الصربي نوفاك ديوكوفيتش يتوج بلقب رولان جاروس

13 يونيو 2021
الصربي نوفاك ديوكوفيتش يتوج بلقب رولان جاروس 1

توج الصربي نوفاك ديوكوفيتش بلقب رولان جاروس للمرة الثانية في مسيرته على حساب اليوناني ستيفانوس تسيتسيباس.

وفاز ديوكوفيتش على منافسه اليوناني بثلاث مجموعات لاثنين بواقع 6-7 (6-8) و2-6 و6-3 و6-2 و6-4 بعد مباراة استغرقت أربع ساعات و11 دقيقة أمام 5 آلاف متفرج.

ويعد هذا لقب الجراند سلام التاسع عشر الذي يتوج به اللاعب الصربي، كما وأصبح المصنف الأول عالميا في حقبة التنس الحديث الذي يتوج على مرتين بكل ألقاب الجراند سلام الكبرى.

وفيما يلي حقائق عن ديوكوفيتش الذي ولد في بلجراد يوم 22 أيار/مايو 1987 (33 عاما):

التصنيف العالمي: الأول

التصنيف في البطولة: الأول

أحرز 19 لقبا في البطولات الأربع الكبرى: 

أستراليا المفتوحة 9 مرات في 2008 و2011 و2012 و2013 و2015 و2016 و2019 و2020 و2021، وفرنسا المفتوحة مرتين في 2016 و2021

ويمبلدون 5 مرات في 2011 و2014 و2015 و2018 و2019 وأمريكا المفتوحة 3 مرات في 2011 و2015 و2018.

المراحل الأولى من حياته:

– بدأ لعب التنس في الرابعة من عمره

– كان والده متسابقا محترفا في سباقات التزلج على الجليد وكان يريده أن يصبح مثله أو يحترف كرة القدم، لكنه غير موقفه حين وجد ديوكوفيتش يتألق في التنس في سن مبكرة.

مسيرته كلاعب حتى الآن:

– شارك لأول مرة في البطولات الأربع الكبرى بدءا من التصفيات في أستراليا المفتوحة عام 2005، وأنهى العام وهو أصغر لاعب ضمن المصنفين الـ100 الأوائل (18 عاما و5 أشهر).

– في 2006 حقق أول ألقابه حين فاز ببطولة أميرسفورت.

– تأهل لأول نهائي في البطولات الأربع الكبرى في أمريكا المفتوحة عام 2007 لكنه خسر أمام روجر فيدرر.

– فاز بأول ألقابه في البطولات الأربع الكبرى في أستراليا المفتوحة 2008، ليصبح أول لاعب صربي يحرز لقبا كبيرا في الفردي.

– قاد صربيا للفوز لأول مرة بكأس ديفيز لفرق الرجال في ديسمبر كانون الأول 2010.

– بدأ عام 2011 بالفوز بـ7 بطولات متتالية ولم يخسر أي مباراة حتى يونيو حزيران، عندما وضع فيدرر حدا لسلسلة انتصاراته في 41 مباراة متتالية عندما تغلب عليه في قبل نهائي فرنسا المفتوحة.

– في يوليو تموز 2011 اعتلى صدارة التصنيف العالمي لأول مرة بعد تأهله إلى قبل نهائي ويمبلدون، ثم تغلب على رفائيل نادال في النهائي ليحقق أول ألقابه على الملاعب العشبية.

– فاز على فيدرر في الدور قبل النهائي لأمريكا المفتوحة، ثم تغلب على نادال في النهائي ليصبح سابع لاعب يفوز بـ3 ألقاب في البطولات الأربع الكبرى في عام واحد منذ بداية عصر الاحتراف عام 1968.

– فاز بثالث ألقابه في أستراليا المفتوحة عام 2012 بتغلبه على نادال في المباراة النهائية التي امتدت إلى 5 ساعات و53 دقيقة، وبدأ عام 2013 بالفوز على آندي موراي في نهائي أستراليا المفتوحة ليصبح أول لاعب في عصر الاحتراف يحرز لقب البطولة 3 مرات متتالية.

