منتخب مصر تفوز من السنغال وتقترب من كأس العالم

منتخب مصر تفوز من السنغال وتقترب من كأس العالم 1

اقتنص منتخب مصر فوزا صعبا على حساب ضيفه السنغال، بنتيجة (1-0)، مساء اليوم الجمعة بستاد القاهرة الدولي، ضمن منافسات ذهاب الدور الفاصل المؤهل لكأس العالم “قطر 2022” عن قارة أفريقيا.

سجل الفراعنة هدف الفوز في الدقيقة 4، عن طريق النيران الصديقة حيث سجل الظهير الأيسر ساليو سييس في مرماه بالخطأ، بعد تسديدة صلاح التي ارتدت من العارضة لقدم مدافع السنغال وارتدت إلى الشباك.

ويتبقى لقاء الحسم بين المنتخبين يوم الثلاثاء المقبل في داكار عاصمة السنغال، لتحديد هوية المنتخب الصاعد إلى كأس العالم 2022.

المباراة اتسمت بالندية بين المنتخبين وبذل المنتخب المصري بقيادة مدربه البرتغالي كارلوس كيروش، مجهودا كبيرا على مدار شوطي اللقاء في مواجهة أسود التيرانجا بقيادة المدرب أليو سيسيه.

هدف مُبكر

بدأت محاولات الاستحواذ منذ الدقيقة الأولى في ظل تبادل لاعبي منتخب مصر التمريرات في وسط الملعب وكرة طولية لصلاح انتهت بعيداً عن الخطورة، ورد إسماعيلا سار بعرضية أبعدها الونش.

ونجح منتخب مصر في تسجيل هدف التقدم بعد مرور 4 دقائق فقط، من كرة طولية أرسلها السولية وهيأها مصطفى محمد برأسية لصلاح الذي سدد في العارضة واصطدمت باللاعب ساليو سييس في المرمى.

حاول منتخب السنغال اختراق الجبهة اليسرى للفراعنة بعرضية من بونا سار أبعدها الونش، ووجه صلاح تسديدة سهلة في يد ميندي.. وتعرض الأسود لضربة قوية بإصابة مدافعه عبده ديالو وخروجه في الدقيقة 13 لصالح زميله بابي سيسيه.

أبعد الونش كرة عرضية آخرى من السنغال، بينما تعرض محمد عبد المنعم مدافع الفراعنة لإصابة دامية بعد التحام مع ساديو ماني، ومرر عمر جابر عرضية سريعة لم يستغلها الدفاع السنغالي.

وجه مصطفى محمد رأسية في يد ميندي، وأرسل منتخب مصر كرة عرضية من عمر جابر، أبعدها الدفاع ونال الونش إنذارا في الدقيقة 30، نتيجة خطأ ضد دييدهو.

ضغط سنغالي

وبدأ المنتخب السنغالي تكثيف الضغط على دفاع الفراعنة، مع لحظات من الارتباك للمنتخب المصري وتسديدة صاروخية من ماني علت العارضة.

وأجرى منتخب مصر تغييرا اضطراريا في الدقيقة 39 بمشاركة ياسر إبراهيم على حساب محمد عبد المنعم، وأضاع الونش ضربة رأس فوق العارضة.

ونال نامباليس ميندي لاعب وسط السنغال، إنذارا، مع تألق حمدي فتحي في إبعاد مرتدة سنغالية سريعة.

أبعد السولية فرصة خطيرة للسنغال وسط ارتباك دفاعي للفراعنة قبل أن ينقض ماني مع نهاية الشوط الأول بتقدم الفراعنة بهدف مبكر.

تراجع الفراعنة

بدأ الشوط الثاني بضغط مكثف للمنتخب السنغالي لإدراك هدف التعادل وأبعد دفاع الفراعنة فرصة خطيرة من ماني، ثم عرضية أنقذها الشناوي ببراعة، ثم انطلاقة من ماني وتمريرة بينية إلى دييدهو ولكن عمر جابر أنقذها في آخر لحظة.

تراجع منتخب مصر للدفاع بشكل كبير في الشوط الثاني وغابت هجماته، مع محاولات متتالية سنغالية وأنقذ الشناوي ضربة رأس خطيرة.

وأرسل فتوح عرضية طائشة بعيدا عن المرمى، بينما دفع منتخب السنغال بلاعبه بامبا ديانج لقيادة الهجوم على حساب دييدهو بعد مرور 62 دقيقة.

وجه مصطفى محمد ضربة مزدوجة اصطدمت بتريزيجيه وهي في طريقها للمرمى، وأشرك منتخب مصر لاعبه عمر مرموش على حساب مصطفى محمد.

وأبعد الونش عرضية خطيرة من ساديو ماني، وضاعت محاولة مصرية من عرضية لم يستغلها ياسر إبراهيم وتريزيجيه.

محاولات مصرية

نال تريزيجيه إنذارا للخشونة ضد شيخو كوياتيه، وأنقذ الشناوي فرصة خطيرة للسنغال من إسماعيلا سار بالجبهة اليمنى وتسديدة قوية أبعدها حارس الفراعنة، ورفض الحكم احتساب لمسة يد ضد كوياتيه بناء على إشارة حكم الفيديو.

وجه مرموش تسديدة قوية مرت بجوار القائم، وحاول مرموش بسرعته إرباك الدفاع السنغالي، بينما أنقذ عمر جابر كرة مرتدة سريعة لأسود التيرانجا، ودفع مدرب السنغال بلاعبه بابي جايه على حساب شيخو كوياتيه في الدقيقة 89.

أنقذ الونش فرصة خطيرة للسنغال من رأسية ماني إلى بامبا ديانج ولكن دفاع الفراعنة أبعدها باقتدار، ودفع منتخب مصر بلاعبه نبيل عماد دونجا على حساب تريزيجيه في الدقيقة 90+1، وخرج اللقاء بفوز مثير لمنتخب مصر.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.