ليفربول يعتلي صدارة البريميرليغ بالفوز على مضيفه نيوكاسل

ليفربول يعتلي صدارة البريميرليغ بالفوز على مضيفه نيوكاسل 1

قفز ليفربول إلى الصدارة مؤقتا بفوزه على مضيفه نيوكاسل يونايتد 1-0 مساء السبت، ضمن الجولة 35 من الدوري الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل نابي كيتا هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 19.

وارتفع رصيد ليفربول بهذا الفوز إلى 82 نقطة، بفارق نقطتين أمام مانشستر سيتي الذي يلعب لاحقا مع ليدز يونايتد، فيما تجمد رصيد نيوكاسل عند 43 نقطة في المركز التاسع.

واعتمد مدرب ليفربول يورجن كلوب، على طريقة اللعب المعتادة 4-3-3، حيث أشرك جو جوميز في مركز الظهير الأيمن على حساب ترينت ألكسندر أرنولد، مقابل تواجد أندي روبرتسون على الجهة اليسرى.

وتعاون جويل ماتيب وفيرجيل فان دايك في عمق الدفاع، وأدى القائد جوردان هندرسون دور لاعب الارتكاز، وتحرك أمام جيمس ميلنر وكيتا، خلف ثلاثي الهجوم المكون من ساديو ماني وديوجو جوتا ولويس دياز.

في الجهة المقابلة، لجأ مدرب نيوكاسل إيدي هاوي، إلى طريقة اللعب 4-3-3 أيضا، حيث تكون الخط الخلفي من إيميل كرافث وفابيان شار ودان بورن ومات تارجيت، وتواجد جونجو شيلفي كلاعب ارتكاز ومن حوله جو ويلوك وبرونو جيمارايش.

فيما تشكل الهجوم من ميجيل ألميرون وجويلينتون وألان ساينت ماكسيمين.

واقترب ليفربول من التسجيل في الدقيقة السابعة، عندما هيأ جوتا الكرة إلى كيتا الذي سدد من الناحية اليمنى لمنطقة الجزاء، فمرت كرته بجانب القائم الأيسر.

ونفذ ميلنر ركلة ركنية، تابعها زميله فان دايك بقدمه فوق العارضة في الدقيقة العاشرة.

وتمكن كيتا من افتتاح التسجيل في الدقيقة 19، عندما تبادل الكرة مع جوتا، قبل أن يتخطى الحارس دوبرافكا ويضع الكرة في الشباك.

وواصل ليفربول سيطرته رغم الهدف، بقيادة كيتا الذي تحكم بمنطقة المناورة دون صعوبات، وتقدم دياز بالكرة ووصل إلى مشارف منطقة الجزاء، قبل أن يمرر إلى ماني الذي سدد كرة لم يجد دوبرافكا صعوبة في التصدي لها بالدقيقة 34.

ونفذ هندرسون ركلة حرة مباشرة فوق مرمى نيوكاسل في الدقيقة 38، وبعدها بدقيقة واحدة ألغت راية الحكم هدفا لنيوكاسل أحرزه ألميرون بداعي التسلل.

وكاد جوتا يضيف الهدف الثاني للفريق الضيف بالدقيقة 42، لكن دوبرافكا تصدى لرأسيته وأبعدها فوق العارضة، إثر عرضية مميزة من هندرسون.

ربع الساعة الأول من اللقاء لم يشهد فرصا خطيرة حتى الدقيقة 59، عندما أبعد دوبرافكا الكرة منة أمام جوتا، لتصل إلى روبرتسون الذي حاول إسقاطها من فوق الحارس، لكن الأخير لم يجد صعوبة في التقاطتها.

واقترب ليفربول من تعزيز تقدمه بهدف ثان في الدقيقة 53، عندما شق جوميز طريقه في الناحية اليمنى، قبل أن يمرر بأناقة إلى ماني الذي مرت محاولته بجانب القائم الأيمن.

ودخل فابينيو ومحمد صلاح إلى تشكيلة ليفربول بدلا من هندرسون وماني، وقام دياز بمجهود مميز في الناحية اليسرى، قبل أن يرسل عرضية وصلت إلى صلاح الذي سدد كرة سهلة التقطها الحارس دوبرافكا في الدقيقة 72.

وأبعد دوبرافكا محاولة جديدة من جوتا في الدقيقة 73، وفي الجهة المقابلة، تصدى أليسون بيكر لانفراد البديل كريس وود، قبل أن يعلن حكم الراية عن وجود تسلل.

وسنحت فرصة خطيرة لدياز في الدقيقة 84، لكنه سدد بجانب مرمى نيوكاسل بعد تخطي كرافث، ثم أهدر صلاح انفرادا أمام المرمى في الوقت بدل الضائع.

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اكتب تعليق او تعقيب

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.