– تغلب على فيدرر في 5 مجموعات في نهائي ويمبلدون 2014.

– بلغ نهائي كل البطولات الأربع الكبرى في 2015، وبدأ العام بالفوز بلقبه الخامس في أستراليا المفتوحة.

– فاز بلقبه الثالث في ويمبلدون بالتغلب على فيدرر في النهائي، وفاز على فيدرر في نهائي أمريكا المفتوحة ليحصل على 3 ألقاب كبرى في عام واحد للمرة الثانية.

– فاز على موراي في نهائي أستراليا المفتوحة 2016 ليحرز لقبه 11 في البطولات الأربع الكبرى.

– تغلب على موراي مجددا في نهائي فرنسا المفتوحة في ذلك العام ليفوز أخيرا بلقب البطولة المقامة على ملاعب رملية في المحاولة 12، أكمل هذا الفوز حصيلته في البطولات الأربع الكبرى وأصبح ثالث لاعب بعد دون بادج ورود ليفر يحمل ألقاب جميع البطولات الكبرى في آن واحد.

– انسحب من دور الثمانية في ويمبلدون 2017 أمام توماس برديتش وأنهى موسمه في يوليو تموز بسبب إصابة في المرفق الأيمن، وعاد بعد غياب استمر 6 أشهر بسبب الإصابة في أستراليا المفتوحة 2018، وخضع لجراحة في المرفق بعد خروجه من دور الستة عشر.

– فاز على كيفن أندرسون في نهائي ويمبلدون 2018 ليفوز بلقبه 13 في البطولات الأربع الكبرى، وأنهى العام بصورة رائعة بالفوز على خوان مارتن ديل بوترو لينال لقب أمريكا المفتوحة للمرة الثالثة.

– فاز على نادال ليحرز لقبه الكبير رقم 15 والسابع في أستراليا المفتوحة في 2019.

– انتهت سلسلة انتصارات ديوكوفيتش في 26 مباراة متتالية في البطولات الأربع الكبرى، بعد خسارته أمام دومينيك تيم في قبل نهائي فرنسا المفتوحة.

– أنقذ نقطتين لخسارة المباراة ليهزم فيدرر في النهائي ويحقق لقبه الخامس في ويمبلدون، وكانت هذه أول مرة يتحدد فيها لقب الفردي في ويمبلدون في الشوط الفاصل بالمجموعة الحاسمة بعد التعادل 12-12.

– فشل في الدفاع عن لقب أمريكا المفتوحة بعد انسحابه للإصابة في الدور الرابع.

– ساعد صربيا على التتويج بلقب النسخة الأولى من كأس اتحاد اللاعبين المحترفين في 2020 قبل الظفر بلقبه الثامن في أستراليا المفتوحة.

– مع غياب نادال بطل 2019 وفيدرر عن أمريكا المفتوحة 2020 كانت التوقعات تصب في صالح ديوكوفيتش للفوز باللقب لكنه استبعد من البطولة بعد أن أصابت كرته بدون قصد إحدى مراقبات الخطوط ومن ثم توقفت مسيرته الخالية من الهزيمة التي استمرت 26 مباراة في 2020.

– خسر أمام نادال بثلاث مجموعات مباشرة في نهائي فرنسا المفتوحة 2020 المؤجلة.

– هزم دانييل ميدفيديف ليعزز رقمه القياسي بالفوز بأستراليا المفتوحة للمرة التاسعة في 2021.

– فاز على تيتيباس ليحقق لقبه الثاني في فرنسا المفتوحة واللقب رقم 19 في البطولات الأربع الكبرى، ويصبح أول لاعب منذ بدء عصر الاحتراف في 1968 يفوز بكل الألقاب الكبرى مرتين على الأقل.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.