الشياطين الحمر يسحقون سسكا موسكو برباعية

  • 27 سبتمبر 2017
  • لا يوجد

سحق فريق مانشستر يونايتد الإنجليزي مضيفه سسكا موسكو الروسي، بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد، في المباراة التي جمعتهما اليوم الأربعاء، على ملعب “أرينا خيمكي”، ضمن منافسات الجولة الثانية من دور المجموعات، بمسابقة دوري أبطال أوروبا.

وسجل أهداف مانشستر يونايتد كل من روميلو لوكاكو (4) و(26) وأنتوني مارسيال (18) وهنريك مخيتريان (57)، فيما جاء هدف سسكا الوحيد عن طريق البديل كونستانتين كوتشاييف (90).

وانفرد مانشستر يونايتد بصدارة المجوعة الأولى برصيد 6 نقاط، فيما تجمد رصيد سسكا موسكو عند 3 نقاط، في المركز الثالث.

ودخل مان يونايتد اللقاء بخطة 3-4-3، التي تتحول إلى 5-2-3 في الحالة الدفاعية، مع تواجد لاعبين وسط دفاعيين في قلب الملعب لإفساد الهجمات المرتدة مع السيطرة على وسط الملعب ومنح الظهيرين حرية التقدم.

ولم يدع مانشستر يونايتد مجالاً للمفاجآت بتأمين وسط ملعبه بالثنائي نيمانا ماتيتش وأندير هيريرا، مع الاعتماد على ثلاثي يتمتع بقوة الجسمانية في خط الدفاع وهم كريس سمولينج وفيكتور لينديلوف وإريك بايلي.

وكانت الجبهة اليسرى للمانيو، التي يقودها أنتوني مارسيال وداني بليند، تشكل مكمن الخطورة للفريق الضيف حيث تسببت في هدفين خلال الشوط الأول فضلاً عن فرص تهديفية أخرى محققة.

في المقابل، اعتمد سسكا موسكو على خطة 3-5-2، محاولاً اللعب من العمق وهو ما فشل في تنفيذه خلال الشوط الأول إلا في لقطات نادرة.

وكان دفاع الفريق الروسي هو الحلقة الأضعف خلال المباراة، فأهداف المانيو الأربعة جاءت من أخطاء دفاعية ساذجة.

ولم ينتظر الضيوف كثيرًا، إذ تقدم روميلو لوكاكو للشياطين الحمر في الدقيقة 4، بعدما استقبل عرضية أنتوني مارسيال برأسية ماكرة مستغلاً الخطأ الساذج من سيرجي ايجناشيفيتش، مدافع سيسكا، الذي فشل في إبعاد الكرة من أمام المهاجم البلجيكي.

حاول سسكا الرد سريعًا في الدقيقة السادسة، بتسديدة أرضية زاحفة جائت عبر آلان دزاجويف، إلا أن دافيد دي خيا تصدى للكرة ببراعة.

وفي الدقيقة العاشرة، باغت مخيتريان، حارس سسكا موسكو إيجور اكينفييف بكرة أرضية قوية، إلا أن الأخير تألق وأبعدها بقدمه.

وحصل مانشستر يونايتد على ضربة جزاء في الدقيقة 18، بعد تدخل ساذج من جيورجي سشينيكوف على مخيتريان، ليسجلها مارسيال ينجاح.

وهدد أليكسندر جولوفين، مرمى المانيو في الدقيقة 24 بتسديدة صاروخية من خارج منطقة الـ18، إلا أنا مرت بجوار القائم الأيسر لدي خيا.

وأرسل مارسيال عرضية في الدقيقة 26، مرت بغرابة من بيريزوتسكي، مدافع سيسكا لتجد أقدام لوكاكو الذي أحرز هدفه الشخصي الثاني، والثالث لفريقه.

وشهدت الدقيقة الـ37 تألق غير عادي من دي خيا، الذي تصدى لتسديدة قوية من فيدور شالوف، مهاجم سيسكا من داخل منطقة الجزاء، حيث حولها إلى ضربة ركنية.

وفي الشوط الثاني، حاول جولوفين، تقليص الفارق بالدقيقة 47، بعدما راوغ مدافعي اليونايتد وسدد كرة قوية ولكنها علت العارضة، قبل أن يرد لوكاكو بتسديدة في هجمة خطيرة، إلا أن الحارس تصدى للكرة في الدقيقة 49.

ووصلت الكرة إلى مارسيال بعد خطأ من مدافعي سسكا في إبعاد الكرة، ليسدد كرة في اتجاه المرمى، ولكن الحارس ردها لتجد أقدام مخيتريان الذي وضعها في الشباك، معلنا الهدف الرابع للشياطين الحمر في الدقيقة 57.

وأضاع البديل جيسي لينجارد هدفًا محققًا بعدما تلقى تمريرة رائعة من مارسيال ليجد نفسه منفردُا بالحارس حيث سدد الكرة في جسده لتخرج إلى ضربة ركنية في الدقيقة 60.

وهدأ رتم المباراة نسبيًا في النصف ساعة الأخيرة وسط محاولات نادرة للتسجيل من أصحاب الأرض، قبل أن يسجل البديل كوتشاييف الهدف الأول لفريقه في الدقيقة 90، لتنتهي المباراة بفوز الشياطين الحمر بأربعة أهداف مقابل هدف وحيد.