ريال مدريد بطلا لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة عشر في تاريخه

ريال مدريد بطلا لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة عشر في تاريخه 1

توج ريال مدريد بطلا لدوري أبطال أوروبا للمرة الرابعة عشر في تاريخه، بالفوز على ليفربول بنتيجة (1-0)، مساء اليوم السبت، العاصمة الفرنسية باريس.

وسجل لريال مدريد فينيسيوس جونيور في الدقيقة 59.

بدأت المباراة، بتحفظ من كلا الفريقين خلال الربع ساعة الأولى دون أي خطورة تذكر.

وجاء أول تهديد من ليفربول، عبر أرنولد الذي مرر كرة داخل المنطقة لمحمد صلاح الذي سدد مباشرة لولا تألق تيبو كورتوا حارس مرمى ريال مدريد في الدقيقة 16.

وصوب تياجو ألكانتارا لاعب خط وسط ليفربول كرة قوية من خارج المنطقة، تصدى لها كورتوا بسهولة في الدقيقة 17.

واستمرت محاولات الريدز، بتصويبة جديدة من خارج المنطقة عبر محمد صلاح، تصدى لها تيبو كورتوا على مرتين في الدقيقة 18.

ومرر صلاح كرة لأرنولد على حدود المنطقة، لكنه صوب بقوة أعلى مرمى كورتوا برعونة شديدة في الدقيقة 19.

وتألق كورتوا في التصدي لتصويبة صاروخية من ساديو ماني لمست يد الحارس البلجيكي وارتطمت بالقائم قبل أن يمسك بها حارس الميرنجي في الدقيقة 21.

وحاول فينيسيوس جونيور جناح ريال مدريد، مباغتة أليسون حارس مرمى ليفربول بكرة من على الطرف الأيسر، لكن البرازيلي أمسك بالكرة في الدقيقة
25.

وتلقى محمد صلاح كرة عرضية من الطرف الأيمن عبر أرنولد، وصوب كرة رأسية بين يدي تيبو كورتوا حارس ريال مدريد في الدقيقة 34.

واستقبل ماني كرة داخل المنطقة، وصوب مباشرة لولا ميليتاو مدافع ريال مدريد، الذي تدخل وحول الكرة إلى الركنية في الدقيقة 40.

وسجل كريم بنزيما هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 43، لكن حكم المباراة ألغاه بداعي التسلل.

وانتهى الشوط الأول بالتعادل السلبي بدون أهداف.

ومع بداية الشوط الثاني، واصل ليفربول الضغط من أجل تسجيل هدف التقدم لكن دون أي خطورة حقيقية خلال الربع ساعة الأولى.

ونجح فينيسيوس جونيور في تسجيل هدف التقدم لريال مدريد في الدقيقة 59، إذ تلقى كرة عرضية داخل المنطقة من فيدي فالفيردي وأسكن الكرة في شباك مواطنه أليسون بيكر.

وتألق تيبو كورتوا حارس مرمى ريال مدريد، في التصدي لتصويبة صاروخية من محمد صلاح في الدقيقة 64.

وواصل كورتوا التألق ليمنع محمد صلاح من التسجيل، إذ تصدى لتسديدة من الدولي المصري أمام الشباك في الدقيقة 69.

وأبعد كورتوا تسديدة أرضية من جوتا لاعب ليفربول من على خط المرمى في الدقيقة 80 وحولها إلى الركنية.

وصوب محمد صلاح كرة داخل المنطقة، لولا الحارس كورتوا الذي تصدى للكرة وحولها إلى الركنية في الدقيقة 82.

واستمرت محاولات ليفربول لتعديل النتيجة في الدقائق الأخيرة، لكن لاعبي ريال مدريد نجحوا في الصمود أمام هجمات الريدز، وحققوا اللقب المفضل للميرنجي وجماهيره.

شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *