القدس ستبقى عاصمتنا وأمريكا سيدتكم..

‏لولا بعض القادة العرب الذين أعطوا له الضوء الأخضر لما تجرأ ترامب على فعلته.. وتنديدهم بالقرار هو مجرد تحايل بمباركة من أمريكا لامتصاص غضب الشارع العربي..

ستبقى القدس بالنسبة الينا عاصمة لكل المسلمين وليس للفلسطينيين فحسب رغما عن ترامب وإسرائيل وكل المتخاذلين من قادتنا الذين يتشطرون على شعوبهم وعلى بعضهم البعض !!

Hafid Derradji – حفيظ دراجي

تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً