركات الرياضية محل عملية «تصفية» على مدار سنتين، على أن يتم توزيع الفرق على مجموعتين، تتشكل كل واحدة من 18 ناديا، وهو الإجراء الذي يقابله أيضا إلغاء السقوط من الرابطة المحترفة الثانية، بعدما كانت الكيفيات التي ضبطها المكتب الفيدرالي في سبتمبر الفارط، تقلص حصة النزول إلى فريقين بدلا من ثلاثة، وعليه فإن ثنائي مؤخرة الترتيب الحالي للرابطة المحترفة، سيتمكن من المحافظة على مكانته في الدرجة الثانية بصيغتها الجديدة، في الوقت الذي سيتم فيه استكمال تركيبة الفوجين، باعتماد صعود 24 فريقا من وطني الهواة، وهي الحصة التي ستسمح بزيادة «كوطة» الصعود من كل مجموعة للهواة من 6 إلى 8 أندية.
هذا المقترح والذي يبقى قيد الدراسة، وفي حال اعتماده، سيلغي السقوط من قسم الهواة، لأن زطشي أعرب عن نيته في التقليص قدر المستطاع من «كوطة» النزول في جميع المستويات، على اعتبار أن الموسم لم ينته ميدانيا، وتنفيذ قرارات السقوط والصعود، سيكون عبارة عن إجراء إداري تمليه الوضعية الاستثنائية التي أدت إلى توقيف المنافسة، وعليه فإن تركيبة بطولة الهواة للموسم القادم ستكون من 6 أفواج، بإضافة مجموعة لمنطقة الشمال، وإنشاء فوجين للجهة الجنوبية من الوطن، وهي الإجراءات التي ستسمح بإلحاق 35 فريقا من قسم ما بين الجهات للضاحية الشمالية بحظيرة الهواة، الأمر الذي يمنح التذاكر لأصحاب المراتب الثمانية الأولى في كل مجموعة، إضافة إلى 3 فرق من أصحاب الصف التاسع، بينما سيكون السقوط إلى الجهوي مصير باقي الأندية، وعليه فإن التدحرج، سيصبح ساري المفعول من بطولة ما بين الجهات، بحكم أن هذا القسم سيتم إلغاؤه مع بداية الموسم القادم.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.