الأهلي المصري يتجاوز الرجاء المغربي ويتأهل لنصف نهائي دوري أبطال إفريقيا

الأهلي المصري يتجاوز الرجاء المغربي ويتأهل لنصف نهائي دوري أبطال إفريقيا 1
فرض الأهلي المصري، التعادل بنتيجة (1-1) على مضيفه الرجاء المغربي، اليوم الجمعة بملعب محمد الخامس بالدار البيضاء، في إياب ربع نهائي دوري أبطال أفريقيا، ليعبر إلى المربع الذهبي مستفيدا من فوزه ذهاب (2-1).

تقدم الرجاء بهدف مبكر لفابريس نجوما في الدقيقة الخامسة، ثم سجل محمد عبد المنعم، هدف التعادل الغالي للأهلي قبل دقيقتين من نهاية الشوط الأول.

وتألق الزنيتي حارس الرجاء وتصدى لركلة جزاء في الشوط الأول، سددها معلول في الدقيقة 17.

وبذلك يصعد الأهلي بنتيجة (3-2) في مجموع مباراتي الذهاب والإياب، لمواجهة وفاق سطيف الجزائري في المربع الذهبي لدوري الأبطال.

هدف مبكر

بدأ الفريق البيضاوي المباراة ضاغطا على دفاع الأهلي،  وأكد نواياه مبكرا، وأضاع ديانغ كرة أمام مربع العمليات لتصل  لمدكور الذي مرّر عرضية ومن ارتقاد جيد نجوما سجل الهدف من رأسية للرجاء في الدقيقة الخامسة.
وردّ   الأهلي من عرضية جمبلة لكن ذيانج ومن رأسية لم يستغل موقعه أمام المرمى، ومرت الكرة جانبا.
الدقيقة 14 الكرة تصل للشحات الذي تعرض لعرقلة من متولي، وبعد مراجعة الحكم السينغالي نداي ماجيت للعملية في غرفة الفار ، احتسب ضربة جزاء للأهلي، لكن معلول ضيعها بعد تصدي ناحح للحارس الزنيتي.
وبحث الأهلي عن تسجيل هدف التعادل، وكانت الجهة اليسرى مصدر هجماته.
وهدد الفريق المصري من التسديد من بعيد من فرصتين، الأولى من الشحات والثانية من السولية عرفتا تدخل الحارس بنجاح.
وانسل مدكور من الجهة اليمنى ومرر كرة خطيرة، عرفت تدخل الحارس الشناوي.
وتراجع الرحاء للوراء وقلت هجماته، ما سمح للإهلي للضغط اكثر على الدفاع الرجاوي.
وأثمرت محاولات الأهلي بتسجيله  التعادل بواسطة محمد عبدالمنعم من رأسية، مستفيدا من ركنية نفذها معلول.

تعادل أهلاوي
دخل الرجاء الشوط الثاني مهاجما، وسنحت له أولى الفرص من تسديدة نجوما داخل مربع العمليات، لكن أحد مدافعي الأهلي حوّل الكرة لركنية.
وسنحت فرصة أخطر للأهلي من تاو الذي انفرد بالحارس الزنيتي وسدد، غير أن الأخير تصدى للكرة وعادت لتاو الذي سددها مجددا لكن بطريقة ضعيفة وهو ما سمح للزنيتي بالتدخل.

وأجرى موسيماني أول تغيير بإدخال أيمن أشرف بدلا من حسين الشحات في الدقيقة 55.

وحاول متولي مباغتة الشناوي من تسديدة، لكن الأخير كان في المكان المناسب وتصدى للكرة.

وأجرى رشيد الطوسي أول تغيير للرجاء في الدقيقه 67،  وأدخل زكرياء الهبطي مكان بدر بولهرود، فيما قام موسيماني تغييرين في الدقيقة 76، وأشرك  محمد شريف وأحمد عبدالقادر مكان محمد طاهر  ومحمد عبدالمنعم.

وواصل الرجاء ضغطه، وقام جبيرة بعرضية ذكية، غير أن متابعة أحداد لم تكن جيدة، وفي الدقيقة 82  راوغ الهبطي لاعبين إثنين وسدد داخل مربع العمليات، لكن الحارس الشناوي تصدى للكرة.

ولم يتعامل محمد شريف مع محاولة وسدد فوق المرمى، ومن هجمة مرتدة للأهلي، كاد أن يسجل حركاس ضد مرماه وأبعد الكرة من خط  المرمى، وصمد الأهلي أمام ضغط الرجاويين خاصة الحارس الشناوي الذي أنقد مرماه في الوقت بدل الضائع من انفراد لزريدة، لينتزع الأهلي بطاقة التأهل.

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.