بالصور .. بن سبعيني يسقط مع مونشنجلادباخ بثلاثية امام بوروسيا دورتموند

19 سبتمبر 2020
بالصور .. بن سبعيني يسقط مع مونشنجلادباخ بثلاثية امام بوروسيا دورتموند 24

حقق بوروسيا دورتموند انتصاره الأول في الدوري الألماني هذا الموسم، على حساب بوروسيا مونشنجلادباخ، بثلاثة أهداف دون رد، اليوم السبت، في المباراة التي أقيمت على ملعب سيجنال إيدونا بارك، في الجولة الافتتاحية.

الدولي الجزائري رامي بن سبعيني شارك كاساسي و تسبب في ضربة جزاء

Image

جاءت أهداف بوروسيا دورتموند، عن طريق جيوفاني رينا وإيرلينج هالاند “ثنائية”، في الدقائق (35)، (54) و(77).

بهذا الانتصار، حصد دورتموند أول 3 نقاط ليحتل المركز الثالث متأخرًا عن بايرن ميونخ وهيرتا برلين بفارق الأهداف، بينما استقر جلادباخ في المركز الـ17 “قبل الأخير”.

جاءت البداية هادئة من الجانبين، وسط سيطرة من بوروسيا مونشنجلادباخ على مجريات اللعب، دون أن يشكل كلا الفريقين أي خطورة على المرميين في أول ربع ساعة.

وخسر أسود الفيستيفال خدمات ثورجان هازارد بعد مرور (19) دقيقة، إذ اضطر مدربه لوسيان فافر لاستبداله بفيليكس باسلاك، بعد تعرض اللاعب البلجيكي لإصابة في ساقه.

ووصل جلادباخ بأول فرصة حقيقية لمرمى دورتموند في الدقيقة (31)، عن طريق جوناس هوفمان، لكن الحارس رومان بوركي تصدى للكرة ببراعة، ليحرم الضيوف من هدف محقق.

وجاء الرد سريعًا من أصحاب الأرض بعد مرور حوالي (4) دقائق، إذ تلقى رينا تمريرة بينية من بيلينجهام، ليسدد كرة أرضية زاحفة إلى داخل الشباك، محرزًا هدف التقدم لدورتموند.

وواصل بوركي الذود عن مرماه بتصديه لتسديدات لاعبي مونشنجلادباخ، كما وقف دفاع بوروسيا دورتموند حائط صد لعدد من الهجمات الخطيرة.

وحاول دورتموند شن بعض المرتدات السريعة، استغلالًا لاندفاع جلادباخ الهجومي وتركه مساحات شاغرة، لكنها لم تكلل بالنجاح لينتهي الشوط الأول بتقدمه (1-0).

وتواصل اعتماد دورتموند على المرتدات السريعة في الشوط الثاني، مما أتاح لرينا الانطلاق بالكرة حتى وصوله منطقة جزاء جلادباخ، ليتعرض للإعاقة من رامي سبعيني.

حكم اللقاء تجاهل مطالبة رينا بالحصول على ركلة جزاء، قبل أن يلجأ لتقنية الفيديو، ليتراجع عن قراره ويحتسب الركلة لصالح أصحاب الأرض، انبرى لها هالاند ونفذها بنجاح، معززًا تقدم فريقه بهدف ثانٍ.

وتصدى يان سومر لفرصة هدف محقق بعد انفراد رينا بمرماه، لكن الحارس السويسري حال دون الكرة لشباكه، ثم أرسل بن سبعيني تمريرة عرضية أرضية خطيرة داخل منطقة جزاء دورتموند، لكنها لم تجد من يوجهها نحو الشباك.

Image

واستمر طوفان هجمات دورتموند في ظل المساحات الشاغرة في الخط الخلفي للضيوف، لينجح سانشو في استغلال أحدها ممررًا الكرة إلى هالاند المنطلق هو الآخر بسرعته، ليتمكن الأخير من وضعها بتسديدة مباشرة إلى داخل الشباك مسجلًا الهدف الثاني له والثالث لفريقه.

وبعد الهدف مباشرة، دفع فافر بالقائد ماركو رويس، ليسجل ظهوره الأول في البوندسليجا بعد غياب دام لأكثر من 7 أشهر، لتمر الدقائق التالية دون جديد، لينجح دورتموند في استهلال مشواره بالفوز (3-0).

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.