اتحاد جدة يسقط أمام الفيصلي بثنائية في الجولة الثالثة من الدوري السعودي

  • 15 سبتمبر 2017
  • لا يوجد

سقط فريق اتحاد جدة في فخ الخسارة أمام مضيفه الفيصلي 1 / 2 خلال المباراة التي جمعتهما اليوم الجمعة

لكرة القدم.

وتقدم الاتحاد بهدف سجله عدنان فلاتة في الدقيقة 18 وتعادل لويس جوستافو للفيصلي في الدقيقة 49 من ركلة جزاء قبل أن يضيف محمد بوسبعان الهدف الثاني للفيصلي في الدقيقة 69.

وأهدر محمود عبد المنعم كهربا لاعب الاتحاد ركلة جزاء في الدقيقة 64.

ورفع الفيصلي رصيده إلى ست نقاط في المركز الثالث، وتوقف رصيد الاتحاد عند ثلاث نقاط في المركز العاشر.

فرض فريق الاتحاد سيطرته على مجريات اللعب منذ بداية اللقاء وبادر بشن هجمات متتالية مستغلا تراجع الفيصلي لوسط ملعبه من أجل الحفاظ على نظافة شباكه، واعتمد في نفس الوقت على شن الهجمات المرتدة.

ورغم محاولات الفريقين، إلا أنهما فشلا في تشكيل أي خطورة على المرميين في الربع ساعة الأول من هذا الشوط، حيث انحصر اللعب في وسط الملعب في أغلب فتراته.

وفي الدقيقة 18 سجل عدنان فلاتة هدف التقدم للاتحاد عندما لعبت ركلة ركنية داخل منطقة جزاء الفيصلي ارتقى إليها عدنان فلاتة وقابلها بضربة رأس إلى داخل المرمى.

وانتفض فريق الفيصلي بحثا عن تعديل النتيجة وبادل فريق الاتحاد الهجمات، وكاد أن الفيصلي يتمكن من تسجيل هدف التعادل في الدقيقة 34 عندما توغل لويس جوستافو من الناحية اليسرى حتى دخل منطقة الجزاء ومرر الكرة لمحمد بوسبعان الذي سدد كرة ضعيفة للغاية أبعدها المدافعين.

واستمرت محاولات الفيصلي الهجومية، بحثا عن تعديل النتيجة، وهو ما دفع فريق الاتحاد للتراجع لوسط ملعبه لامتصاص حماس لاعبي الفيصلي والحافظ على نظافة الشباك.

وكاد الفيصلي أن يسجل هدف التعادل عندما سدد لويس جوستافو كرة قوية من على حدود منطقة جزاء الاتحاد لكن فواز القرني حار الاتحاد تألق وتصدى للكرة.

واستمرت محاولات الفيصلي، وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع أضاع لويس جوستافو فرصة هدف مؤكد، عندما توغل روجيرو كوتينيو بالكرة من الناحية اليمنى ومرر كرة عرضية أرضية داخل منطقة الجزاء ليقابلها جوستافو بتسديدة قوية لكن القرني تألق وتصدى لها ليطلق بعدها الحكم صافرة نهاية الشوط الأول.

ومع بداية الشوط كثف الفيصلي من هجماته، مما أسفر عن احتساب الحكم ركلة جزاء في الدقيقة 48 عندما انطلق خالد عبد الباقي بالكرة حتى دخل منطقة الجزاء من الناحية اليمنى ليضطر بدر النخلي لعرقلته ليحتسب الحكم ركلة جزاء سددها لويس جوستافو إلى داخل المرمى ليعلن تعادل فريقه في الدقيقة 49.

انتفض فريق الاتحاد بعد الهدف الذي تلقاه وبادل فريق الفيصلي للهجمات لينحصر اللعب في وسط الملعب.

وظل اللعب منحصرا في وسط الملعب حتى جاءت الدقيقة 62 والتي شهدت احتساب الحكم لركلة جزاء للاتحاد إثر قيام سعيد الربيعي بعرقلة كارلوس فيلانويفا داخل منطقة الجزاء ولكن محمود عبد المنعم كهربا سددها ليتصدى لها الحارس مصطفى ملائكة ببراعة ،ويضيع هدفا مؤكدا للاتحاد في الدقيقة 64.

وفي الدقيقة 69 سجل الفيصلي الهدف الثاني عن طريق محمد بوسبعان إثر تسديدة رائعة من ركلة حرة مباشرة من على حدود منطقة الجزاء.

واستمرت محاولات فريق الاتحاد بحثا عن تعديل النتيجة، لكنه اصطدم بدفاع قوي ومنظم من جانب الفيصلي لتمر الدقائق دون تعديل في النتيجة ليطلق الحكم صافرة نهاية المباراة بفوز الفيصلي على الاتحاد 2 / 1.