بولونيا يهزم ضيفه انتر ميلان ويقدم الصدارة لميلان

بولونيا يهزم ضيفه انتر ميلان ويقدم الصدارة لميلان 1

سقط إنتر ميلان أمام مضيفه بولونيا 2-1 مساء اليوم الأربعاء، في ملعب ريناتو دال آرا، في مباراة مؤجلة من الجولة 20 من الدوري الإيطالي.

تقدم إيفان بيريسيتش لإنتر في الدقيقة 3، وفي المقابل أحرز هدفي بولونيا ماركو أرناتوفيتش ونيكولا سانسوني في الدقائق 29 و82.

بهذه الخسارة فقط إنتر فرصة الانفراد بتصدر جدول الترتيب بعدما تجمد رصيد عند 72 نقطة بفارق نقطتين عن المتصدر ميلان، بينما رفع بولونيا رصيده إلى 42 نقطة في المركز 13.

دخل إنتر أجواء اللقاء سريعا، ونجح عن طريق إيفان بيريسيتش من تسجيل الهدف الأول، بعد رمية تماس نفذها دومفريس من جهة اليمين إلى بيريسيتش، فتبادل الأخير الكرة مع باريلا، ثم مر من مدافع بولونيا قبل أن يطلق تسديدة صاروخية بقدمه اليسرى من على حدود المنطقة في الشباك.

وفي الدقيقة 9 كاد ديماركو أن يضيف الهدف الثاني، بعدما عادت الكرة إلى المدافع على حدود منطقة جزاء بولونيا، فأطلق تسديدة أرضية قوية أبعدها الحارس وارتدت إلى لاوتارو وتابعها بتسديدة فوق المرمى.

ومن عدة تمريرات وصلت الكرة إلى دومفريس في الناحية اليمنى ومرر الكرة لداخل المنطقة لزميله لاوتارو الذي أطلق تسديدة قوية لكنها مرت بجوار القائم الأيسر للحارس سكوروبسكي.

ومن مجهود فردي رائع من السلوفاكي سكرينيار، انطلق المدافع وتوغل باتجاه منطقة جزاء بولونيا، ليسدد كرة أرضية زاحفة مرت بجوار قائم بولونيا الأيسر بالدقيقة 24.

وفي الدقيقة 29 تمكن أرناتوفيتش من معادلة النتيجة لبولونيا بعد كرة عرضية متقنة من الناحية اليسرى عن طريق بارو، استغلها المهاجم النمساوي وحولها برأسية في الشباك.

وأهدر دومفريس فرصة محققة للتسجيل في الدقيقة 32، حيث انطلق بيريسيتش من جهة اليسار وتوغل لداخل المنطقة ومرر عرضية لأقصى الناحية اليمنى، فقابلها الظهير الهولندي برأسية مرت فوق المرمى.

ضغط إنتر بقوة مع بداية الشوط الثاني، وفي الدقيقة 50 أطلق المدافع ديماركو تسديدة قوية من على حدود المنطقة، لكنها مرت بسلام على مرمى بولونيا.

ومن ركنية حصل عليها نيراتزوري ارتقى لها خواكين كوريا وحولها باتجاه المرمى لكن سكوروبسكي تألق وأبعدها عن مرماه.

وسنحت فرصة محققة لبولونيا في الدقيقة 64، بعد هجمة مرتدة سريعة نفذها موسى بارو، الذي انطلق من قبل منتصف الملعب ليمرر كرة إلى أرناتوفيتش، انفرد على إثرها ومر من بروزوفيتش لكن المتألق سكرينيار أبعد الكرة من أمامه بنجاح.

ومن خطأ فادح من الحارس رادو، فشل في استلام الكرة المُعادة إليه من رمية تماس فمرت الكرة من أمامه باتجاه الشباك ولمسها سانسوني ليكملها في الشباك، مسجلا هدف التقدم لبولونيا في الدقيقة 82.

وفي الدقيقة 84 كاد إنتر أن يتعادل بعد حالة من الفوضى داخل منطقة الجزاء، إذ سدد دي أمبروزيو باتجاه الشباك لكن دفاع بولونيا شتت الكرة من على خط المرمى، فأمّنوا فوزا غاليا 2-1.

  • تم نسخ الرابط

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.