‏إشبيلية يتجاوز مانشستر يونايتد ويتأهل إلى نهائي الدوري الأوروبي للمرة السادسة في تاريخه

16 أغسطس 2020
‏إشبيلية يتجاوز مانشستر يونايتد ويتأهل إلى نهائي الدوري الأوروبي للمرة السادسة في تاريخه 24

‏إشبيلية يتأهل إلى نهائي الدوري الأوروبي للمرة السادسة في تاريخه بالفوز على مانشستر يونايتد ب2-1 .

أطاح إشبيلية الإسباني، بنظيره مانشستر يونايتد الإنجليزي، من الدوري الأوروبي، وذلك بعد التغلب عليه بنتيجة 2-1 في نصف النهائي، مساء اليوم الأحد، في المباراة التي احتضنها ملعب راين إينرجي ستاديون بألمانيا.

وسجل ثنائية إشبيلية، كل من خيسوس سوسو (26) ولوك دي يونج (78)، بينما سجل هدف مانشستر يونايتد الوحيد، برونو فيرنانديز (9).

وينتظر إشبيلية في المباراة النهائية، مواجهة الفائز من لقاء إنتر الإيطالي وشاختار الأوكراني، في الوقت الذي تواصلت فيه عقدة مانشستر يونايتد مع نصف النهائي هذا الموسم، بعدما ودّع من هذا الدور أيضًا في مسابقتي كأس الاتحاد الإنجليزي وكأس الرابطة.

أتت المحاولة الأولى في المباراة في الدقيقة السابعة، بعدما مرر مارسيال كرة متقنة لراشفورد داخل منطقة الجزاء الذي سدد كرة قوية تصدى لها بونو، إلا أنه أثناء التسديد تعرض للإعاقة من قبل كارلوس، ليحتسب حكم المباراة ركلة جزاء.

ونفذ فيرنانديز ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة التاسعة، ليعلن عن تقدم اليونايتد مبكرًا في النتيجة.

وأهدر فريد فرصة محققة لتسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 14، بعدما تلقى الكرة في الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء، ليراوغ مدافع إشبيلية ويسدد بعدها كرة مرت إلى جوار القائم.

وظهر إشبيلية في المباراة للمرة الأولى، بتسديدة قوية من أوكامبوس في الدقيقة 16 من الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء، تمكن دي خيا من التصدي لها.

ونجح إشبيلية في معادلة النتيجة في الدقيقة 26، بعدما أرسل ريجيليون عرضية أرضية متقنة من الجانب الأيسر، وصلت إلى سوسو الخالي تمامًا من الرقابة داخل منطقة الجزاء، ليسدد مباشرة في شباك دي خيا.

ومهد بوجبا كرة مميزة لمارسيال على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 33، ليسدد الفرنسي كرة قوية علت العارضة.

ونفذ راشفورد مخالفة لمانشستر يونايتد من مسافة بعيدة في الدقيقة 39، مسددًا كرة قوية تصدى لها بونو بنجاح.

وتوغل راشفورد بالكرة في الجانب الأيسر لمنطقة الجزاء، قبل أن يسدد كرة ذهبت بعيدًا عن المرمى في الدقيقة 45، وتبعها فيرنانديز بتسديدة قوية من على حدود منطقة الجزاء تصدى لها بونو لينتهي الشوط الأول بالتعادل الإيجابي 1-1.

وبدأ اليونايتد الشوط الثاني بقوة، بعدما مرر فيرنانديز بينية مميزة لجرينوود لينفرد بحارس إشبيلية، ويسدد بعدها كرة تألق بونو في التصدي لها في الدقيقة 46.

وواصل اليونايتد زحفه المبكر تجاه مرمى إشبيلية، بعدما أرسل فيرنانديز عرضية متقنة لمارسيال داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 50، ليسدد الأخير كرة قوية تصدى لها بونو بنجاح.

واستمر تألق بونو بعد تصديه لانفراد تام لمارسيال في الدقيقة 53، ليكشر اليونايتد عن أنيابه في الدقائق العشر الأولى من الشوط الثاني.

هدأت المباراة في الربع ساعة التالية، قبل أن يعود بوجبا بتسديدة من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 69 ذهبت بعيدًا عن المرمى.

ونجح إشبيلية في تسجيل الهدف الثاني في الدقيقة 78، بعدما أرسل نافاس عرضية متقنة من الجانب الأيمن وصلت إلى دي يونج الخالي تمامًا من الرقابة، ليسجل الكرة بسهولة في شباك دي خيا.

وكاد إشبيلية أن يضيف الهدف الثالث، بعدما تابع فاسكيز عرضية من ركلة ركنية في الدقيقة 84، مسددًا كرة ذهبت أعلى العارضة.

وأجرى سولسكاير 3 تبديلات في الدقيقة 87 بخروج راشفورد وويليامز وبيساكا ونزول مينساه وجيمس وماتا بدلًا منهم، وتبعه بنزول إيدالو على حساب جرينوود في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع، لينتهي بعدها اللقاء بفوز إشبيلية بنتيجة 2-1 ويتأهل الفريق الأندلسي للمباراة النهائية.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.