ابقى على تواصل معنا

بطولة أمم أوروبا 2020

من هم أبرز المرشحين للظفر ببطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2020\2021

نشرت

on

من هم أبرز المرشحين للظفر ببطولة دوري أبطال أوروبا لموسم 2020\2021

 

2020، عام من التخبطات والمنعطفات والتغيرات الجذرية المهنية، الإقتصادية والإجتماعية.

 

2020 جلبت الأسى. 2020 جلبت الحزن. 2020 عام ذو الأخبار الجيدة القليلة والأخبار المحزنة المتعددة. كورونا وضعت حد للرفاهية والاسترخاء والاستجمام داخل وخارج أسوار بيوتنا. أجبرنا هذه الجائحة على الإعتناق بأدواتنا وأجهزتنا المتصلة بالإنترنت لتشتيت اهتمامنا من المآسي والحزن والقلق على أرض الواقع وأكثر من أي وقت مضى. وليس هناك تشتيت أقوى وأكثر فعالية من الرياضة. وليس أي رياضة. أنا أتحدث فقط عن اللعبة الجميلة نفسها: الكرة الساحرة والمستديرة، كرة القدم. نعم، خسرنا أكبر ساحريها وملحنيها: الأيقونة، الأسطورة مارادونا. خسارة فطرت قلوب الملايين حول العالم، خاصة في الأماكن الذي ترك وراءه أكبر علاماته وإنطباعاته: نابولي والأرجنتين بأكمله. ولكن الكرة لا تتوقف، حتى مع الخسائر الفادحة، داخل وخارج اللعبة. وتم، بعد توقف مرير، إستئناف وعودة أعرق وأكبر الدوريات والبطولات الكروية إلى شاشاتنا التلفزيونية، الكمبيوترية، أو الموبايلية. ومن أبرز هذه البطولات، دوري أبطال أوروبا.

 

دوري أبطال أوروبا هي البطولة الكروية الأكبر، الأفضل و الأكثر سخونة على المستوى القاري في العالم أجمع وبدون أي نقاش. الريال، البايرن، البارشا، يوفي، الليفر، مان سيتي تحت نفس السقف أمر يجلب التشويق والحماس والدافع لأي مشجع شغوف بكرة ذو طراز عالمية بالإهتمام بأدق تفاصيلها وعناوينها و نتائجها قبل، أثناء وبعد الحدث. دوري الأبطال 2020\2021، بغض بعض التفاصيل المعكرة كاللعب بدون ضجيج وأهازيج وهتافات جماهير، لا تختلف عن النسخ الماضية من حيث التوقعات والمتعة اللا مثيل لهما. فالطموح للفوز وسخونة مواجهات عمالقة الكرة المستديرة لا تزال حية ونشطة كأي وقت كان. 32 فريقا يريدون الظفر بأم الكؤوس القارية، لكن فريقا واحد فقط يستطيع نيلها في نهاية مطاف طويل شاق و مشوق. فمن هم المرشحين الخمس الأوائل لرفع كأس مرموق بأذنيه العملاقين في خلفية تزج بالألعاب النارية، وفقا للمراهنون. لمزيد من الرهانات تخص دوري الأبطال ومن أفضل المراهنين المصريين، زوروا موقع bestbettingsites.com.

 

المرشح الأبرز: بايرن ميونيخ

 

لنبدأ هذا التقرير المفصل بالبطل المدافع عن اللقب، المارد الألماني، البايرن. البايرن احتكر جمة الألقاب المتوفرة إليه في مختلف المسابقات الداخلية والقارية. البايرن بدأ الموسم الجديد بتعثر مفاجىء وثقيل في ملعبه المفضل أمام نظيره البوندسليغي، هوفنهايم، في أواخر سبتمبر. لكن، عدا ذلك، بايرن يمر وبكل ثقة واتزان وتحكم بالموسم الحالي. النادي يتربع على عرش البوندسليغا بالخسارة الوحيدة المدوية التي وقعت في سبتمبر. البايرن قوي في كل النواحي الفنية بجمة من اللاعبين المميزين والعالميين، على رأسهم الهداف البولندي روبرت ليفاندوفسكي. الألة التهديفية ذو ال32 ربيعا، ليفاندوفسكي كان ،وبدون أي نقاش، أفضل لاعب في العالم في الموسم الماضي. بدأ البولندي هذا الموسم على نفس الوتيرة والزخم ب17 هدفمن 12 مباراة في البوندسليغا الألماني. والبايرن لا تقتصر فقط على الآلة البولندية. البايرن قوي في كل المراكز من حارسه القدير والأفضل عالميا مانويل نوير إلى دفاعه بقيادة نجمه المتعدد الجوانب جوشوا كيميتش تكملها الجناحين الطائرين دافيد ألابا و ألفونسو دايفيس إلى وسطه بقيادة المتألق ليون غوريتسكا والجناحين المفعمان بالمهارة والسرعة العاليتين: كينغسلي كومان و سيرجي غنابري. سعرت المراهنون فرص فوز بايرن بالبطولة عند 11 إلى 4. إحتملات عالية مفهومة ومستحقة دلالة على جودة وطراز هذا النادي الرفيع الطامح بإحتكار ثلاثية أخرى تضاف إلى سجله الحافل بالبطولات والأرقام المرعبة تجعل أكبر منافسيها يقشعرون بالدهشة والغيرة.

