برشلونة: “دوري السوبر الأوروبي” جزء من تغييرات هائلة مطلوبة في عالم كرة القدم

19 أبريل 2021
برشلونة: "دوري السوبر الأوروبي" جزء من تغييرات هائلة مطلوبة في عالم كرة القدم 1

أكَّد نادي برشلونة، أنه سيظل “وفيًا” و”مخلصًا” لتاريخه بعد الاتفاق على المشاركة في تأسيس بطولة دوري السوبر الأوروبي.

وأشار إلى أنه يعتقد بأن هذه الخطوة، جزء من “تغييرات هائلة” مطلوبة في عالم كرة القدم.

وشارك 12 ناديًا، منها 6 أندية إنجليزية و3 أندية إيطالية، و3 أندية إسبانية في تأسيس هذه البطولة المستحدثة، التي أثارت جدلا هائلا وسط معارضة ضخمة من الاتحاد الأوروبي لكرة القدم “يويفا”، وروابط الدوري المحلية في أوروبا.

ولم تضم قائمة الأندية المؤسسة للبطولة ناديي بايرن ميونخ الألماني وباريس سان جيرمان الفرنسي ، اللذين بلغا المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا في الموسم الماضي

وتردد أن البطولة ستضم 15 ناديا يشاركون فيها بصفة دائمة إضافة لخمسة أندية تتغير طبقا لمعايير الكفاءة والجدارة المحددة لتأهيل هذه الفرق غير الدائمة. كما تردد أن النسخة الأولى من البطولة ستنطلق في أقرب وقت مناسب.

وتضم قائمة الأندية المؤسسة لدوري السوبر الأوروبي الأندية الستة، التي يطلق عليها “الستة الكبار” في إنجلتر ، وهي مانشستر يونايتد ومانشستر سيتي وليفربول وتشيلسي وأرسنال وتوتنهام.

كما تضم القائمة ريال مدريد وبرشلونة وأتلتيكو مدريد من إسبانيا ويوفنتوس وميلان وانتر ميلان من إيطاليا.

وفيما تلقت فكرة هذه البطولة إدانة كبيرة في أوروبا بسبب اقتصارها على عدد من الأندية عينها والعائدات المالية الضخمة التي ستحصل عليها مجموعة مغلقة من الأندية، أكدت هذه الأندية المؤسسة للبطولة المستحدثة أنها تنظر لجني أفضلب مكاسب لها.

وذكر برشلونة: “نادي برشلونة المخلص لتاريخه ودوره الريادي في إطار كرة القدم الأوروبية، يضع نفسه مرة أخرى كناد رائد فيما يتعلق بالتغييرات الكبيرة التي يحتاجها عالم كرة القدم، ويفكر دائم في كيفية إفادة النادي بأفضل شكل ممكن من الناحية الرياضية والمؤسسية والمالية”.

ووقع اليويفا واتحادات كرة القدم الوطنية في إنجلترا وإسبانيا وإيطاليا ، وكذلك روابط الدوري المحلي بكل من إسبانيا وإيطاليا وإنجلترا ، بيانا مشتركا أمس الأحد يهدد بالاستبعاد من المسابقات المحلية والدولية لأي ناد يشارك في دوري السوبر الأوروبي.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.