رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على ضيفه نابولي

7 أبريل 2021
رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على ضيفه نابولي 23

فاز يوفنتوس على ضيفه نابولي، بنتيجة (2-1)، اليوم الأربعاء على ملعب أليانز ستاديوم، في المباراة المؤجلة من الجولة الثالثة بالدوري الإيطالي.

أحرز كريستيانو رونالدو الهدف الأول ليوفنتوس بالدقيقة (13) وضاعف باولو ديبالا النتيجة (73)، فيما سجل لورينزو إنسيني هدف نابولي الوحيد من ركلة جزاء (90).

بهذا الفوز، رفع يوفنتوس رصيده إلى 59 نقطة ويقفز للمركز الثالث، بينما تجمد رصيد نابولي عند 56 نقطة بالمركز الخامس.

ضربة كريستيانو

دخل يوفنتوس المباراة سريعا، وفي الدقيقة الثانية أهدر رونالدو فرصة محققة من داخل منطقة الستة ياردة، بعد عرضية متقنة من دانيلو قابلها الدون وهو في موقف رائع للتسجيل برأسية مرت بعيدة عن المرمى بطريقة غريبة، في لقطة أغضبت الدون الذي ركل القائم بعد إهدارها.

وفي الدقيقة 13، تدارك رونالدو الخطأ وأحرز الهدف الاول لليوفي، بعد تمريرة عرضية أرضية من الناحية اليمنى من كييزا، الذي مر من مدافعي نابولي بمجهود فردي، ليقابلها كريستيانو بتسديدة أرضية مباشرة في الشباك.

كوادرادو بمجهود فردي استطاع أن يراوغ أكثر من لاعب بدفاع نابولي، ليتوغل داخل المنطقة ويسدد كرة قوية باتجاه المرمى، تمكن الحارس ميريت من التصدي والإمساك بها على مرتين.

محاولات نابولي

الفرصة الأولى لنابولي جاءت بالدقيقة 39، بعدما استلم إنسيني الكرة على حدود المنطقة، ليطلق كرة صاروخية مرت من فوق عارضة الحارس بوفون إلى خارج الملعب.

نابولي كاد أن يسجل هدف التعادل مع بداية الشوط الثاني، بعدما استلم دي لورينزو الكرة وتوغل داخل المنطقة، ليطلق تسديدة صاروخية يبعدها حارس يوفنتوس بوفون بقبضة يده بعيدا عن مرماه.

وفي الدقيقة 53، مرر موراتا الكرة إلى كوادرادو داخل منطقة جزاء نابولي، ليطلق الكولومبي تسديدة قوية تمر فوق عارضة ميريت حارس عرين نابولي.

واستمرت محاولات نابولي في الشوط الثاني، وبطريقة رائعة مر إنسيني من دي ليخت داخل المنطقة ليطلق تسديدة أرضية قوية، أبعدها بوفون ببراعة عن مرماه.

بصمة ديبالا

وشهدت الدقيقة 69، مشاركة ديبالا لأول مرة بعد غياب حوالي 3 أشهر للإصابة، ليحل محل ألفارو موراتا.

نابولي واصل استعمال سلاح التسديد من مسافات، وعن طريق المتخصص فابيان رويز، سدد الإسباني تسديدة رائعة تألق بوفون وأنقذها ليحرم نابولي من فرصة تعديل النتيجة.

وتمكن ديبالا فور مشاركته من تسجيل الهدف الثاني ليوفنتوس بالدقيقة 73، بعدما استلم باولو الكرة على حدود منطقة الجزاء، ليسدد أرضية سكنت يمين الحارس ميريت.

واحتسب حكم اللقاء ركلة جزاء لنابولي بعد عرقلة أوسيمين مهاجم نابولي داخل المنطقة، تمكن إنسيني من تحويلها لهدف تقليص الفارق بالدقيقة 90.


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.