إنريكي : محرز وصلاح لاعبين رائعين حققوا نجاحات كبيرة في أوروبا

12 مايو 2021
إنريكي : محرز وصلاح لاعبين رائعين حققوا نجاحات كبيرة في أوروبا 1

يُعد لويس إنريكي المدير الفني الحالي للمنتخب الإسباني، اسمًا كبيرًا في عالم التدريب، فهو أفضل مدرب في العالم لعام 2015، بعدما حصد كل الألقاب الممكنة مع برشلونة.

إنريكي بعد اعتزاله كرة القدم، حيث كان من القلائل الذين لعبوا للقطبين ريال مدريد وبرشلونة، دخل عالم التدريب من بوابة برشلونة، بقيادة الفريق الرديف، ثم قاد روما الإيطالي لموسم، وعاد لليجا لقيادة سيلتا فيجو موسمًا، قبل أن يعود مرة أخرى لبرشلونة لكن كمدرب للفريق الأول.

وخلال الفترة بين 2014 و2017 حصد كل الألقاب الممكنة مع البلوجرانا، وكان آخر مدرب يقود الفريق الكتالوني للقب دوري الأبطال.

وبدأت رحلة إنريكي مع المنتخب الإسباني عقب نهائيات مونديال روسيا 2018، ورغم توقفه عن عمله لفترة بسبب مرض ابنته ووفاتها لاحقًا، لكنه عاد مجددا ليواصل رحلته مع اللاروخا، قبل التحدي المرتقب في اليورو الشهر المقبل.

وي حوار لموقع “كوورة ” كشف إنريكي عن الصراع في الليجا، وأزمة ميسي، ومشوار إسبانيا في اليورو، مع العلم أنه رفض الحديث عن بعض الأمور الأخرى وركز حديثه على المنتخب الإسباني وتحدياته.

وإلىكم نص الحوار:

في ظل الصراع الشرس على الليجا.. من سيحسم اللقب؟

نحن الآن في نهاية الدوري والخيارات مفتوحة للغاية، بوجود 4 فرق مرشحة للتتويج، ويمكن أن يحدث أي شيء، الفريق الذي سيرتكب أقل عدد من الأخطاء سيكون البطل.

اقتربنا من انطلاق اليورو.. هل يمكن اعتبار إسبانيا من بين المرشحين للفوز باللقب؟

إذا نظرنا إلى ترتيب الفيفا والنتائج التي تحققت حتى الآن، سنبدأ بفرنسا وبلجيكا وألمانيا وإنجلترا وإيطاليا وإسبانيا والبرتغال، لكن في مثل هذا النوع من البطولات فبداية من دور الـ16 وحتى النهائي يمكن أن يحدث أي شيء.

لقد رأينا أبطالا مثل اليونان والدنمارك منذ سنوات، وكل شيء يمكن أن يحدث، وكل ما في الأمر أن نسير في الطريق الصحيح، ويكون اللاعبون في المستوى المطلوب، والظهور بشكل جيد.

ماذا عن منافسيكم في المجموعة؟

سنواجه صعوبة ضد المنتخبات الثلاثة السويد وبولندا وسلوفاكيا، وأقول دائما لا توجد مباراة سهلة، وسنحظى بفرصة خوض المباريات الثلاث الأولى على أرضنا في إشبيلية، وهو أمر إيجابي، وآمل أن نخوض هذه المباريات بنفس عقليتنا في المباريات السابقة.

هل تُعد مواجهة السويد في المباراة الافتتاحية ميزة لكم، خاصة وأنكم لعبتم ضدهم عدة مرات مؤخرا؟

بالنظر لتقييم الفيفا وترتيب المنتخبات فإن السويد هو الخصم الأصعب في المجموعة، لكنه مجرد حديث نظري، ويمكن أن تختلف الأمور كثيرًا عن هذا.