 

المنافس الأكبر: مانشستر سيتي

 

مانشيستر سيتي، مانشيستر سيتي، وما أدراك من مانشستر سيتي؟ بقيادة المحنك الداهية بيب غوارديولا، استهل الفريق الإنجليزي مشواره في الموسم الجديد بتخبطات متعددة بداية من خسارة ثقيلة من غريمه ليستر سيتي، تعادلا مرا من المتألق ويست هام، تعادل مخيب للامال من الصاعد ليدز يونايتد وخسارة مستحقة من منافس مرير للظفر بالدوري هذا الموسم، نادي توتنهام بقيادة العنيد وغريم بيب اللدود جوزيه مورينيو. يمكن وصف نتائج الأزرق المانشستري في الموسم الحالي بالغير الثابت و المتذبذب قياسا إلى طموحاته العالي ولاعبيه المميزين و مدرب ظفر بكل الألقاب المتوفرة لديه. لكن، وعلى رغم من عثراته وبدايته الغير موفق في الدوري المحلي، يرى المراهنون النادي كمنافس بارز وقوي للظفر بأول ألقابه الأوروبية. ولهم الحق بذلك. رغما من احتلاله مركزا متواضعا في الدوري المحلي، السيتي يتألق في دوري الأبطال. الأزرق المانشستراوي حلق عاليا في مجوعته، متربعا عرشها بدون أي هزيمة و تلقيه هدفا واحدا فقط ضد مرماه. دفاعه المستميت لعب دورا بارزا في صعود الفريق إلى الدور ال16 بأريحية واضحة وبالأخص الإنتداب الجديد، روبين دياز. لكن طموحاته لا تنحصر فقط على صلابة دفاعه، فمفتاحه الأهم لنيل البطولة هو صانع ألعابه، الموسيقار وعازف فرقة بيب كيفين دي بروين. دي بروين لعب دوره في تألق النادي على المستوى القاري بصنعه أربع أهداف، رقم طغت عليه لاعبواحدفقط وهو الجناح الكولومبي خوان كوادرادو. نتائج ومستقبل النادي في دوري الأبطال هذا الموسم سيعتمد على إنتاجية موسيقاره البلجيكي. سعر المراهنون فرص النادي لنيل البطولة عند4 إلى 1.

 

المرشح الثالث: ليفربول

 

بطل نسخة 2018\2019، الأحمر الإنجليزي منافس شرس كعادته تحت إدارة الداهي يورجن كلوب للظفر بالبطولة في نسختها الحالي. يملك كلوب في جعبته لاعبين يقاتلوا، يثابروا، ويجتهدوا لمدربهم ومشجعي وقميص وشارة النادي العزيزة الأيقونية. كلوب غير من نهج الفريق من حيث أسلوب اللعب، عقلية الفوز بأي وسيلة ضرورية والقتال إلى آخر رمق ونفس لضمان الفوز. تحت قيادته، أصبح الفريق رقم صعب ومنافس عنيد وقوة لا يستهان بها. نعم، النادي مليء بلاعبين عالميين على غرار الفرعون محمد صلاح، الماكر ساديو ماني، العازف روبيرتو فيرمينو و القائد فيرجيل فان دايك. ولكن قوة الفريق تكمن باللعب الجماعي والضغط على المنافس لفرض وجودهم على الملعب وظفر الفوز. يتربع الأحمر على عرش الدوري الإنجليزي بهزيمة نكراء وحيدة، كاسحة و مفاجئة على يد أستون فيلا، وبأفضل خط هجوم بقيادة الثلاثي المرعب: صلاح، ماني و فيرمينو. على رغم من تألقهم المستمر والغير مفاجىء، هناك لاعب تفوق عليهم من حيث الأداء والإنتاجية وهو الإنتداب البرتغالي: ديوغو جوتا. جوتا متع مشجعي النادي بنشاطه وحسه التهديفي أنتج عنه خمسةأهداففيتسعةمباريات. وجوتا لم يترك انطباعه فقط في الدوري الإنجليزي، فترك بصمة بارزة في دوري الأبطال سرق فيها الأضواء من الثلاثي الرعب بتربعه هدافي النادي في البطولة بأربعة أهداف، بما فيها هاتريك ضد نادي أتلانتا. مع تربعه مجموعته في دوري الأبطال و عرش الدوري الإنجليزي، سعر المراهنون فرص ليفربول للظفر بدوري الأبطال عند 13 إلى 2.

