رونالدو يقود يوفنتوس للعودة بتعادل ثمين أمام مضيفه روما

27 سبتمبر 2020
رونالدو يقود يوفنتوس للعودة بتعادل ثمين أمام مضيفه روما 24

عاد يوفنتوس بتعادل ثمين أمام مضيفه روما، بهدفين لكل فريق، في المباراة التي جمعتهما اليوم الأحد، على ملعب الأوليمبيكو، في إطار منافسات الجولة الثانية من الدوري الإيطالي.

أحرز جوردان فيرتو هدفي روما بالدقائق (31) من ركلة جزاء و(45+2)، بينما سجل كريستيانو رونالدو هدفي السيدة العجوز بالدقائق (44) من ركلة جزاء و(69).

وبتعادل الفريقين، رفع يوفنتوس رصيده إلى 4 نقاط بالمركز الخامس، بينما رفع روما رصيده إلى نقطة واحدة بالمركز الثالث عشر.

دخل روما تحت قيادة مدربه فونسيكا، اللقاء بطريقة (3-4-2-1)، بوجود الثلاثي مانشيني، إيبانيز وكومبولا في الدفاع، أمامهم خط وسط مكون من سانتون وفيرتو وبيليجريني وسبينازولا، بينما لعب ميختاريان وبيدرو تحت المهاجم دجيكو.

أما يوفنتوس مع مدربه بيرلو، فاعتمد على طريقة مختلفة عن الطريقة التي لعب بها مباراته الأولى أمام سامبدوريا، واعتمد على طريقة (4-4-2)، ودفع بكوادرادو كظهير أيسر، ودانيلو ظهير أيمن، مع قلبي الدفاع كيلليني وبونوتشي.

وقاد خط الوسط الرباعي “ماكيني، رابيو، كولوسيفسكي ورامسي”، فيما لعب بيرلو بثنائي هجومي بالدفع برونالدو مع الوافد الجديد موراتا.

الفرصة الأولى في المباراة كانت من نصيب روما بعد (12) دقيقة من بداية اللقاء، بعد مجهود فردي مميز من ميختاريان الذي انطلق من منتصف الملعب وتوغل وراوغ بونوتشي على حدود منطقة جزاء يوفنتوس، لينفرد بالمرمى ويسدد كرة ضعيفة، نجح تشيزني في التصدي لها والإمساك بها.

وفي الدقيقة (30)، احتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لصالح روما، بعد لمس أدريان رابيو للكرة بيده داخل المنطقة بعد تسديدة من فيرتو، تمكن فيرتو من تحويلها لهدف أول بالدقيقة (31).

أول تهديد ليوفنتوس جاء بالدقيقة (33)، بعد عرضية متقنة من رونالدو من الناحية اليمنى، حولها رامسي برأسية مرت بجوار القائم الأيسر لميرانتي.

وحصل رونالدو على ركلة جزاء بعد لمسة يد على بيليجريني، نجح كريستيانو في تحويلها إلى هدف التعادل بالدقيقة (44).

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، ضاعف فيرتو النتيجة بتسجيله الهدف الثاني له ولروما في اللقاء، بعد هجمة مرتدة سريعة بدأت بتمريرة إلى ميختاريان الذي انطلق بسرعة بالناحية اليسرى ليمرر الكرة إلى العمق لفيرتو الذي وجد نفسه منفردًا ليسدد كرة أرضية في الشباك.

مع بداية الشوط الثاني، استلم بيدرو الكرة في الناحية اليسرى من ركلة ركنية، ليسدد صاروخ من خارج المنطقة، يبعدها حارس اليوفي تشيزني إلى ركنية جديدة.

وهدد دجيكو مرمى يوفنتوس، وكاد أن يضاعف النتيجة بهدف ثالث، بعدما استلم الكرة داخل المنطقة وسدد في القائم الأيمن لليوفي وتخرج إلى ركلة مرمى، بالدقيقة (55).

ورد كريستيانو بفرصة ليوفنتوس، بعدما شتت إيبانيز الكرة من أمام موراتا، لتصل إلى رونالدو عند علامة الجزاء ويسدد كرة ترتطم بأرض الملعب وتصل سهلة لأيدي حارس روما.

وأجرى بيرلو أولى تغييرات يوفنتوس بالدقيقة (58)، بدخول دوجلاس كوستا وآرثر ميلو بدلاً من ماكيني وموراتا.

وزاد رابيو من معاناة يوفنتوس أمام روما، بعدما حصل على البطاقة الصفراء الثانية له في اللقاء بالدقيقة (62)، ليُطرد بالبطاقة الحمراء ويكمل اليوفي اللقاء بـ10 لاعبين.

وواصل دجيكو مسلسل إهدار الفرص أمام مرمى يوفنتوس، بعدما سنحت له فرصة جديدة بتمريرة من سانتون، سددها دجيكو ضعيفة في أيدي تشيزني.

وفي الدقيقة (69)، عادل رونالدو النتيجة ليوفنتوس بهدف ثانٍ، بعدما مرر دانيلو كرة عرضية من الناحية اليمنى، ارتقى لها الدون وحولها برأسية في الشباك.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.