بدون محرز .. مانشستر سيتي ينهزم امام برينتفورد بالدوري الإنجليزي

بدون محرز .. مانشستر سيتي ينهزم امام برينتفورد بالدوري الإنجليزي 1

أسقط برينتفورد مضيفه مانشستر سيتي بنتيحة (1-2)، اليوم السبت، في افتتاح الجولة ال 6 من الدوري الإنجليزي الممتاز.

وسجل إيفان توني هدفي برينتفورد في الدقيقتين (16) و(90+8)، فيما أحرز فيل فودين هدف سيتي الوحيد في الدقيقة (45+2).

وتجمد رصيد سيتي بعد هذه الهزيمة عند 32 نقطة في المركز الثاني، فيما رفع برينتفورد رصيده إلى 19 نقطة في المركز ال10.

واعتمد بيب جوارديولا مدرب مانشستر سيتي، على طريقة اللعب 4-3-3.. إذ وقف جون ستونز إلى جانب إيميريك لابورت في عمق الدفاع، بإسناد من الظهيرين مانويل أكانجي وجواو كانسيلو، وأدى رودري دور لاعب الارتكاز، فيما وقف أمام كيفن دي بروين وإلكاي جوندوجان خلف ثلاثي الهجوم برناردوو سيلفا وفيل فودين وإيرلينج هالاند.

في المقابل، لجأ مدرب برينتفورد توماس فرانك، إلى طريقة اللعب 3-5-2.. إذ تكون الخط الخلفي من زانكا وبن ميي وإيثان بينوك، وتواجد على طرفي الملعب كل من مادس رورسليف وريكو هنري، وأدى فيتالي يانليت دور لاعب الارتكاز، بإسناد من ثنائي الوسط فرانك أونييكا وماثياس ينسن، فيما تعاون برايان مبويمو مع إيفان توني في الخط الأمامي.

وفاجأ برينتفورد ضيفه بفرصة خطيرة في الدقيقة 3 من عمر المباراة، عندما لحق توني بتمريرة أمامية من أونييكا، لكن الحارس إيدرسون خرج من مرماه وحرمه من التسجيل.

وبعدها ب 3 دقائق فقط، اخترق هنري صفوف السيتي من الناحية اليسرى، ومرر الكرة إلى الوراء ناحية مبويمو، حاول إيدرسون إبعادها لتصل الكرة إلى مبويمو، فمرر الأخير إلى توني، الذي تصدى إيدرسون لمحاولته معوضا خطئه في إبعاد الكرة.

لكن هجمات برينتفورد الخطيرة، أثمرت عن هدف التقدم في الدقيقة 16، عندما تابع توني برأسه، تمريرة رأسية أيضا من زميله بن ميي ليضع الكرة في الشباك.

ولم يتمكن سيتي من تهديد مرمى ضيفه بشكل فعلي، حتى الدقيقة 23، عندما استدار فودين وأطلق تسديدة ارتدت من رورسليف، لتصل الكرة إلى رودري الذي أطلها عالية فوق المرمى.

وتبادل فودين الكرة مع هالاند، قبل أن يقف زانكا أمام تسديدته في الدقيقة 26، وطالب لاعبو سيتي بركلة جزاء في الدقيقة 29، بحجة تعرض دي بروين للعرقلة، لكن الحكم لم يعلن عن شيء.

وتعاون دي بروين مع سيلفا في الناحية اليمنى، قبل أن تصل الكرة داخل منطقة الجزاء إلى ستونز الذي تابعها فوق العارضة بالدقيقة 34.

وحصل فودين على تمريرة من دي بروين في الناحية اليسرى، فأوجد المساحة لنفسه من أجل التسديد، قبل أن يتصدى الحارس رايا لمحاولته في الدقيقة 41.

وتمكن سيتي من معادلة النتيجة في الوقت بدل الضائع من الشوط الأول، عندما نفذ دي بروين ركلة ركنية، ارتدت من رأس أكانجي إلى فودين، الذي أطلق تسديدة عنيفة هزت شباك برينتفورد.

وتوقف اللعب لمدة 4 دقائق مع بداية الشوط الثاني، بعد إصابة دموية في الرأس تعرض لها لابورت الذي أكمل اللقاء بعد علاجه.

والتقط كانسيلو الكرة في الناحية اليسرى، وأطلق بيمينه تسديدة، ارتدت من زانكا ومرت بجانب القائم الأيمن في الدقيقة 57، وبعدها بدقيقتين، أطلق لابورت تسديدة مرت فوق المرمى.

وفي الدقيقة 66، تبادل جوندوجان الكرة مع هالاند قبل أن يسدد فوق المرمى، ثم تألق إيدرسون في التصدي لمحاولة توني إثر عرضية من رورسليف في الدقيقة 67.

وحرم لابورت توني من متابعة عرضة زاحفة أمام فوهة المرمى من هنري في الدقيقة 73، وبعدها بدقيقة سيطر الحارس رايا على تسديدة فودين القوية.

وجرب كانسيلو حظه بتسديدة قوية، تصدى لها الحارس رايا ببراعة في الدقيقة 77، وعاد الحارس ليحرم تسديدة دي بروين من دخول المرمى في الدقيقة 83.

واحتسب الحكم 10 دقائق وقت بدلا من ضائع في الشوط الثاني، لكن برينتفورد كان من استغل الموقف، إثر هجمة مرتدة تابع من خلالها توني تمريرة عرضية زاحفة وأسكنها الشباك.

شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *