نهضة بركان المغربي يتوج بطلا لكأس الكونفدرالية الأفريقية

نهضة بركان المغربي يتوج بطلا لكأس الكونفدرالية الأفريقية 1

فاز  نهضة بركان بكأس الكونفدرالية الإفريقية على حساب أورلاندو بيراتس الجنوب إفريقي بركلات الترجيح ب 5-4 بعد نهاية المباراة والشوطين الإضافيين 1-1 في المباراة التي جرت في نيجيريا.

وفاز الفريق البركاني بلقبه الثاني في هذه المنافسة، إذ سبق أن احرزه عام 2019.
وسجل الفحلي لنهضة بركان في الدقيقة 96، ولورش لأورلاندو في الدقبقة 116.

الشوط الأول

بدأ الفريق البركاني المواجهة مهاجما، وأتيحترفرصة للفحلي من تسديدكمرت جانبا.

وسرعان ما بدأ الفريق الجنوب إفريقي يدخل في المباراة ويضغط بدوره، حيث سيطر على وسط الملعب. .

الدقيقة 18 عرضية من موسلي، ومن رأسية موتشواري ينقض على الكرة التي مرت محادية للمرمى، تلتها ضربة خطأ من أوطو، حيث كادت الكرة أن تخدع الحارس الحمياني، إذ ضاعت منه لكنه تدارك وعاد ليتحكم فيها.

ولم يجد لاعبو نهضة بركان المنافذ لتهديد مرمى الحارس أوفوري، وكان الشرقي البحري معزولا في الأمام ودون مساندة من زملائه.

الدقيقة 26 عرضية من الجهة اليمنى من الفحلي، ولم يستغلها الناجي من رأسية، حيث ذهبت الكرة ضعيفة في بد الحارس.

الدقيقة 33، أخطر فرصة لأورلاندو من اللاعب شاندو من تسديدة أرضية قوية، تصدى لها الحارس الحمياني.

وبدأ نهضة بركان يستعيد توازنه ويسيطر على االكرة، خاصة من تمريرات قصيرة بين اللاعبين، ولم يستغل شادراك كرة توصل بها في مربع عمليات أورلاندو.

وانقذ دايو نهضة بركان من هدف، عندما تدخل من أمام اللاعب أوطو، واختتم الفحلي فرص هذا الشوط من عمل فردي أنهاه بتسديدة قوية، الحارس أوفوري تصدى للكرة.

الشوط الثاني

بقي أورلاندو وفيا لهجومه، فكان البادئ من فرصة خطيرة في الدقيقة 50، عندما انفرد أوطو بالحارس الحمياني الذي تألق وتصدى للكرة.

ولم ينجح نهضة بركان في تحسين مستواه وبقي متراجعا ويعتمد فقط على المرتدات الهجومية التي لم تزعج دفاع الخالخصم والحارس أوفوري، المقابل بقى الحمياني محافظا على تألقه، عندما تصدى مجددا لكرة خطيرة من تسديدة دخل مربع العمليات من  المهاجم دلاميني.

وانتظر إيبينغي الدقيقة 74 ليقوم بأول التغييرات، وأشرك الركراكي والبحراوي بدلا من البحري وأوبيلا.

وفي المرات القليلة تدخل الحارس أوفوري من كرة هوائية صعبة في مناسبتين ليبعد الكرة.

وتأثر  لاعبو نهضة بركان بدنيا في الدقائق الأخيرة، بينما ضيع ارطو فرصة خطيرة داخل مربع العمليات، عندما توصل بالكرة المرمى ولضل التمرير وعدم التسديد في الزاوية المغلقة، حيث تدخل الناجي وأبعد الكرة.

ودخل الفريقان الشوطين الإضافيين، ومع بداية الشوط الأول أعلن الحكم عن ركلة جزاء لنهضة بركان سجل منها الفحلي الهدف الأول في الدقيقة 96.

وحافظ ممثل الكرة المغربية على هذا الهدف في الشوط الإضافي الأول، غير أن الفريق الجنوبي إفريقي تمكن من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 116 من طرف لورش مستغلا خطأ دفاعي، ليدخل الفريقان اختبار ركلات الترجيح التي حسمها ب 5-4 وفاز باللقب.

شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *