تشيلسي يفوز على ليستر بهدفين لهدف ويقترب من دوري الأبطال

18 مايو 2021
تشيلسي يفوز على ليستر بهدفين لهدف ويقترب من دوري الأبطال 1

اقترب تشيلسي من التأهل لمسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل، بفوزه على ضيفه ليستر سيتي 2-1 مساء الثلاثاء، ضمن الجولة السابعة والثلاثين من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل أنتونيو روديجر (47) وجورجينيو (66 من ركلة جزاء) هدفي تشيلسي، فيما أحرز كيليتشي إيهياناتشو هدف ليستر الوحيد (76).

وارتفع رصيد تشيلسي بهذا الفوز إلى 67 نقطة، ليرتقي إلى المركز الثالث على حساب ليستر سيتي (66 نقطة)، الذي بات مهددا بفقدان المركز الرابع، حال فاز ليفربول على بيرنلي مساء الأربعاء.

واعتمد مدرب تشيلسي توماس توخيل، على طريقة اللعب 3-4-3، حيث لعب روديجر إلى جانب تياجو سيلفا وريس جيمس في الخط الخلفي، وتواجد على طرفي الملعب كل من سيزار أزبيليكويتا وبن تشيلويل، وتمركز جورجينيو ونجولو كانتي في منتصف الملعب، بينما لعب كريستيان بوليسيتش ومايسون مونت، حول المهاجم الألماني تيمو فيرنر.

في الناحية المقابلة، لجأ مدرب ليستر سيتي بيرندان رودجرز، إلى طريقة اللعب 3-4-1-2، حث تكون الخط الخلفي من تيموثي كاستاجني وويسلي فوفانا وكاجلار سويونكو، وتواجد على طرفي الملعب كل من مارك ألبرايتون ولوك توماس، وتمركز الثنائي ويلفريد نديدي ويوري تيليمانس في وسط الملعب، بينما تحرك جيمس ماديسون خلف ثنائي الهجوم جايمي فاردي وأيوزي بيريز.

بدأ تشيلسي المباراة مهاجما، ومرر فيرنر كرة بينية وصلت إلى تشيلويل في الناحية اليسرى، ليسدد الأخير بجانب القائم البعيد في الدقيقة الثالثة.

وأطلق ريس جيمس تسديدة بعيدة المدى ابتعدت قليلا عن مرمى ليستر في الدقيقة السادسة، وبعدها بثلاث دقائق وصلت الكرة إلى كانتي داخل منطق الجزاء، ليسددها قوية استدعت تدخل شمايكل، فارتدت إلى بوليسيتش الذي سدد فوق العارضة.

وطالب لاعبو تشيلسي بركلة جزاء في الدقيقة 19 بعد سقوط فيرنر داخل المنطقة إثر لعبة مشتركة مع تيليمانس، لكن الحكم مايك دين منح مخالفة لصالح ليستر بدلا من ذلك.

وعاد الحكم ليقف ضد تشيلسي في الدقيقة 22، عندما ألغى له هدفا في الدقيقة 22 بعد الاستعانة بتقنية الفيديو، بعدما تبين تسلل صاحبه فيرنر.

وتألق الحارس شمايكل في إنقاذ تسديدة جميلة من مونت في الدقيقة 29، وأرغمت الإصابة كانتي على الخروج من الملعب، ليدخل مكانه ماتيو كوفاسيتش.

عاد الحكم دين من جديد في الدقيقة 35 بمساعدة الفيديو، ليلغي هدفا جديدا أحرزه فيرنر، بعدما تبين أن الكرة لمسة يد اللعب الألماني قبل أن تجتاز خط المرمى.

وقبل نهاية الشوط الأول، مرر مونت الكرة بين قدمي سويونكو، قبل أن تذهب إلى بوليسيتش الذي ضل طريق المرمى من موقف صعب.

وتمكن تشيلسي من افتتاح التسجيل في الدقيقة 47، عندما نفذ تشيلويل ركلة ركنية مرت من فوق الجميع لتصل إلى روديجر الذي تابعها بساقه من مسافة قصيرة في المرمى.

حاول ليستر بعد تلقيه الهدف، تعديل المسار من خلال الانطلاق للهجوم، لكنه لم يحصل على المساحات المناسبة، ليجري تبديله الأول من خلال إشراك كيليتشي إيهياناتشو مكان ماديسون.

وفي الدقيقة 64، مرر كوفاسيتش كرة جميلة إلى فيرنر الذي تخطى كاستاجني قبل أن يسدد في مكان وقوف الحارس شمايكل.

واحتسب الحكم ركلة جزاء لتشيلسي بعد الاستعانة بتقنية الفيديو لمعرفة مكان عرقلة فيرنر من قبل فوفانا، ونفذ جورجينيو الركلة بنجاح في الدقيقة 66.

وأخير تمكن ليستر سيتي من تسديد كرته الأولى في اللقاء نحو مرمى تشيلسي، عن طريق بيريز، لكن الحارس إدوارد مندي كان في المكان المناسب.

وتقدم بديل ليستر ريكاردو بيريرا نحو مشارف منطقة جزاء تشيلسي، قبل أن يمرر إلى إيهياناتشو الذي سدد الكرة ضعيفة في متناول الحارس بالدقيقة 75.

وقلص ليستر الفارق في الدقيقة 76، عن طريق إيهياناتشو الذي تلقى تمريرة نديدي وسدد في الزاوية السفلى اليسرى لمرمى تشيلسي.

وكاد ليستر سيتي بحرز التعادل في الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، عندما أرسل بيريرا كرة من الناحية اليمنى قابلها بيريز بتسديدة قوية فوق المرمى.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.