هل يقود محرز مانشستر سيتي لأول نهائي أوروبي له منذ 51 عاما

4 مايو 2021
هل يقود محرز مانشستر سيتي لأول نهائي أوروبي له منذ 51 عاما 1

يستقبل مانشستر سيتي نظيره باريس سان جيرمان، مساء اليوم الثلاثاء، في إياب نصف نهائي دوري أبطال أوروبا، بعدما حسم الأزرق السماوي نتيجة لقاء الذهاب خارج ملعبه (2-1).

ولم يخسر السيتي في جميع مبارياته الأربع السابقة أمام باريس سان جيرمان، حيث حقق الانتصار في مواجهتين وتعادل في مثلهما.

وحقق فريق جوارديولا الانتصار في آخر مواجهة بينهما على ملعبه في أبريل/ نيسان 2016، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا.

ولم يواجه باريس سان جيرمان سوى ميلان الإيطالي (4 مرات)، أكثر من مانشستر سيتي (3 مرات) في دوري أبطال أوروبا، دون أن يتمكن من تحقيق الانتصار على حسابه.

وسبق أن حقق باريس الفوز خارج أرضه هذا الموسم على مانشستر يونايتد، وهو سادس فريق يواجه قطبي مانشستر خارج ملعبه أوروبيًا في نفس الموسم، ولم يتمكن أي فريق في المواجهات الخمس السابقة من الفوز عليهما خارج أرضه.

وفاز مانشستر سيتي في آخر 6 مباريات بدوري أبطال أوروبا، وفي حال انتصاره اليوم سيحطم الرقم القياسي لأطول سلسلة انتصارات متتالية في البطولة لفريق إنجليزي، وهي كالتالي: مانشستر يونايتد (1965- 1966) وليدز يونايتد (1969- 1970) وآرسنال (2006)، بواقع 6 انتصارات متتالية لكل منهم.

وطوال تاريخ دوري أبطال أوروبا، نجحت الفرق الإنجليزية في تحقيق 47 انتصارا خارج ملعبها في مباريات الذهاب من الأدوار الإقصائية، وتأهلت بعدها جميعا للدور التالي.

وطوال تاريخ المسابقة لم يتمكن الفريق الفرنسي من قبل من التأهل للدور التالي بعد خسارته ذهابا على ملعبه في المراحل الإقصائية.

وفي حال تأهل مانشستر سيتي للنهائي، سيكون أول نهائي أوروبي له منذ 51 عاما، وتحديدا منذ الفوز بكأس الكؤوس الأوروبية عام 1970.

كما سيحطم الرقم القياسي لأطول فترة زمنية بين الوصول إلى نهائيين في البطولات الأوروبية التي يحملها سبورتينج لشبونة البرتغالي (41 عاما)، بين كأس الكؤوس الأوروبية 1964 وكأس الاتحاد الأوروبي 2005.

ونجح السيتي في الفوز بـ10 مباريات من أصل 11 خاضها في دوري أبطال أوروبا هذا الموسم، وتعادل في لقاء آخر.

وتمكن من تسجيل 23 هدفا واستقبلت شباكه 4 أهداف فقط، وسيصبح أول فريق إنجليزي يحقق 11 انتصارا في موسم واحد بدوري الأبطال في حال تغلب على باريس اليوم.

وسيحطم السيتي أيضا حال فوزه اليوم رقم مانشستر يونايتد الذي سجل 10 انتصارات في (2002- 2003).

ويخوض بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، مباراته رقم 63 في الأدوار الإقصائية لدوري أبطال أوروبا، أكثر من أي مدرب آخر، محطمًا رقم كارلو أنشيلوتي (62 مباراة).

وفي جميع المسابقات تغلب جوارديولا على ماوريسيو بوكيتينو، مدرب باريس سان جيرمان 11 مرة ولم يتغلب على مدربين أكثر منه سوى مانويل بيليجريني وشين ديتش (12 مرة).

ولأول مرة يفشل كيليان مبابي في تسديد أي كرة على المرمى في مباراة يخوضها أساسيا بدوري الأبطال، وذلك في لقاء الذهاب.

ومع ذلك نجح نجم سان جيرمان في التسجيل من قبل في زيارته الوحيدة السابقة لملعب الاتحاد، وكان ذلك رفقة فريقه السابق موناكو في فبراير/ شباط 2017.

وسجل كيفين دي بروين 10 أهداف في دوري الأبطال لصالح السيتي، من بينهم 3 أهداف في مرمى باريس سان جيرمان، وهو الفريق الوحيد الذي سجل البلجيكي في شباكه أكثر من هدف.

وبإمكان دي بروين أن يصبح ثاني لاعب يسجل في 4 مباريات متتالية بدوري الأبطال أمام باريس بعد نيمار.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.