نحن نعرف السويد جيدًا، حيث لعبنا ضدهم في التصفيات الأوروبية، وهو فريق عظيم ولديه الآن تعزيزات بلاعبين مهمين مثل إبراهيموفيتش، وعادة ما يلعبون بطريقة (4-4-2)، ونعرف أسلوب لعبهم وهم يعرفوننا جيدًا أيضًا.

بالنسبة لنا المدربين، ليس من الجيد اللعب عدة مرات ضد نفس الفرق، إنه شعور غريب بعض الشيء، لكنه بالتأكيد سيشكل تعقيدات، فالسويد معنا أيضًا في مجموعتنا بالتصفيات المؤهلة لكأس العالم، وسيولدون لنا نفس المشاكل التي تسببوا لنا بها في الماضي.

بما إنك ذكرت إبراهيموفيتش، فهناك أيضًا ليفاندوفسكي مع بولندا، كيف سيتعامل دفاع إسبانيا معهما؟

كلاهما مهاجمان رائعان، وليفاندوفسكي جودته واضحة في الكرة الأوروبية، وأنا لست مهتما بالحديث عن أفراد، أولا لأنه فأل سيء فكلما مدحت لاعبا يظهر بشكل رائع ضدك، لذا سنتحدث بإنصاف، والفرق الثلاثة معنا في المجموعة لديهم مميزات مثيرة على المستوى الجماعي.

من ضمن أهدافنا في المباريات، ألا نترك لاعبي الخصم بحريتهم، ونجعلهم يعيشون وقتا سيئا ضدنا بغلق المساحات، والحصول على الكرة بأسرع وقت بعد فقدانها، والتحكم في المباراة وصناعة الفرص.

منتخب بولندا سيكون لديه طموحات كبيرة، هل يشكلون خطورة في المجموعة؟

بولندا منتخب غيّر طريقته، لكن ضد الفرق الكبيرة يلعب عادة بخمسة مدافعين، وسيكون لدينا طرق تكتيكية مختلفة للتعامل معها كما فعلنا بالفعل في مرحلة التصفيات، والمستوى الفردي للاعبي بولندا مرتفع ولديهم بعض اللاعبين البارزين الذين نعرفهم بالفعل.

المباراة الثانية في مثل هذه البطولات تتأثر بما نفعله في المباراة الأولى، ولا أتصور أي مباراة سهلة، وسوف يتعين علينا التأقلم على هذا المستوى من المنافسة.

وماذا عن سلوفاكيا.. هل هو الفريق الأضعف؟

ضدنا كل الفرق تغير من أسلوبها، وهذا أتوقعه قليلا أمام سلوفاكيا، وسنرى ما فعلوه ضد منافسيهم وأسلوبهم التكتيكي، لكن بالتأكيد سيتغيرون أمامنا، وحان الوقت الآن لتحليل المنافسين لتقييم ما سنفعله، ولدينا الكثير من اللاعبين لتنفيذ ما نطلبه، وسننتبه لأي احتمال ونعتقد أننا المرشحون لصدارة المجموعة، وعلينا تأكيد ذلك بالنتائج.

جايا تألق بشكل مميز هذا الموسم، كظهير أيسر وصنع 6 أهداف حتى الآن، هل حجز مكانه أساسيًا في المنتخب على حساب ألبا؟

لا أحب الحديث عن لاعبين مُحددين، لكن صحيح أن جايا اعتمدت عليه منذ أن توليت المسؤولية، فهو لاعب رائع، وصحيح أن هذا المركز يوجد فيه منافسة كبيرة بين اللاعبين الموجودين.

إياجو أسباس صرح مؤخرًا بأن جيرارد مورينو هو أفضل مهاجم إسباني حاليا، هل تتفق؟

أعتقد أن المستوى الذي ظهر به جيرارد لا جدال فيه، وأهدافه وأرقامه تتحدث عنه، فهو مهاجم رائع.

