كريستيانو رونالدو يواصل تحقيق الأرقامً القياسية بدوري أبطال أوروبا

  • 13 سبتمبر 2017
  • لا يوجد

يقترب النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم ريال مدريد الإسباني، من معادلة رقم الأرجنتيني ليونيل ميسي هداف برشلونة، بينما لا يزال يطارد الثنائي راؤول جونزاليز مهاجم الملكي الأسبق وريان جيجز أسطورة مانشستر يونايتد.

وأحرز رونالدو هدف ريال مدريد الأول في مباراة أبويل نيقوسيا القبرصي، المقامة بينهما على ملعب “سانتياجو بيرنابيو” في إطار الجولة الأولى من دور المجموعات بدوري أبطال أوروبا.

وقال حساب “مستر شيب” عبر موقع “تويتر” للتواصل الاجتماعي إن كريستيانو سجل في 12 نسخة مختلفة بدوري أبطال أوروبا، بينما أحرز ميسي أهدافًا في 13 نسخة مختلفة.

وأضاف أن الإسباني راؤول جونزاليز سجل في 15 نسخة مختلفة، مشيرًا إلى ان الويلزي ريان جيجز أسطورة مانشستر يونايتد أكثر من سجل في نسخ مختلفة بدوري الأبطال (16 نسخة).

وأوضحت شبكة “سكاي سبورتس” للإحصائيات أن البرتغالي فشل في التسجيل خلال أول ثلاث نسخ شارك فيها بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

من جانب آخر قالت شبكة “سكواكا” إن كريستيانو رونالدو سجل في آخر 6 مباريات افتتاحية له بدوري أبطال أوروبا، وفي مرتين سجل هاتريك، بينما في 3 مباريات سجل هدفًا وحيدًا، وهدفين في مباراة واحدة.

فيما أشارت شبكة “أوبتا” إلى أن كريستيانو رونالدو سجل مع ريال مدريد 13 هدفًا من آخر 17 تسديدة له على المرمى في كل المسابقات.

وأضافت أن كريستيانو رونالدو أصبح أكثر لاعب يسجل أهدافًا على ملعب فريقه بدوري أبطال اوروبا، برصيد 56 هدفًا، متفوقًا على نظيره ميسي الذي يملك 54 هدفًا.

وأكدت شبكة “أوبتا” أن كريستيانو أصبح أكثر لاعب في تاريخ دوري أبطال أوروبا يسجل أهدافًا من ضربات جزاء، حيث سجل 12، متفوقًا على ميسي الذي أحرز 11 ضربة جزاء فقط، وذلك بعدما أحرز الهدف الثاني للملكي أمام أبويل.

وأشار حساب “مستر شيب” إلى أن كريستيانو رونالدو أول لاعب في تاريخ دوري أبطال أوروبا يصل إلى 30 ثنائية، بينما يملك ليونيل ميسي 27 ثنائية مع برشلونة في دوري أبطال أوروبا.

ورفع بذلك نجم ريال مدريد رصيده في دوري الأبطال من الأهداف إلى 107 بقميص فريقه الحالي، والسابق مانشستر يونايتد.