لالرابطة الوطنية الجزائرية لكرة القدم في مهب الريح

4 مارس 2012

لالرابطة الوطنية الجزائرية لكرة القدم في مهب الريح 1عقد رؤساء أندية الرابطتين المحترفتين الأولى والثانية، غدا بفندق ”ماركير” بباب الزوار اجتماعا لإعادة بعث الجمعية الوطنية لرؤساء الأندية، وسط أخبار عن انزعاج رئيس الرابطة المحترفة محفوظ قرباج من خطوة رؤساء الأندية، خاصة وأنهم أقصوه من هذا اللقاء ولم يوجهوا له الدعوة. يأتي الاجتماع، الذي تبلورت فكرته في الجمعية العامة العادية التي عقدتها الفاف مؤخرا، للعمل، في المقام الأول، على تجسيد الوعود التي رافقت عملية إقرار الاحتراف، الذي عرف تأخرا كبيرا في تطبيقه عمليا، وأيضا في ظل غياب الاجتماعات بين الرابطة المحترفة والأندية. وقالت مصادر من الأندية إن الاجتماع، الذي لم يُدع له رئيس الرابطة المحترفة، محفوظ قرباج، سيتدارس أيضا إمكانية تكليف مسؤول واحد في الوزارة بملف الاحتراف مع منحه كل الصلاحيات التي تتعلق بتنفيذ الالتزامات التي تضمنها الاحتراف، خاصة ما تعلق بالاستفادة من الامتيازات. ويعيب رؤساء الأندية على الوزارة تأخر استلام الأموال التي وعدت بها السلطات العليا في البلاد، وأيضا الحصول على القطع الأرضية لإنجاز مدارس للتكوين. ورغم أن الجمعية ستتأسس للدفاع عن مجموعة من المطالب، إلا أن ممثليها لا يفضلون إطلاق تسمية ”نقابة”، في وقت ما يزال اسم المرشح القادم لرئاسة الجمعية مجهولا، إلا أن رؤساء الأندية يميلون إلى ترشيح رئيس يتمتع بخبرة في التسيير ومتفرغ للجمعية.

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.