ليفاندوفسكي يقود بايرن ميونخ للفوز على ضيفه جرويتر فورث برباعية

ليفاندوفسكي يقود بايرن ميونخ للفوز على ضيفه جرويتر فورث برباعية 1

قلب بايرن ميونخ تأخره بهدف إلى فوز عريض على ضيفه جرويتر فورث (4-1)، اليوم الأحد، في مباراة جمعت بينهما بملعب أليانز أرينا، ضمن الجولة 23 من الدوري الألماني.

نجح فورث في التقدم بهدف عن طريق برانيمير هرجوتا في الدقيقة 42، قبل أن يعود بايرن في النتيجة عن طريق ليفاندوفسكي “ثنائية”، سيباستيان جريسبيك “بالخطأ في مرماه” وتشوبو موتينج (46، 61، 82، 91).

وبعد عودته لطريق الانتصارات، عزز بايرن صدارته جدول ترتيب البوندسليجا بوصوله للنقطة 55، موسعا الفارق مؤقتا مع بوروسيا دورتموند إلى 9 نقاط، فيما تجمد رصيد فورث عند 13 نقطة في ذيل الجدول.

الدقائق الـ10 الأولى مرت بهدوء، حتى نجح ليويلينج في استخلاص كرة في منتصف الملعب، انفرد على إثرها بمرمى البايرن، لكنه أهدر الكرة بغرابة بتسديدها في موضع تمركز الحارس أولريتش.

ومع حلول الدقيقة 26، تعرض توليسو لإصابة في العضلة الخلفية، بعد التحام مع أحد لاعبي فورث، اضطره لمغادرة أرض الملعب غاضبا.

ولجأ المدرب الألماني جوليان ناجلسمان لمواطنه سيرجي جنابري، حيث دفع به بدلا من توليسو المصاب.

ورغم مرور أكثر من نصف ساعة على بداية المباراة، إلا أن بايرن الذي سيطر على مجريات اللعب بشكل كامل، لم يشكل أي خطورة على مرمى ضيفه.

وفي ظل السيطرة البافارية، باغت فورث مضيفه بهدف من ركلة حرة، نفذها هرجوتا بتصويبة صاروخية، ارتطمت بجسد سابيتزر وتحولت إلى أقصى الزاوية اليمنى لمرمى أولريتش.

وقبل نهاية الشوط الأول، أطلق مولر تسديدة قوية من داخل منطقة الجزاء، لكن الحارس ليندل كان لها بالمرصاد، ليذهب فورث للاستراحة متقدما (1-0).

لم يضِع بايرن وقتا مع بداية الشوط الثاني، حيث نجح في معادلة النتيجة بعد أقل من 40 ثانية عن طريق ليفاندوفسكي، الذي وضع الكرة داخل الشباك من على خط المرمى بعد عرضية من جنابري.

واستعان الحكم بتقنية الفيديو للتيقن من صحة الهدف، ليتم احتسابه رغم شبهة خروج الكرة قبل تمريرها من جنابري ولمسها يد تشوبو موتينج.

وكاد ليفاندوفسكي أن يضيف الهدف الثاني لأصحاب الأرض، بعدما حاول توجيه كرة وصلته من جنابري بضربة مزدوجة، لكن محاولته باءت بالفشل.

وفي ظل طوفان الهجمات البافارية، تمكن الفريق من التقدم لأول مرة في المباراة بنيران صديقة، بعد عرضية أرضية قوية أرسلها مولر، لتصطدم بقدم جريسبيك وتحولت إلى داخل الشباك.

وحاول البديل نيلسن الإعلان عن نفسه بتسديدة يسارية من قلب منطقة جزاء بايرن، لكن كرته مرت أعلى المرمى، قبل أن يطلق كريستيانسن تصويبة قوية مرت بجوار القائم الأيمن لمرمى أولريتش.

وتواصلت هجمات فورث على المرمى البافاري، أملا في إدراك التعادل، لكن القائم حال دون وصول الكرة للشباك بعد تسديدة من الجهة اليمنى داخل منطقة الجزاء عن طريق جرين.

وقبل نهاية الوقت الأصلي بـ8 دقائق، أرسل كيميتش عرضية من ركنية نحو رأس سولي، الذي مرر بدوره إلى ليفاندوفسكي، ليقابلها الأخير بضربة رأسية أخرى استقرت داخل الشباك، ليؤمن طريق بايرن نحو الانتصار.

وأنقذ الحارس ليندل مرمى الضيوف من هدف رابع بتصديه البارع لتسديدة رأسية من مولر.

وفي الوقت المحتسب بدلا من الضائع، استطاع البديل تشوبو موتينج إضافة الهدف الرابع لأصحاب الأرض، بعدما قابل كرة عرضية أرضية من جنابري بلمسة مباشرة داخل الشباك.

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.