المغرب يفوز على كندا بهدفين لواحد ويتأهل إلى ثمن نهائي كأس العالم

المغرب يفوز على كندا بهدفين لواحد ويتأهل إلى ثمن نهائي كأس العالم 1

تأهل منتخب المغرب لثمن نهائي بطولة كأس العالم قطر 2022، بعد الفوز على كندا (2-1)، اليوم الخميس، على ستاد الثمامة ضمن منافسات الجولة الثالثة لدور المجموعات.

سجل للأسود حكيم زياش في الدقيقة (4)، ويوسف النصيري في الدقيقة (23)، يينما سجل لكندا نايف أكرد بالخطأ في مرماه في الدقيقة (40).

وتصدر منتخب الأسود المجموعة السادسة برصيد 7 نقاط، ورافقه المنتخب الكرواتي وصيف المجموعة ب 5 نقاط، ليكرر إنجاز تأهله التاريخي من الصدارة في مونديال 1986.

وبات المغرب المنتخب العربي الوحيد الذي بلغ ثمن نهائي مونديال قطر، بعد خروج قطر وتونس والسعودية من مرحلة المجموعات.

هدف مباغت

لم يتأخر المنتخب المغربي عندما استفاد حكيم زياش من خطأ للحارس بورخان الذي حاول إبعاد الكرة، لكنه وضعها أمام نجم الأسود الذي استغل خروج الحارس وسددها في الشباك من مسافة بعيدة، مسجلا الهدف الأول.

وواصل المنتخب المغربي ضغطه، خصوصا من الجهتين اليمنى بواسطة زياش، ومن الجهة اليسرى من بوفال.

الدقيقة (16)، عرفت أول فرصة خطيرة للمنتخب الكندي، بعد انطلاقة من الجهة اليمنى، لتصل الكرة إلى بوشنان الذي كان أمام المرمى، وتابع الكرة دون أن يلمسها.

وفي الدقيقة (23)، أضاف المنتخب المغربي الهدف الثاني بعد تمريرة من حكيمي للنصيري الذي انطلق في مربع العمليات، ومن تسديدة أرضية هز شباك المنتخب الكندي.

عجز كندي

عجز المنتخب الكندي عن الوصول لمرمى الحارس ياسين بونو، أمام الضغط الذي مارسه لاعبو منتخب المغرب.

وفي الدقيقة (34)، جاءت محاولة جيدة من الجهة اليمنى قادها زياش ومرر لصابيري، الذي سدد أمام المرمى، غير أن أحد المدافعين تصدى للكرة وهي في طريقها للمرمى.

وشهدت الدقيقة (40) انسلالا جيدا من الجهة اليسرى عن طريق سام أديكوجب ومرر كرة أرضية في مربع العمليات، لكن مسارها تغير بعد أن لمسها نايف أكرد وسجل بالخطأ في المرمى المغربي.

وسجل بعدها النصيري هدفا في الوقت بدلا من الضائع، لكن الحكم البرازيلي رفاييل كلاوس ألغاه بداعي التسلل.

تراجع الأسود 

دخل المنتخب الكندي في الشوط الثاني مهاجما، وترك المنتخب المغربي له المبادرة والاستحواذ على الكرة، لذلك بحث عن الوصول لمرمى الحارس بونو.

وكاد جونيور هويليت أن يسجل هدفا بعد متابعة جيدة للكرة من تمريرة ألفونسو ديفيز، لكنه فشل في محاولته.

وأجرى وليد الركراكي مدرب المغرب تغييرين.. إذ أشرك سليم أملاح وزكرياء أبو خلال بدلا من عبدالحميد صابيري وسفيان بوفال.

وشهدت الدقيقة 72، فرصة خطيرة للمنتخب الكندي، من رأسية أتيبا هوتشينسون، لكن العارضة ردت الكرة.

وأشرك الركراكي عبد الرزاق حمد الله، وجواد ياميق بدلا من حكيم زياش وعز الدين أوناحي في الدقيقة (77)، وكاد الحارس بونو أن يرتكب خطأ فادحا بعد أن ضاعت منه الكرة أمام لاعب كندا، قبل أن يتدارك وينقض عليها.

ولم يستغل حمد الله هجمة مرتدة، حيث احتفظ بالكرة ولم يمرر لبو خلال الذي كان وحيدا أمام المرمى.

ومرت الدقائق المتبقية دون جديد، ليطلق الحكم صافرته معلنا تأهلا تاريخيا لأسود الأطلس.

ومن المقرر أن يواجه منتخب المغرب في ثمن النهائي صاحب المركز الثاني من المجموعة الرابعة، التي تضم إسبانيا وألمانيا واليابان وكوستاريكا.

شارك المقال
  • تم النسخ

تعليقات الزوار ( 1 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *