بن طالب اسوء لاعب في الهزيمة القاسية لشالكه بثلاثية امام بايرن ميونيخ

  • 19 سبتمبر 2017
  • لا يوجد

حقَّق بايرن ميونيخ، فوزًا مستحقًا على مضيفه شالكه (3-0) اليوم الثلاثاء، على ملعب “فيلتينس أرينا” معقل الأزرق الملكي، ضمن منافسات الجولة الخامسة من البوندسليجا.

بن طالب اسوء لاعب

سجَّل أهداف الفريق البافاري، كل من روبيرت ليفاندوفيسكي في الدقيقة (25)، وخاميس رودريجيز (29)، وأرتورو فيدال (75).

ورفع الفريق البافاري، رصيده لـ12 نقطة، في صدارة البوندسليجا (مؤقتًا)، فيما تجمَّد رصيد شالكه عند 9 نقاط بالمركز الخامس.

كشف بايرن ميونيخ عن نواياه الهجومية مبكرًا بتسديدة قوية من سيبستيان رودي، في الدقيقة الثامنة، جاءت بعد تمهيد رائع من خاميس رودريجيز، إلا أنَّ رالف فاهرمان، حارس شالكه تألق، وأبعد الكرة.

وكاد توماس مولر، أن يتقدم للفريق البافاري في الدقيقة (10) بعدما استلم تمريرة من خاميس، إلا أنَّ تسديدته ارتطمت بالحارس، وخرجت إلى ضربة ركنية.

وحصل بايرن ميونيخ، على ضربة جزاء بعدما اصطدمت عرضية خاميس، بيد المدافع البرازيلي نالدو، سجلها روبيرت ليفاندوفسكي، بنجاح في الدقيقة (25).

وأضاف خاميس، نجم بايرن ميونيخ بلا منازع خلال لقاء الليلة، الهدف الثاني في الدقيقة 29، بعد ارتباك واضح في دفاعات شالكه التي بدأها نبيل بن طالب بتمريرة خاطئة، لتصل الكرة لكورينتين توليسو، الذي مرر الكرة بدوره إلى خاميس المنفرد بالمرمى، ليضع الكرة بالشباك على يسار الحارس.

كان شالكه قاب قوسين أو أدنى من التسجيل في الدقيقة 31، بعد خطأ من سيفين أولريتش حارس بايرن الذي فشل في التصدي لعرضية أرضية لتصل إلى جويدو برجشتالر، مهاجم شالكه الذي وضع الكرة بين الخشبات الثلاث، إلا أن خافي مارتينيز، أبعد الكرة من خط المرمى.

واستحوذ بايرن ميونيخ، على الكرة محاولاً زيادة غلته التهديفية، إلا أنَّ لاعبيه، افتقدوا اللمسة الأخيرة لينتهي الشوط الأول بتقدم الفريق البافاري، بهدفين دون رد.

وفي الشوط الثاني، استمرَّ المد الهجومي للفريق البافاري، حيث أرسل خاميس عرضية متقنة إلى مولر الذي وضعها برأسه إلا أنَّ القائم الأيسر لحارس شالكه، تصدى لها.

وهدَّد دانييل كاليوري، لاعب شالكه، مرمى بايرن ميونيخ، بعدما اخترق دفاعات الفريق البافاري قبل أن يسدد كرة أرضية إلا أنَّها مرت بجوار القائم الأيسر للحارس.

وأهدر البديل يفجن كونوبليانكا، فرصة تقليص الفارق في الدقيقة 54، بعدما سدد كرة بعد انطلاقة من الجهة اليسرى إلا أن كرته مرت بجوار القائم، كما فشل ليون جوريتسكا في هز شباك الفريق الضيف بتسديدة أرضية مرت بجوار القائم أيضًا.

وأنقذ فاهرمان، مرمى فريقه من هدف ثالث، بعدما تصدى لتسديدة كينجسلي كومان من داخل منطقة الجزاء في الدقيقة (60).

وتألق أولريتش، حارس البافاري في الدقيقة (66)، عندما تصدى لتسديدة برجشتالر المنفرد، بقدمه ليحافظ على شباكه نظيفه.

وقضى البديل أرتورو فيدال، على أحلام شالكه في العودة إلى اللقاء بتسجيل الهدف الثالث للبايرن بعد تمريرة ساقطة رائعة من خاميس رودريجيز.

وكاد خاميس أن يسجل هدفه الثاني والرابع لفريقه في الدقيقة (88)، بعدما أحسن استغلال عرضية مولر، بالتسديد المباشر نحو المرمى، إلا أنَّ كرته وجدت يد فاهرمان الذي أخرجها لضربة ركنية.