هل ستفتقد وجود أنسو فاتي في خط الهجوم؟

أتمنى له الشفاء العاجل، فهو لاعب شاب وله مستقبل كبير، وآمل أن يتعافى في أسرع وقت ممكن، وأن يواصل تقديم العروض المميزة التي ظهر بها مع برشلونة.

هل ضمن أوناي سيمون حراسة المرمى، خاصة أنك اعتمدت عليه في المباريات الأخيرة بدلا من دي خيا؟

نملك حراس مرمى رائعين، وسيتم اختيار الأفضل في المستوى، وسنقرر وقتها.

هل الانتصار بسداسية على منتخب ألمانيا رفع طموحاتك مع هذا الجيل الجديد؟

هذه النتيجة جذبت الانتباه نحونا، لكن إذا قلت لك الحقيقة، منذ أن توليت المهمة وفي كل مرة أذهب لاجتماع الاتحاد الأوروبي، وأتحدث مع جميع المدربين أدركت أنهم يحترمون إسبانيا، نظرًا لما نعنيه لكرة القدم ولأسلوبنا.

وأنا متأكد أنك لو سألت أي منتخب أوروبي عن الفريق الذي لا يتمنى مواجهته سيكون إسبانيا من ضمن المنتخبات التي يريد تفادي اللعب ضدها.

لكننا لسنا الفريق البطل لأننا لم نفز بأي شيء حاليًا، وتم إقصاؤنا من البطولات الكبرى في السنوات الأخيرة، لكننا مازلنا فريقًا قويًا في عالم كرة القدم، وعلينا أن نتطور ونحاول تقليد الجيل الذهبي الذي حقق الكثير من الأشياء، ويدرك اللاعبون أننا يمكن أن نكون أبطالا.

وبالتأكيد إذا وصلنا إلى المستوى المأمول سترتفع الثقة، ويمكننا تحقيق أي شيء بلا شك.

هل يمكن تحقيق مثل هذه النتيجة الكبيرة في اليورو؟

نحن لا نفكر في النتائج، ولكن في اللعب بطريقتنا التي ذكرتها لك سابقًا، وتحقيق أهدافنا.

ما الذي يُقلقك قبل البطولة؟

أفضل عدم ذكر الحقيقة، لكن هناك لاعبين لم يتمكنوا من التواجد معنا في المعسكر الأخير بسبب الإصابات، وأعتقد أننا نتكيف دائما مع ذلك، أولا لأن ليس لدينا خيار آخر وثانيا لأنه يجب أن نكون إيجابيين، وآمل أن أواجه صعوبة في اختيار القائمة لأن ذلك سيعني أن جميع اللاعبين جاهزون ومستعدون.

وماذا عن حضور جزء من الجماهير للمباريات؟

كنت سأحب لو نلعب مبارياتنا في بيلباو، لكن لن يحدث ذلك بسبب القيود الطبية، أما إشبيلية لعبنا فيها أكثر من مرة وهو مكان يكون فيه المشجعون متحمسين، وأعتقد أننا سنحظى بالتأييد والدعم وستكون الجماهير اللاعب رقم 12، وأرى أن ذلك أمر إيجابي جدًا.

بعيدًا عن اليورو.. هل تتوقع استمرار ميسي مع برشلونة أم رحيله بنهاية الموسم؟

الشخص الوحيد الذي يعرف ما سيحدث في مستقبله هو ميسي نفسه، الشيء الوحيد الذي يمكنني قوله هو أنه لاعب فريد كنت محظوظًا بما يكفي لتدريبه.

ارتبط أسماء بعض اللاعبين العرب مثل محمد صلاح ورياض محرز باللعب في الليجا للريال وبرشلونة.. ما رأيك؟

من الواضح أننا نتحدث عن لاعبين رائعين حققوا نجاحات كبيرة في أوروبا، لكنهم حاليًا يقدمون أداءً رائعًا في أنديتهم.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.