رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على جنوى

13 ديسمبر 2020
رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على جنوى 23

حقق يوفنتوس فوزًا على مضيفه جنوى، بثلاثة أهداف مقابل هدف، في المباراة التي جمعتهما على ملعب لويجي فيراريس، بمنافسات الجولة 11 من الدوري الإيطالي.

أحرز ثلاثية السيدة العجوز، باولو ديبالا في الدقيقة (57)، وكريستيانو رونالدو في الدقيقتين (78 و89) من ركلتي جزاء، فيما سجل ستيفانو ستيورارو هدف جنوى بالدقيقة (61).

وبهذا الانتصار، رفع يوفنتوس رصيده إلى 23 نقطة بالمركز الرابع، بينما يتوقف رصيد جنوى عند 6 نقاط بالمركز  التاسع عشر.

بدأت المباراة سريعة من جانب يوفنتوس، وحصل رونالدو على ركلة حرة، نفذها ديبالا داخل المنطقة ليقابلها بونوتشي برأسية ثم تابعها رابيو في الشباك، إلا أن الحكم ألغاه بعد لمس رابيو للكرة بيده، كما منحه البطاقة الصفراء بعد مرور دقيقتين فقط.

وكاد ماكيني أن يواصل تألقه في المباريات الأخيرة ويسجل هدفًا جديدًا، بعدما قابل ركلة ركنية نفذها ديبالا داخل المنطقة، ليقابلها برأسية تمكن معها الحارس بيرين من إبعادها بأطراف أصابعه لركنية جديدة.

وفي الدقيقة (17)، ارتدت الكرة من منطقة جزاء جنوى إلى ديبالا خارج المنطقة الذي فشل في السيطرة عليها، ليأتي بنتانكور القادم من الخلف ويسدد كرة أرضية قوية تمر بجوار المرمى.

واستلم ماكيني الكرة من كييزا في الجهة اليمنى بالدقيقة (23)، ليتوغل ويسدد الكرة من داخل منطقة الجزاء بقدمه اليسرى، لتمر بجوار القائم الأيمن لحارس جنوى بيرين.

واستمرت سيطرة يوفنتوس على مجريات الشوط الأول تمامًا، لكن دون فاعلية حقيقية، بينما اعتمد بولونيا على الدفاع في المقام الأول ولم يقم بأي اختبارات على مرمى تشيزني، لينتهي الشوط (0-0).

وسنحت الفرصة لوكريستيانو رونالدو مع بداية الشوط الثاني، بعدما وصلته الكرة داخل منطقة الجزاء في الجهة اليسرى، ليطلق قذيفة لكنها مرت بجوار المرمى بسلام على جنوى.

وتمكن ديبالا أخيرًا من فك شفرة جنوى الدفاعية وسجل الهدف الأول بالدقيقة (57)، بعدما مرر ماكيني الكرة إليه برأسية استلمها ديبالا وتوغل داخل المنطقة وسدد كرة أرضية على يسار حارس جنوى.

وأحرز فيديريكو كييزا هدفًا ثانيًا للسيدة العجوز بعد تمريرة ضاروخ ماديرا كريستيانو رونالدو، لكن حكم اللقاء ألغاه بداعي التسلل على الإيطالي صاحب الـ23 عاما.

ونجح جنوى في إدراك التعادل سريعًا بالدقيقة (61)، من أول فرصة على مرمى السيدة العجوز، فمن تمريرة ممتازة من بيليجريني على القائم البعيد قابلها ستيورارو بتسديدة مباشرة في الشباك.

وسجل الأرجنتيني باولو ديبالا هدفًا جديدًا للبيانكونيري، بعدما سدد كريستيانو رونالدو الكرة وأبعدها الحارس بأطراف أصابعه ليضعها ديبالا بالشباك، ويحتسب الحكم حالة تسلل على باولو.

وكاد رونالدو أن يسجل هدف التقدم ليوفنتوس بالدقيقة (72)، بعد ارتقى البرتغالي ليقابل كرة عرضية من الناحية اليسرى، ضربها الدون برأسية قوية في المرمى وبرد فعل رائع من الحارس بيرين، أبعدها عن مرماه.

وحصل يوفنتوس على ركلة جزاء بعد عرقلة الكولومبي خوان كوادرادو داخل منطقة الجزاء، تمكن كريستيانو رونالدو من تحويلها لهدف ثانٍ ليوفنتوس في الدقيقة (78).

كما حصل اليوفي على ركلة جزاء ثانية بالدقيقة (88)، بعد تمريرة خاطئة من بيليجريني لحارسه بيرين، تمكن موراتا من اللحاق بها ثم ارتكب بيرين الخطأ، وحولها كريستيانو للهدف الثالث لفريقه.


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.