رياض محرز يبلغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا مع مانشستر سيتي

14 أبريل 2021
رياض محرز يبلغ نصف نهائي دوري أبطال أوروبا مع مانشستر سيتي 23

لحق مانشستر سيتي الإنجليزي بركب المتأهلين إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، وذلك بعد تغلبه على مضيفه بوروسيا دورتموند الألماني (2-1)، مساء اليوم الأربعاء، في المباراة التي احتضنها ملعب سيجنال إيدونا بارك في إياب ربع النهائي.

Image

وافتتح دورتموند التسجيل عبر جودي بيلينجهام في الدقيقة (15)، وعدل رياض محرز النتيجة في الدقيقة (55) من علامة الجزاء، قبل أن يضيف فيل فودين الهدف الثاني في الدقيقة (75).

وتأهل السيتي لنصف النهائي مستفيدًا من فوزه على ملعبه في مباراة الذهاب الأسبوع الماضي بنتيجة (2-1) أيضًا، لينهي بالتالي عقدة ربع النهائي، بعدما ودع من هذا الدور في المواسم الثلاثة الأخيرة.

أتت المحاولة الأولى في المباراة في الدقيقة السابعة لصالح دورتموند، وذلك بتسديدة قوية عبر داوود أمسك بها إديرسون.

ونجح دورتموند في افتتاح التسجيل في الدقيقة 15، وذلك بعدما تابع بيلينجهام كرة مبعدة من دفاعات السيتي، مسددًا كرة من داخل منطقة الجزاء لمست أصابع إديرسون وسكنت الشباك.

وكاد دورتموند أن يضيف الهدف الثاني سريعًا في الدقيقة 18، بعدما ارتقى أكانجي لعرضية من ركلة ركنية، مسددًا رأسية تصدى لها إديرسون.

وظهر مانشستر سيتي هجوميًا للمرة الأولى في الدقيقة 24، وذلك بتسديدة من خارج منطقة الجزاء عبر والكر ذهبت بعيدًا عن المرمى.

وأطلق دي بروين صاروخية من داخل منطقة الجزاء اصطدمت بالعارضة، وتابعها بيرناردو برأسية أمام المرمى الخالي، مسددًا بغرابة إلى جوار القائم في الدقيقة 26.

وأهدر السيتي فرصة محققة للتسجيل في الدقيقة 32، بعدما أرسل فودين عرضية داخل منطقة الجزاء، استلمها محرز وانفرد بهيتز، مسددًا كرة أرضية أبعدها بيلينجهام من على خط المرمى إلى ركلة ركنية.

وواصل السيتي بحثه عن تسجيل التعادل، برأسية قوية من زينشينكو في الدقيقة 38، أمسك بها هيتز بصعوبة.

وتبعه دي بروين بتسديدة أرضية من خارج منطقة الجزاء، مرت إلى جوار القائم، لينتهي الشوط الأول بتقدم دورتموند بهدف دون رد.

وتحصل مانشستر سيتي على ركلة جزاء في الدقيقة 52، بعدما حاول تشان إبعاد كرة عرضية برأسه، ولكنها اصطدمت بيده، ونفذ محرز ركلة الجزاء بنجاح في الدقيقة 55 مسددًا على يسار هيتز.

وحاول السيتي إضافة الهدف الثاني في الدقيقة 59، بعدما ارتقى رودريجو لعرضية من ركلة ركنية، مسددًا رأسية اصطدمت بالعارضة.

وسدد جوندوجان كرة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 66، مرت إلى جوار القائم.

وعاد دورتموند للظهور الهجومي في الدقيقة 69، بعدما ارتقى هوملز لعرضية من مخالفة نفذها رويس، مسددًا رأسية ذهبت بقليل أعلى العارضة.

وانطلق دي بروين من الجانب الأيسر في الدقيقة 74، وتلاعب بدفاع دورتموند قبل أن يسدد كرة أرضية قوية من داخل منطقة الجزاء تألق هيتز في إبعادها إلى ركلة ركنية.

ومن تلك الركلة الركنية وصلت الكرة إلى فودين على حدود منطقة الجزاء، ليسدد صاروخية اصطمدت بالقائم وسكنت الشباك، ليسجل السيتي الهدف الثاني في الدقيقة 75.

وفي ظهور نادر لهالاند، سدد النرويجي كرة قوية من على حدود منطقة الجزاء في الدقيقة 80 ذهبت أعلى العارضة.

وحاول زينشينكو تدوين اسمه في قائمة المسجلين، بتسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء في الدقيقة 82 عبر زينشينكو، تصدى لها هيتز، لينتهي اللقاء بفوز السيتي (2-1)، وتأهله إلى نصف النهائي.


تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.