ميلوفان راييفاتش : متيقن من تحقيق نتائج أفضل من تلك التي حققها حاليوزيتش

ميلوفان راييفاتش : متيقن من تحقيق نتائج أفضل من تلك التي حققها حاليوزيتش 1

جدّد الناخب الوطني الجديد ميلوفان راييفاتش، ثقته في قيادة “محاربي الصحراء” للمرور إلى مونديال 2018 بروسيا، بل إنه رفع التحدي وأكد أنه سيحقق نتائج أفضل مما حققها البوسني وحيد حاليوزيتش مع “الخضر” في مونديال 2014 بالبرازيل. كما أعرب عن إعجابه بالإمكانيات المادية والبشرية التي تزخر بها الجزائر.

بالمقابل، أبدى انزعاجا من ضعف خط دفاع “الخضر” مقارنه بخط الهجوم الذي وصفه بـ”الخطير”، بالقول: “المنتخب الجزائري يملك خطا هجوميا خطيرا، لكن لديه مشكلة كبيرة هي الخط الخلفي، الذي هو دون مستوى خط الهجوم، لأنه يتلقى أهدافا كثيرا، غير أنني سأسعى لتحسينه من أجل إحداث توازن في الفريق”.

وقال راييفاتش في حوار خص به موقع “زورنال” الصربي، الثلاثاء، “رغم علمي أن المنتخب الجزائري يتواجد في مجموعة صعبة تضم الكاميرون ونيجيريا وزامبيا في تصفيات المونديال، إلا أنني متيقن بقدراتنا على التأهل إلى دورة روسيا وتحقيق نتائج أفضل من تلك التي حققه حاليوزيتش في مونديال 2014”.

وتابع خليفة غوركوف، متحدثا عن زيارته للجزائر قبل أسبوع، مؤكدا أنه مرتاح لما اطلع عليه من ظروف العمل الجيّدة والمرافق الرياضية الهائلة والتي هي أفضل من غانا. كما أبرز أنه “انتقل إلى الملعب وتابع مباراة المنتخب الجزائري الأولمبي ونظيره العراقي تحضيرا لأولمبياد ري ودي جانيرو. مؤكدا اندهاشه من المادة الخام التي تمتلكها الجزائر.

وأعرب راييفاتش عن إعجابه بمدينة الجزائر وطقسها المعتدل، مؤكدا أنه لم يكن ينتظر ان يجد مثله في إفريقيا في عز الصيف بالقول:” الجزائر مدينة رائعة وطقسها جدا جميل، الحرارة غير مرتفعة كثيرا، وهي تشبه كثيرا في صربيا، ومنزلي مريح وهو قريب من منزل رئيس الإتحاد روراوة، لذلك يمكننا الالتقاء في الصباح وشرب القهوة سويا”.

وكشف راييفاتش أنه باشر بأخذ  دروس في اللغة الفرنسية، من أجل أن يكون قادرا على التواصل مع اللاعبين والناس بالجزائر. بالإضافة إلى ابنته ايفانا التي تساعده على تعلمها ولا تتأخر في تقديم المشورة له وانتقاده. مشيرا إلى أن الكثيرين بالجزائر يتحدثون اللغة الانجليزية. كما أوضح أن مساعده كريستيان هو من ساعده كثيرا في زيارته الأخيرة.

وأكد الناخب الجزائري الجديد أنه متحمس لمباشرة عمله، وأن أول أمر يقوم به بعد مشاهدته لأشرطة عديدة لمباريات “الخضر”، هو التنقل لمشاهدة المهاجم هلال العربي سوداني في مباراة العودة لفريقه دينامو زغرب الكرواتي برسم الدور التصفوي الثالث من رابطة أبطال أوروبا. كما أثني كثيرا على ثنائي هجوم محاربي الصحراء محرز وسليماني.

وختم راييفاتش حديثه بالإشارة على التقائه بالطاقم الفني السابق الذي عمل مع غوركوف، وقال إنه فضل الاحتفاظ به. وقد بدأ فعليا في التحضير لمواجهة اللزوتو ضمن تصفيات كأس أمم إفريقيا 2017، كونها ستكون أول مباراة رسمية له على رأس “الخضر”.

  • تم النسخ

مقالات ذات صلة

تعليقات ( 0 )

اترك تعليقاً