ليفربول يتعادل أمام مضيفه فولهام

13 ديسمبر 2020
ليفربول يتعادل أمام مضيفه فولهام 23

تعثر حامل اللقب ليفربول أمام مضيفه فولهام، ليتعادل معه 1-1 مساء الأحد، ضمن الجولة 12 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل بوبي ديكوردوفا-ريد هدف فولهام في (25)، وعادل محمد صلاح الكفة لليفربول من ركلة جزاء في الدقيقة 79.

وبهذه النتيجة أهدر ليفربول على نفسه فرصة الانفراد بالصدارة، ورفض هدية كريستال بالاس، وبقي ثانيا برصيد 25 نقطة، بفارق الأهداف وراء توتنهام، فيما ارتفع رصيد فولهام إلى 8 نقاط في المركز السابع عشر.

وتعادل سبيرز في وقت سابق من اليوم مع كريستال بالاس 1-1.

واعتمد مدرب ليفربول يورجن كلوب، على طريقة اللعب المعتادة 4-3-3، حيث لعب البرازيلي فابينيو إلى جانب الكاميروني جويل ماتيب في عمق الدفاع بمساعدة من ظهيري الجنبين ترينت ألكسندر أرنولد وأندي روبرتسون.

وتبادل جوردان هندرسون وجورجينيو فينالدوم وكورتيس جونز الأدوار في منتصف الملعب، فيما تشكل الهجوم من الثلاثي التقليدي محمد صلاح وساديو ماني وروبرتو فيرمينو.

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب فولهام سكوت باركر، إلى طريقة اللعب 3-4-1-2، حيث تكون الدفاع من الثلاثي أولا أينا ويواكيم أندرسن وتوسين أدارابيو، وتواجد على الطرفين كل من بوبي ديكوردوفا-ريد وماريو ليمينا.

وتمركز أندري-فرانك زامبو أونجويسا وأنتوني روبنسون في منتصف الملعب، ووقف روبن لوفتوس-تشيك وراء ثنائي الهجوم أديمولا لوكمان وإيفان كافالييرو.

ولم تشكل محاولة الجابوني ليمينا خطرا على مرمى حارس ليفربول أليسون بيكر في الدقيقة الثانية، وتخطى كافالييرو مصيدة التسلل قبل أن يبعد الحارس البرازيلي تسديدته في الدقيقة الرابعة.

والتقط أريولا محاولة فيرمينو السهلة في الدقيقة السادسة، وثار جدل بعد تعرض كافالييرو لعرقلة من فبينيو داخل المنطقة، لكن الحكم لم يحتسب شيئا رغم استعانته لتقنية الفيديو في الدقيقة 18.

وتقدم فولهام بالنتيجة في الدقيقة 25، بعدما أحدثت ركنية دربكة أمام مرمى ليفربول، لتصل الكرة إلى لوكمان الذي مررها لديكوردوفا-ريد، فكسر الأخير مصيدة التسلل ووضع الكرة في الشباك بعيدا عن متناول الحارس.

وتعاون لوكمان وكافاليرو فيما بينهما بالناحية اليمنى، ليرسل الأخيرة كرة أمام المرمى لم تلق متابعها في الدقيقة 39، ورد ليفربول بعدها بدقيقة واحدة عبر رأسية من ماني ابتعدت عن مرمى أصحاب الأرض، وختم صلاح الشوط الأول، عندما قابل عرضية ألكسندر أرنولد بمحاولة لم تجد طريق الشباك في الدقيقة 44.

وأجرى ليفربول تبديلا بين الشوطين أخرج من خلاله ماتيب وأشرك الياباني تاكومي مينامينو، وكاد فولهام يسجل هدفا ثانيا في الدقيقة 26، بيد أن أليسون تصدى لمحاولة كافالييرو القريبة، وبعدها بلحظات أطلق صلاح تسديدة بعيدة المدى أبعدها الحارس أريولا إلى ركنية.

وأهدر ليفربول فرصة خطيرة في الدقيقة 60، عندما مرر فيرمينو كرة ذكية إلى هندرسون الذي تصدى أريولا بمهارة لمحاولته القريبة.

حاول ليفربول الضغط على فولهام ومحاصرته داخل منطقة جزائه، بيد أن كافة كراته كانت مقطوعة، ليقوم كلوب بتغيير في الدقيقة 68، عندما أخرج ألكسندر-أرنولد من الملعب، ليشرك مكانه نيكو ويليامز.

واحتسب الحكم ركلة حرة لصالح ليفربول، نفذها فينالدوم لتصطدم الكرة بذراع البديل كامارا، ليحصل الفريق الضيف على ركلة جزاء سجل منها صلاح هدف التعادل في الدقيقة 79.

وكاد ليفربول يسجل هدف الفوز في الدقيقة 84، عندما انطلق جونز بالكرة متخطيا كل من حوله، قبل أن يسدد كرة زاحفة تعملق أريولا وأمسكها في التوقيت المناسب، لتنتهي المواجهة بالتعادل.


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.