 

المرشح الرابع: يوفنتوس

 

أي فريق يملك الدون كريستيانو رونالدو في جعبته دائما لديه فرصة، حتى ولو هي ضئيلة، بالفوز ببطولة فاز فيها الدون أربع مرات. يوفنتوس الآن في مرحلة إنتقالية مع إدارة جديدة بقيادة مدرب ذو خبرة قليلة وهو لاعبه ونجمه السابق، أندريا بيرلو. وهذه المرحلة الإنتقالية أنتجت بداية متواضعة وغير مرضية برزتها تعادلات متتالية ضد خصوم متواضعة ككروتون وفيرونا. عدا تلك البداية الغير الثابتة، النادي، مع تألق الدون أمام المرمى كالمعتاد، بدأت تتأقلم مع القيادة الجديدة و تسرتجع أنفاسها ومستواها العالي الذي عودنا عليه. عدا الدون، يملك اليوفي عدة مواهب واعدة تثبت وجودها مع العملاق الإيطالي وتعطي بصمة جديدة حيوية لفريق كبر في السن وتراجع أداءه على المستوى القاري. لاعبين شباب كويستون ماكيني، أدريان رابيوت، مانولو بورتانوفا، ماتياس دي ليخت، ديجان كولوسيفسكي، فيديريكو كييسا وأرثر ميلو أعطت لتشكيلة متراجعة قارية جرعة من النشاط والحيوية وتوازن ملائم بين الخبرة والشباب. وهذا التوازن أحدث فارق واضح في دوري الأبطال وخاصة ضد رفقاء ميسي في ملعب بارشا حيث نال الدون وزملائه فوز ملفت بثلاثة أهداف مقابل لا شيء. مع أهداف الدون وحتى المتألق ألفارو موراتا ،الذي يتربع على عرشهدافيدوري الأبطال بستة أهداف، وخبرة مخضرميه على رأسهم الحارس القدير جيانلويجي بوفون وشبانه الذي تم ذكرهم، سيكون اليوفي خصما عنيدا لنيل دوري الأبطال هذا الموسم. سعر المراهنون فرص النادي لنيل البطولة عند 11 إلى 1.

 

المرشح الخامس: باريس سان جيرمان

 

وأخيرا، وصيف النسخة الماضية، نادي العاصمة الفرنسية، باريس سان جيرمان. باريس ناديا وجد قدميه في بطولة لم يحالفه الحظ في ترك بصمة واضحة وصريحة وسط حشد من الأندية العريقة و المرموقة. ولكنمنذ قدوم نيمار وكيليان امبابي والمدرب طوماس توشيل، النادي خطا بخطا ثابتة بفرض وجود مبشر وفعال في البطولة الأكثر رغبة لهم لنيلها. استهل النادي الموسم الحالي بمستويات ونتائج غير مرضية في الدوري الفرنسي الذي يحتل فيه المركز الثالث بفارق نقطة واحدة خلف ليل وليون. تلقى النادي أربع هزائم في الدوري من بينهم خسارتين أمام خصمين لدودين ليون ومارسيليا. على رغم من مستوياتهم المحلية الغير مقنعة، أحوالهم القارية أفضل بتربع النادي عرش مجموعته ونجمه نيمار عرش الهدافين بالتساوي مع المذكور سابقا، موراتا. في ظل وجود لاعبين ذو جودة وطراز عاليميين كامبابي، نيمار، أنخيل دي ماريا وماركو فيراتي، ففرص باريس للظفر بدوري الأبطال لأول مرة ما زالت واردة. سعر المراهنون فرص النادي لنيل البطولة عند 11 إلى 1.

اضغط هنا للتعليق

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

فيديو

المنتخب الجزائري

الرئيسية16 ساعة مضت

برنامج دورة إتحاد شمال إفريقيا لأقل من 17 سنة التي ستقام بالحزائر العاصمة من 15 إلى 25 جانفي 2021

برنامج دورة إتحاد شمال إفريقيا لأقل من 17 سنة التي ستقام بالحزائر العاصمة من 15 إلى 25 جانفي 2021

الرئيسيةيومين مضت

زطشي: “الكرة الأفريقية بحاجة إلى فلسفة جديدة في التفكير والإدارة”

أكد خير الدين زطشي، رئيس الاتحاد الجزائري لكرة القدم، أن الكرة الأفريقية تمتلك الكفاءات لمواجهة التحديات المستقبلية، داعيا إلى إحداث...

الرئيسيةيومين مضت

زطشي يشرع في محادثات مع رؤساء الاتحاديات الافريقية قبل انتخابات الفيفا

شرع رئيس الاتحادية الجزائرية لكرة القدم (فاف)، خير الدين زطشي، اليوم الجمعة بياوندي في محادثات مع عدد من رؤساء الاتحاديات...

الرئيسية4 أيام مضت

باي عبود : الفاف ليست لها علم بخطط ماكسيم لوبيز و أمين غويري

نفىت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم، التقارير التي تحدثت عن اختيار ماكسيم لوبيز، لاعب خط وسط ساسولو الإيطالي، والصاعد أمين غويري،...

المنتخب الجزائري 20214 أيام مضت

القنوات الناقلة موعد مباراة و التشكيلة المتوقعة مانشستر سيتي ضد برايتون في الدوري الإنجليزي

يستقبل نادى مانشستر سيتي نظيره نادى برايتون مساء اليوم الاربعاء 13 يناير 2021، وعلى ارضية إستاد الاتحاد معقل السيتي فى...

في الواجهة